ولاية امن وجدة: 70 قتيل و 1300 جريح ضحايا حوادث السير بالجهة الشرقية . – السياقة في حالة سكر و عدم احترام قوانين السير من ضمن الأسباب الرئيسية

39278 مشاهدة
وجدة : محمد بلبشير: سجّلت مصالح ولاية أمن وجدة على مستوى نفوذها بالجهة الشرقية سنة 2008 ما مجموعه 1700 حادثة سير ، تسبّبت في هلاك 70 شخصا من مختلف الأعمار ، و إصابة 1300 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة ، منهم أزيد من 300 شخص كانت إصاباتهم بليغة .. و قال مصدر أمني أنّ نسبة حوادث السير بالجهة الشرقية داخل المدارات الحضرية عرفت انخفاضا محسوسا مقارنة مع سنة 2007 ، لمّا تمّ تسجيل 1800 حادثة ، ذهب ضحيتها 80 شخصا و أصيب 1400 بجروح متفاوتة ، و ذلك راجع لتشديد العقوبات الزّجرية للمخالفين لقوانين السّير ..و كانت الحصّة الكبرى في هذه الحوادث لمدينة وجدة التي بلغت 900 حادثة سنة 2008 سجّل على إثرها هلاك 40 شخصا ، و رغم ذلك لوحظ تراجع في عدد القتلى و الجرحى مقارنة مع سنة 2007 ، لما سجّلت 1000 حادثة من طرف ولاية أمن وجدة أودت بحياة 50 شخصا و إصابة 900 آخرين بجروح متفاوتة ..
و سجّلت ذات المصالح عددا من الحوادث مع جنحة الفرار بالجهة و التي قدّرت في مجملها بحوالي 200 حادثة ، نسبة هامّة منها سجلت بمدينة وجدة .. و تبين أنّ هذا النّوع من الحوادث و الذي نتج عنه هلاك عدد من الأشخاص سببه الرّئيسي مقاتلات التهريب ..و من بين الأسباب المؤدية إلى وقوع باقي الحوادث ، عامل السياقة في حالة سكر حيث سجّلت في هذا الصّدد بمدن الجهة أزيد من 100 حادثة ، يليه عامل الإفراط في السرعة و الذي نتجت عنه أزيد من 400 حادثة بنسبة 35 % من مجموع الحوادث .. و هناك عوامل أخرى ضمنها عدم احترام علامات المرور ،| و العلامات الضوئية على وجه الخصوص ، و عامل الحالة الميكانيكية للسيّارات و المتسبّب في وقوع حوالي 20 حادثة سير بنسبة 1,5 % ، ثمّ عدم انتباه الرّاجلين المؤدّي إلى مئات الحوادث بالجهة بالإضافة إلى عوامل أخرى تشكّل نسبة 3,96 % بـ 50 حادثة . !و حسب المصدر الأمني السّالف الذّكر فإن أغلب هذه الحوادث تتسبّب فيها السيارات الخفيفة حوالي 1000 سيارة سنة 2008 ، و 900 سنة 2007 ، ثمّ سيارات الأجرة بصنفيها حيث تسبّبت 140 سيارة سنة 2008 في حوادث سير خطيرة ، يليها حافلات النّقل الحضري و العمومي التي سجّلت منها 40 حافلة كانت وراء حوادث مختلفة ، ثم 70 شاحنة و ما يفوق عن 500 بين الدّراجات النارية و العادية ..و إضافة إلى العوامل المسبّبة لمجمل هذه الحوادث السّالفة الذكر نذكر عامل انهيار البنية التحتية للطرقات و الشوارع و الإهمال الذي يطالها و انتشار العربات المجرورة بالدّواب ، و رعي الأغنام بالأحياء الآهلة بالسكان و استغلال الملك العمومي مثل الأرصفة و السّاحات العامّة ، و قلة أو انعدام مصابيح الإنارة العمومية ..و بخصوص المخالفات و العقوبات التي اتخذت في حق المخالفين ، فقد بلغ عددها سنة 2008 على مستوى مدن الجهة الشرقية حوالي 25000 مخالفة ، بينما سجّلت 20000 سنة 2007 . ممّا يدل على ارتفاع نسبتها بسبب تشديد المراقبة بمختلف الطرقات و الشوارع داخل المدارات الحضرية .. و قد لوحظ تسجيل أعلى نسبة بمدينة وجدة ..و قد تمّ تقديم 400 شخصا من المخالفين للعدالة ، كما تمّ حجز أكثر من 300 رخصة سياقة .. و هكذا بلغ عدد المخالفات الزّجرية و جدها 40000 مخالفة و ما يفوق عن 26000 مخالفة صلحية . !

حوادث السير :: ولاية امن وجدة
حوادث السير :: ولاية امن وجدة

حوادث السير بالجهة الشرقية
حوادث السير بالجهة الشرقية

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz