ولاية أمن وجدة تشدد المراقبة والخناق على أصحاب السيارات الجديدة وغض البصر عن المقاتلات وسيارات التهريب

96921 مشاهدة

وجدة البوابة: وجدة في 6 يوليوز 2013، يشكو جل أصحاب السيارات الجديدة التي لا تزال تحمل علامة “ww” من تعرضهم للسخرية التامة والإهانة والمراقبة المشددة من طرف شرطة المرور بمدينة وجدة، في كل طريق وفي مختلف الشوارع والأزقة إلى درجة أن بعض أصحاب هذه السيارات يتم إيقافهم من طرف الأمن عدة مرات في اليوم مما يجعل السائق يتحسر نادما على ذلك اليوم الذي اشترى فيه سيارة جديدة بمدينة وجدة التي اشتهرت بالمقاتلات وسيارات التهريب، ولم يتعود على ما يبدو أمن وجدة على التعامل مع السيارات الجميلة والجديدة. فعوض التركيز على محاربة اللصوص والإجراميين وعصابات التهريب وترويج المخذرات في كل مكان وفي بعض المقاهي المعروفة بوجدة وعلى بائعي البنزين المهرب بمنازلهم التي يدخرون فيها مئات اللترات من البنزين المهرب القنبلة الموقوتة في أزقة مدينة وجدة والنواحي، وأصحاب المقاتلات الذين يشكلون خطرا كبيرا على الساكنة، ينصب اهتمام رجال الأمن بمدينة وجدة على مراقبة وابتزاز أصحاب السيارات الجديدة أو السيارات الجميلة والحاملة للعلامة المؤقتة “ww” لأسباب في نفس يعقوب، وهو الأمر الذي لا يرضي المجتمع الوجدي، ليس لأن المواطنين بوجدة يرفضون المراقبة أويمتنعون عن تطبيق القانون وإنما لأ هناك خروقات وغض للبصر والنظر عن بعض المهربين وأصحاب المقاتلات وبعض سائقي السيارات المشبوهة فعلا، بدعوى أن أصحاب المقاتلات يشكلون خطرا على رجل الأمن بوجدة حسب تصريح بعضهم …

وشخصيا أزكي تصريحات السائقين الذين ينددون بمبالغة شرطة السير في ممارسة المراقبة المشددة عليهم ، وأؤكد أن صاحب سيارة جديدة حاملى لعلامة “ww” يشعر بالإهانة التامة عندما يتم إيقافه أكثر من 6 مرات في اليوم من طرف عدة عناصر للشرطة بوجدة وقد يتسبب تعدد إجراء هذه المراقبة المبالغ فيها في تضييع الوقت للسائقين وأسجل عن بعض رجال الشرطة تعنتهم وتشبثهم بإجراء المراقبة حتى ولو كان للسائق مهام عاجلة مثل المراقبة في الامتحانات أو البلدية أو العمالة وغيرها، حيث سجلنا في عدة مرات أجوبة عناصر الأمن بوجدة عندما يلتمس منهم صاحب هذا النوع من السيارات ترك سبيله لضرورة ترتبط بمهمة قد يترتب عن التأخر عنها مشاكل تؤثر على الصالح العام، أجوبة أقول في غير محلها وبطرق قمعية واستعلاء واستكبار وشدة ممارسة السلطة مما يخلق الكراهية بين المواطن ورجل الأمن…

وفي نفس السياق لا بد أن نحكي عن وقائع لا يقبلها العقل حيث تعرض شخص يملك سيارة لم يمض على اقتنائها سوى أسبوع، ولأنها تحمل علامة “ww”، إلى عمليات متعددة للمراقبة في يوم واحد وصلت إلى 7 مرات فتم إيقافه من طرف شرطي ثامن قرب مقر ولاية الجهة الشرقية عمالة وجدة أنكاد لمراقبة قانونية علامة السيارة وهو الأمر الذي اعتبره صاحب السيارة استفزازا تاما له وحقدا كبيرا  عليه لاقتناءه سيارة جديدة خاصة وأن الشرطي الذي كان يقوم بمهامه قرب مقر الولاية لم يقم بمراقبة سيارة مقاتلة للتهريب، فلما علق عليه صاحب السيارة الجديدة عن أسباب اختياره هو بالضبط لأجل مراقبة أوراق سيارته الجديدة وعن أسباب غض النظر عن صاحب السيارة المقاتلة كان جواب الشرطي وبكل بساطة هو ” يا سيدي أنا لدي أبناء وأريد أن أعيش فمن منا يستطيع إيقاف المقاتلات وأصحاب التهريب؟؟؟؟” وهو الأمر الذي زاد في ثائرة صاحب السيارة الجديدة حيث شعر ب “الحكرة” والاهانة والاستفزاز، وصرح لشبكة الأخبار وجدة البوابة أنه اضطر لإخبار والي أمن وجدة السابق الذي تم تعيينه بمراكش فأخبره بما وقع له مع عناصر الأمن بوجدة مع إخباره بتصريح الشرطي الذي أكد عدم تمكنه من إيقاف سيارات التهريب والمقاتلات بدعوى أن للشرطي أبناء، ولا شك أن السيد والي أمن وجدة السابق يتذكر جيدا هذا الإخبار الغير اللائق برجل الأمن.

وفي هذا اليوم بالضبط أي يوم السبت 6 يوليوز 2013 في حوالي الساعة 12 ودقائق من منتصف النهار، صرح صاحب سيارة جديدة تحمل هي الأخرى علامة “ww” أنه تعرض لإهانة واستفزاز شديدين من طرف شرطي بشارع الدرفوفي بعيدا عن ولاية أمن وجدة ببضعة أمتار وكان يحمل نظارتين، حيث أخبره سائق السيارة أن عمليات المراقبة لسيارته الحاملة لعلامة “ww” تعددت في نفس اليوم فوصف مثل هذه المراقبة بهذه الحدة بالمبالغ فيها ففاجأه الشرطي قائلا: ” نحن سلطة عليكم، ونراقبكم حتى مئات المرات في اليوم وهذه تعليمات فوقية وإن لم يعجبك ذلك فاذهب واشك لمن شئت ” هكذا كان رد ممثل وراع للأمن، نلتمس من المسئولين مساءلته عن هذا التصرف وعن مبالغته في استعمال واستغلال السلطة والشطط واحتقار المواطنين العاديين واعتبار نفسه أكثر سلطة في منصبه الأمني على أي مواطن آخر…ونكتفي في هذا المقال بهذا القدر من الكلام والتصريحات وفي الحديث بقية مؤلمة جدا..

ولاية أمن وجدة تشدد المراقبة على أصحاب السيارات الجديدة وغض البصر عن المقاتلات وسيارات التهريب
ولاية أمن وجدة تشدد المراقبة على أصحاب السيارات الجديدة وغض البصر عن المقاتلات وسيارات التهريب

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz