ولاية أمن وجدة تتمكن من توقيف أزيد من 16 ألف شخص في قضايا جنائية وجنحية في أقل من سبعة أشهر

13351 مشاهدة

وجدة البوابة: وجدة في 23 دجنبر 2012، تمكنت مختلف المصالح الأمنية التابعة لولاية وجدة خلال الفترة الممتدة ما بين 29 ماي و19 دجنبر من السنة الجارية من توقيف حوالي 16 ألف و605 شخصا من أجل قضايا جنائية وجنحية مختلفة من بينهم 3600 مبحوث عنهم.

وحسب حصيلة للعمليات التي قامت بها مصالح ولاية أمن وجدة على مستوى نفوذها الترابي٬ فقد تم أيضا خلال هذه الفترة حجز نحو طن و185 كلغ من مخدر الشيرا٬ و115 كلغ من الكيف٬ وأزيد من 34 ألف و930 علبة سجائر و22 ألف و935 قنينة خمر مهربة.

كما حجزت هذه المصالح أزيد من 82 كلغ من التبغ و4450 من السجائر الممزوجة بالكيف وأكثر من 5ر44 غرام من الكوكايين و142 غرام من الهروين و5560 من الأقراص الطبية المخدرة٬ فضلا عن 60 نرجيلة و1732 هاتف نقال مهرب ومسروق.

وتضمنت نتيجة هذه العمليات أيضا حجز عدد هام من المواد المهربة منها على الخصوص أكثر من 143 طن و830 لتر من البنزين و5ر252 كلغ من الأسلاك الكهربائية والهاتفية و53 طن و524 كلغ من النحاس و1355 علبة و499 قرص من الأدوية و45 ألف بطارية مختلفة الأحجام٬ الى جانب كميات من المواد الغذائية شملت بالأساس العدس (370 كلغ) والجبن (1535 علبة) والتمور (512 كلغ) والزيوت (3615 لتر) والدقيق (1630 كلغ)٬ والحمص (4210 كلغ).

وهمت أيضا هذه العمليات حجز 251 سيارة معدة للتهريب و26 مسروقة أو مهملة و126 في وضعية غير قانونية و378 دراجة نارية و10 شاحنات٬ علاوة على تسجيل أكثر من 19 ألف و420 مخالفة لقانون السير وتحصيل 5 ملايين و159 ألف و600 درهم من المخالفات وحجز أكثر من 2495 سيارة و2380 دراجة نارية.

من جهة أخرى٬ تمكنت مصالح أمن وجدة خلال هذه المدة من حجز 709 ألف درهم من العملة الوطنية و317 ألف و600 دينار جزائري و67 ألف و820 أورو٬ وكذا 51 قنينة غاز مسيلة للدموع و14 بندقية و1450 من الخراطيش المختلفة الأنواع و12 كلغ من مسحوق البارود و510 سلاحا أبيض٬ بالإضافة إلى إبعاد 12 ألف شخصا أجنبيا عن التراب الوطني.

ولاية أمن وجدة تتمكن من توقيف أزيد من 16 ألف شخص في قضايا جنائية وجنحية في أقل من سبعة أشهر
ولاية أمن وجدة تتمكن من توقيف أزيد من 16 ألف شخص في قضايا جنائية وجنحية في أقل من سبعة أشهر

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz