بكل موضوعية ونزاهة ،إن الحوار الذي أجراه هذا الدكتور مع وجدة البوابة يشد إليه المستمع : تعبير واضح ،يلمس من خلاله المتتبع الخيط الرابط بين جمله ، مما يمكنه –تلقائيا- من استنباط أفكارا عظيمة عن الإسلام من حيث النهج والمقصد ،حتى و إن لم يكن هذا المتتبع مسلما.
وهذا لعمري يتناقض مع أسلوب بعض الخطباء ( المنتسبين للتعليم) الذين تصيبك جعجعتهم بالغثيان.
أنا أدعو السيد بنحمزة أن يستمع لخطبهم ويقيّمها، أي أن يجري عليهم تفتيشا ،أو ليسوا برجال التربية؟
ألا تشاطرني الرأي يا شرقينا العزيز؟