وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة

23772 مشاهدة
وجدة:عبدالقادر كتــرة: “يا مدير يا مسؤول ، آش بقالك من حلول” و” الحراسة ها هي، والتعويضات فينا هي// الحكرة ها هي ، والواجبات فينا هي؟” و”يا موظف احتج احتج، ما تبقاش تتفرج” و”التقاعد راها جاتك، يا مدير سير في حالك” و”الكفاءات همشتوها،والبيادق رقيتوها” وتعيينات حزبية، والكفاءات فينا هي؟” و”هذا المغرب الله كريم،لا صحة لا تعليم”…هذه بعض الشعارات التنديدية والاستنكارية التي رددتها حناجر حوالي 150 موظفة وموظفا من الشغلية الصحية من مختلف المراكز الصحية بعمالة وجدة أنجاد في وقفة احتجاجية بساحة المدخل الرئيسي لمستشفى الفارابي بمدينة وجدة، من الساعة التاسعة إلى الحادية عشرة من صباح يوم الأربعاء 23 دجنبر الجاري احتجاجا على ما وصفوه بظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير.وبعد ذلك اخترق المحتجون في مسيرة حماسية بهو المستشفى حيث وقفوا عند مدخل إدارة المستشفى ليستمر ترديد الشعارات الاستنكارية وسط زغاريد الممرضات في اتجاه نحو الساحة الداخلية للمستشفى قبل أن تتنقل إلى مقر المديرية الجهوية لوزارة الصحة بمدينة وجدة ابتداء من الساعة الحادية عشرة إلى الثانية عشرة زوالا من نفس اليوم، احتجاجا على الأوضاع المزرية غير الصحية التي تتخبط فيها الشغيلة الصحية بعمالة وجدة انجاد وضد سلوك المسؤولين بالمندوبية والمديرية الجهوية لوزارة الصحة وتعنتهما بنهج طريقة الآذان الصماء والتوسيف والوعود الكاذبة بعد رفض الملف المطلبي للشغيلة الصحية…

“جاءت هذه الوقفة الاحتجاجية بعد سلسلة من الحوارات مع المسؤولين وعلى رأسهم المندوب لكن لم تؤدِّ إلى نتائج حيث إن هناك تماطل وتسيب ووعود فارغة، وقد وصلنا إلى باب مسدود نتج عنه تذمر الشغيلة الصحية، حيث وصل الخصاص إلى وضعية كارثية بحيث أصبح هناك ممرضة بمفردها تؤمن الحراسة الليلية لكل ثلاثين مريضا، هذا من المستحيلات، كما أن هناك نقص في التجهيزات وانعدام الأمن…” يصرح عبدالسلام حميميد عضو النقابة الوطنية للصحة (فدش)، ثم يضيف أن المحسوبية هي اللغة السائدة بحيث يتم التعامل مع الأطباء بطريقة والباقي بطريقة أخرى “إذا وقع أحد الممرضين أو الإداريين أوالتقنيين أوالمهندسين في خطأ صغير يعاقب عقابا شديدا، في الوقت الذي يتم التغاضي عن الأخطاء الكبيرة للأطباء، ونقول هذا بكل صراحة…”. أما عبدالجليل عزاوي الكاتب الإقليمي للجامعة الوطنية لقطاع الصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، فأكد على انفرادية وأحادية التسيير والتدبير لدى المندوب الحالي لوزارة الصحة، مشيرا إلى انعدام روح العمل ضمن فريق وبصفة جماعية، ودعا المسؤولين على الصحة بوجدة من المندوب ومدير المستشفى الفارابي ومدير مركز الحسن الثاني للأنكولوجيا إلى حلّ مشاكلهم فيما بينهم عبر حوار نزيه وشفاف ضمانا لحقوق الشغيلة الصحية، إضافة إلى تعطل المصالح الصحية للعديد من الأسباب…

ورفضت النقابتين تمديد مهمة المدير الجهوي للصحة لمدة ثلاث سنوات بعد بلوغه سنّ التقاعد مهددين بمنعه من دخول الإدارة بداية السنة الجديدة المقبلة،”وإلا تقوم وزراة الصحة بتمديد مهمة المتقاعدين من الشغلية الصحية لأننا في حاجة إليهم لتسيير هذا المرفق…”.

جاءت هذه الوقفة الاحتجاجية بناء على قرار مشترك للنقابة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الفيدرالية الدمقراطية للشغل، والجامعة الوطنية لقطاع الصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بعد عدة لقاءات متتالية للمكتبين النقابيين مل على حدة مع مندوب وزارة الصحة بوجدة دون أن تثمر حلولا لمطالب الشغيلة الصحية. ولخص بيان النقابيتن نقط الملف المطلبي في الخصاص الحاد في الموارد البشرية خاصة فئة الممرضين، والوضعية الصحية المتمثلة في تردي الخدمات بالمؤسسات الاستشفائية بسبب استفحال ظاهرة الإدمان المفرط على العمل بالمؤسسات الخاصة وتأثير ذلك على بقية الشغيلة في غياب تطبيق الفصل 15 من قانون الوظيفة العمومية، والتوزيع غير العادل للتعويضات عن الحراسة والمداومة.

وأشار البيان الذي توصلت الأحداث المغربية بنسخة منه إلى استمرار تملص المسؤول وتهربه من إيجاد الحلول الناجعة للمشاكل المطروحة وتطبيق القانون بدعوى أنه ليس بدركي وهو الأمر الذي أدى إلى تراكم معضلات النقص الحاد في فئة الممرضين والنتيجة استنزافهم ودفعهم إلى العمل على الأعصاب والإشتغال تحت سوط الترهيب والتعسف ودوس كرامتهم حسب تعبير البيان.

وسجل البيان ما وصفه بالتواطؤ المكشوف مع الفئة المستفيدة من هذه الوضعية بالتستر عليها وعدم مراقبتها، والدفع بالمريض إلى مغادرة المستشفى باستخدام شبكة من المتواطئين نحو المصحات الخاصة بدعوى غياب جودة الخدمات بالمؤسسات العمومية (مفتاح سرِّها Contre avis médical)، وعدم الاستجابة للنداءات المستعجلة “الهواتف المغلقة”، وتعقيد ظروف العمل لفئة الممرضين والعاملين بقسم المستعجلات بدفعهم للتصادم مع المرضى وفي مركز التشخيص بتباعد المواعيد أو التماطل في الاستقبال أو عدم احترام أوقات العمل والغياب غير المبرر ومن هذه الفئة “ظاهرة الأشباح”.

وأشارت النقابتان في بيانهما إلى ما اعتبراه الكيل بمكيالين في ما يخص المجالس التأديبية وحصرها في الفئات الضعيفة وتمتيع ناهبي الوقت العام والمال العام والمرتشين بالتستر والتواطؤ، ونقص المرافق الصحية والموارد البشرية وعدم تعويض المُحالين على التقاعد في جلّ المراكز الصحية، ومعاناة مستشفى الحسن الثاني للأنكولوجيا من النقص الحاد للمرضين والعمل في ظروف غير صحية، وإلى أشارتا ما وصفاه بمهزلة التعويضات عن الحراسة والمداومة والتحيز المفضوح لفئة دون غيرها وصرف الملايين للأشباح مقابل دريهمات للمغلوبين على أمرهم، وعدم تسوية الوضعية الإدراية لحاملي الإجازة ومماطلتهم محليا ووطنيا ، وتدمير روح العمل الجماعي وإذكاء روح الانتهازية والنفعية وقتل الضمير والواجب واستغلال متاع الدولة لأغراض شخصية بما فيها السرقات…وجدة،الأربعاء 23 دجنبر2009

Sitin sante-hopital Alfarabi Oujda :: وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة
Sitin sante-hopital Alfarabi Oujda :: وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة
Sitin sante-hopital Alfarabi Oujda :: وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة
Sitin sante-hopital Alfarabi Oujda :: وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة

Sitin sante a hopital Alfarabi-mercredi 23 dec 09 Oujda :: وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة
Sitin sante a hopital Alfarabi-mercredi 23 dec 09 Oujda :: وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة

Sitin sante a hopital Alfarabi-mercredi 23 dec 09 Oujda :: وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة
Sitin sante a hopital Alfarabi-mercredi 23 dec 09 Oujda :: وقفة احتجاجية للشغيلة الصحية بمستشفى الفارابي على ظروف العمل المزرية وقلة الموارد البشرية وسوء التسيير والتدبير بوجدة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz