وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر في زيارة ميدانية لكلية الطب والصيدلة بوجدة

13870 مشاهدة

ديوان السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر/ وجدة البوابة: وجدة في 15 دجنبر 2012، يتشرف الديوان أن يخبركم أن السيد لحسن الداودي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، قد قام يوم الجمعة 07 دجنبر 2012 بزيارة تفقدية لجامعة محمد الأول بوجدة. وتندرج هذه الزيارة في إطار إقرار آليات الحكامة في تدبير المنظومة الوطنية للتعليم العالي والبحث، المتمثلة بالأساس في اعتماد سياسة القرب ونهج المقاربة التشاركية وتعزيز آليات التواصل والتنسيق مع الفرقاء الاجتماعيين ومع مختلف مكونات الجامعة ومحيطها، بهدف ملامسة واقع التعليم الجامعي ورصد مكامن قوته، إضافة إلى تشخيص مختلف الإكراهات التي تعيق استقرار منظومة التعليم العالي والبحث على الصعيد المحلي واستشراف الإجراءات والحلول العملية الكفيلة بتجاوزها.

وقد حل السيد الوزير بكلية الطب بوجدة على الساعة الحادية عشرة صباحا حيث كان في استقباله كل من  رئيس جامعة محمد الأول  و كذا السادة رؤساء المؤسسات الجامعية. بعد ذلك كان للسيد الوزير، لقاء على انفراد مع السادة أساتذة كلية الطب و الصيدلة بوجدة بحضور الكاتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بجامعة محمد الأول بوجدة، الذي رحب و شكر السيد الوزير على تلبيته للدعوة الموجهة إليه من قبل النقابة للقيام بهذه الزيارة. وقد أعطيت الكلمة للأستاذ الدكتور محمد رشيد غيلان، الكاتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بكلية الطب و الصيدلة بوجدة، الذي قدم صورة مفصلة حول ظروف العمل الصعبة التي يزاول فيها الأساتذة الأطباء مهامهم بمستشفى الفارابي بوجدة، وبخاصة الجانب المتعلق بتأطير وتكوين الطلبة الأطباء والأطباء الداخليين و المقيمين، والتي تنعكس سلبا على تكوين الطلبة، كما كان هذا الاجتماع مناسبة تم التطرق خلاله لمشروع بناء المستشفى الجامعي بوجدة الذي يعرف بطئا في الإنجاز، و الذي كان من المفروض أن يشرع في تقديم خدماته خلال شهر ماي 2011.

و في أخر الاجتماع الذي انتهى على الساعة الساعة الثانية و الربع صباحا، تناول السيد الوزير الكلمة حيث نوه بالنقاش الجدي والمسؤول الذي طبع لقاءه مع السادة الأساتذة الأطباء، مبديا تفهمه لمختلف القضايا المطروحة من طرفهم، والتزامه ببدل كل الجهود وسلك القنوات الممكنة قصد الاستجابة لمطالبهم. كما شكر أساتذة الكلية بدورهم، السيد الوزير على سعة صدره  و على تفهمه للقضايا المطروحة عليه من طرفهم.

بعد ذلك مباشرة وبمقر نفس الكلية، عقد السيد الوزير اجتماعا مع المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بجامعة محمد الأول بوجدة خصص لتدارس نقطتين أساسيتين تتعلق الأولى بملف الأساتذة حاملي الدكتوراه الفرنسية، والثانية مرتبطة بالمشاكل والإكراهات التي يعرفها مجال التسيير بجامعة محمد الأول.

رئيس ديوان السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر

وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر في زيارة ميدانية لكلية الطب والصيدلة بوجدة
وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر في زيارة ميدانية لكلية الطب والصيدلة بوجدة

                                         السيد محمد ياسين طلال

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz