وجدة: دفاعا عن النفس، ضابط شرطة بوجدة يقتل شخصا من ذوي السوابق باستعمال الرصاص/وجدة: سميرة البوشاوني

35740 مشاهدة
قام ضابط شرطة بوجدة بإطلاق رصاصة من مسدسه على أحد الأشخاص من ذوي السوابق العدلية أردته قتيلا، وذلك بالقرب من قاعة أفراح النخيل مساء ثاني أيام عيد الفطر حوالي الساعة الخامسة. وكانت سيارة للشرطة قد حلت بقاعة أفراح النخيل بعدما تم استدعاءها لردع شخص كان في حالة سكر وقام بإشهار سيفه في وجه الحرس الخاص بالقاعة، ليقوم بعد حضور رجال الأمن إلى عين المكان بمهاجمة سيارتهم وتكسير زجاجها، ليرد عليه ضابط الشرطة بإطلاق رصاصات في الهواء لردعه، غير أنه قام بمهاجمة الضابط الذي أطلق رصاصة أصابت المعتدي على مستوى القلب وأردته قتيلا.
هذا وقد لوحظ استنفار أمني أمام مقر ولاية أمن وجدة مساء نفس اليوم، بعدما توجه إليها أفراد عائلة القتيل، والذي كان مبحوثا عنه –حسب مصادر أمنية- في 07 قضايا، وتجمهروا أمامها، قبل أن يتم تفريقهم…
قام ضابط شرطة بوجدة بإطلاق رصاصة من مسدسه على أحد الأشخاص من ذوي السوابق العدلية أردته قتيلا، وذلك بالقرب من قاعة أفراح النخيل مساء ثاني أيام عيد الفطر حوالي الساعة الخامسة. وكانت سيارة للشرطة قد حلت بقاعة أفراح النخيل بعدما تم استدعاءها لردع شخص كان في حالة سكر وقام بإشهار سيفه في وجه الحرس الخاص بالقاعة، ليقوم بعد حضور رجال الأمن إلى عين المكان بمهاجمة سيارتهم وتكسير زجاجها، ليرد عليه ضابط الشرطة بإطلاق رصاصات في الهواء لردعه، غير أنه قام بمهاجمة الضابط الذي أطلق رصاصة أصابت المعتدي على مستوى القلب وأردته قتيلا.
قام ضابط شرطة بوجدة بإطلاق رصاصة من مسدسه على أحد الأشخاص من ذوي السوابق العدلية أردته قتيلا، وذلك بالقرب من قاعة أفراح النخيل مساء ثاني أيام عيد الفطر حوالي الساعة الخامسة. وكانت سيارة للشرطة قد حلت بقاعة أفراح النخيل بعدما تم استدعاءها لردع شخص كان في حالة سكر وقام بإشهار سيفه في وجه الحرس الخاص بالقاعة، ليقوم بعد حضور رجال الأمن إلى عين المكان بمهاجمة سيارتهم وتكسير زجاجها، ليرد عليه ضابط الشرطة بإطلاق رصاصات في الهواء لردعه، غير أنه قام بمهاجمة الضابط الذي أطلق رصاصة أصابت المعتدي على مستوى القلب وأردته قتيلا.

اترك تعليق

1 تعليق على "وجدة: دفاعا عن النفس، ضابط شرطة بوجدة يقتل شخصا من ذوي السوابق باستعمال الرصاص/وجدة: سميرة البوشاوني"

نبّهني عن
avatar
moha
ضيف

في بعض المسائل يعملون بجد وأنا متفق معهم ولكن لماذا لم يلقوا القبض على المجرم العلوى الطاهر ضابط سابقا وبعد مرور أكثر من ١١ شهرا، بعد ما سرق أموال المساكين بوعود كاذبة وزجه بشاب في السجن ويمكنكم قراءة كل التفاصيل على موقعى.
http://soscorruption.123toutmaroc.com/index.php

‫wpDiscuz