وجدة: تأجيل جلسة محاكمة قاضي وجدة والحديث عن محاولة صلح تجري بين الطرفين

24109 مشاهدة
سميرة البوشاوني: للمرة الثانية، أجلت هيئة المحكمة باستئنافية وجدة صباح الاثنين 14 دجنبر جلسة محاكمة خالد الياشوتي القاضي المتهم رفقة زوجته بتعذيب الخادمة زينب اشطيط إلى غاية 25 يناير 2010، وذلك بناء على طلب من دفاع المتهم لتمكين المحامون، الذين انضموا لدفاع القاضي، من الاطلاع على وثائق ملف القضية وإعداد دفاعهم.وفي تصريح لجريدة “الاتحاد الاشتراكي” أفاد الأستاذ نور الدين بوبكر دفاع الضحية زينب اشطيط بأن “هناك ترتيبات من دفاع المتهم من أجل إجراء محاولة الصلح” وهي إجراءات أكدها غياب الضحية ووالدها عن الجلسة.
وتجدر الإشارة أن دفاع زوجة القاضي، والتي قضت المحكمة الابتدائية في حقها بثلاث سنوات ونصف سجنا نافذة و10 ملايين سنتيم كتعويض للطرف المدني، التمس في ثاني جلسة استئنافية، يوم الاثنين 07 دجنبر، منح الطرفين مهلة لتمكينهما من البحث عن أرضية للتفاهم وإتمام إجراءات الصلح. كما تقدم دفاع الضحية في نفس الجلسة بشهادة طبية مدتها ثلاثة شهر تثبت معاناتها من تعفنات وجراح لم تندمل في جهازها التناسلي… وتم تأجيل الجلسة إلى يوم 04 يناير المقبل لتمكين الطرفين من إتمام محاولة الصلح الجارية.

zineb chtit  ::  زينب شتيت
zineb chtit :: زينب شتيت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.