وجدة: القاضي يطالب بالطلاق من زوجته المدانة في قضية تعذيب زينب شطيط بوجدة

24825 مشاهدة
ذكرت جريدة الخبر الصادرة من تاوريرت بالجهة الشرقية أن القاضي الذي أدينت زوجته بثلاث سنوات و نصف حبسا نافذا , بوجدة , بعد اعترافها بتعذيب خادمتها زينب الشطيط البالغة من العمر 11 سنة , قد تقدم بطلب الطلاق من زوجته لدى محكمة الأسرة.
و تضيف نفس المصادر أن القاضي برر هذا الطلب بالمرض النفسي الذي تعاني منه زوجته و هو ما كان يجهله على حد قوله, مؤكدا في نفس الوقت أنه لم يكن على علم بأن زوجته كانت تخضع لحصص طبية لدى طبيب نفساني بالحسيمة . و أكثر من هذا , و حسب نفس المصدر, يقول القاضي أن زوجته سافرت عدة مرات الى الديار الفرنسية للتداوي من مرضها النفسي و هو ما كان يجهله أيضا.و تقبع زوجة القاضي , وهي أم لأربعة أبناء , بالسجن بعد ادانتها بثلاث سنوات و نصف حبسا نافذا, حيث اعترفت كتابيا بتعذيب الخادمة زينب الشطيط , معلنة عن مسؤوليتها الكاملة في هذه القضية , و برأت ساحة زوجها القاضي من أي تدخل فيما حصل.

وجدة: القاضي يطالب بالطلاق من زوجته المدانة في قضية تعذيب زينب شطيط بوجدة
وجدة: القاضي يطالب بالطلاق من زوجته المدانة في قضية تعذيب زينب شطيط بوجدة

Le juge Yachouti d'Oujda
Le juge Yachouti d'Oujda

اترك تعليق

1 تعليق على "وجدة: القاضي يطالب بالطلاق من زوجته المدانة في قضية تعذيب زينب شطيط بوجدة"

نبّهني عن
avatar
moha
ضيف

هذا المنافق يتمسكن ويكذب يقول أن زوجته مريضة نفسيا وسافرت دون علمه لفرنسا للعلاج ،وكأننا نعيش فوق القمر كيف يعقل لزوجة تسافر دون علم زوجها يا قاضي نحن لسنا أغبياء كان غيرك أشطر فقد قلتها على موقعي فحسب علمي فقد استأنف قضية زوجته حتى يطبخها في محكمة الإستأناف وتخرج بريئة لأنها مريضة ووووو…..حقيقة ديل الكلب عمرو لا ينعدل.

‫wpDiscuz