وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي

151776 مشاهدة

وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول

في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي

نظمت جامعة محمد الأول بوجدة، اليوم السبت بالمجمع الجامعي لنقل التكنولوجيات والخبرة بوجدة، يوما دراسيا تناول الدور المنوط بهذه الجامعة في تنمية جهة الشرق.

ويأتي هذا اللقاء، حسب المنظمين، في سياق انفتاح الجامعة على محيطها، واعتبارا لما يكتسيه موضوع الجهوية من أهمية قصوى، لاسيما في ما يتصل بالدور الحيوي والفعال الذي يجب أن تضطلع به الجامعة في سبيل النهوض بالتنمية المستدامة على الصعيد الجهوي.

وشارك في هذه التظاهرة العلمية، التي نظمت تحت عنوان “أي دور للجامعة في تطوير الجهة؟”، ممثلو مؤسسات جامعية وأساتذة باحثون وفاعلون سياسيون وسوسيو – اقتصاديون، وذلك بغية التفكير في المهام الجديدة للجامعة، لاسيما تلك المتعلقة بإرساء إطار جديد للشراكة مع مختلف الفاعلين ينسجم مع فلسفة الجهوية الموسعة.

وتوقف رئيس جامعة محمد الأول، السيد محمد بنقدور، في كلمة بالمناسبة، عند “الدور الريادي” الذي ينبغي أن تضطلع به الجامعة في سبيل تنمية جهة الشرق، لافتا إلى أن هذه الجهة تزخر بمؤهلات كبيرة، بوصفها “منطقة شاسعة بموقع استراتيجي يمتد بين البحر المتوسط شمالا والصحراء الشرقية جنوبا، ومنطقة حدودية بخاصيات اقتصادية متفردة، تملك مقومات وبنيات تحتية قابلة للتطوير والتأهيل”.

وقال إن “القانون لوحده لا يصنع التنمية، لذلك يجب تعزيزه بممارسة تدبيرية مبدعة وخلاقة تقوم على المبادرة والتعاون والتقدير المتبادل”، مشددا على ضرورة رسم خارطة طريق مشتركة بأهداف واضحة، سعيا لتحقيق نسب نمو تصاعدية تراعي المتطلبات السوسيو اقتصادية والاجتماعية للجهة.

وأوضح أن مجالات التعاون بين الجامعة ومحيطها الجهوي يمكن أن تشمل عقد شراكات توفر بموجبها المؤسسات المنتخبة اعتمادات للجامعة بهدف تحسين العروض التكوينية والبحثية وتوفير الوعاء العقاري الكفيل بتنويع العرض التربوي وتقريبه من المستفيدين، والاستفادة من الكفاءات و الخبرات والقدرات العلمية والبشرية المشتركة في مجال تخطيط وتنفيذ البرامج التنموية.

من جهته، أبرز رئيس مجلس جهة الشرق، السيد عبد النبي بعيوي، أهمية دور الجامعة في تحقيق التنمية الشاملة، مؤكدا أن الجامعة تعد أداة محورية في تنمية الجهة، لا سيما من خلال تشخيص الواقع ورصد الحاجيات وإبراز الأولويات والمساهمة في ابتكار الحلول وطرح البدائل، إضافة إلى دورها الفعال في تكوين وتأهيل العنصر البشري لولوج سوق الشغل والاندماج في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
وجدة: الدور المنوط بجامعة محمد الأول في تنمية جهة الشرق موضوع يوم دراسي
2016-02-28 2016-02-28
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير