نيابة وجدة أنكاد تنظم دورة تكوينية لفائدة أساتذة التعليم الثانوي الإعدادي تشرف عليه الوحدة المركزية لتكوين الاطر بتعاون مع مشروع إتقان

27384 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة في 18 أبريل 2012، في إطار التعاون بين وزارة التربية الوطنية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية  (USAID) وتنزيلا لمشروع “إتقان” الذي تنجزه مؤسسة (  Inc.) (Créative Associates International )  بشراكة كل من جامعة الأخوين بإفران والهيئة الدولية للشباب نظمت نيابة وزارة التربية الوطنية بوجدة أنكاد دورة تكوينية استفاد منها 70 أستاذة وأستاذا ومجموعة من المفتشين والمديرين وذلك يومي الاثنين والثلاثاء 16 و 17 أبريل 2012 بالمركز الثقافي الاجتماعي ابن خلدون بوجدة.

وقد ترأس افتتاح الدورة التكوينية السيد النائب الإقليمي محمد البور مرفوقا برئيس مصلحة الشؤون التربوية وبحضور السيدة مديرة مشروع “إتقان” الدكتورة كريستينا نتشوكان- سونو، في بداية كلمته رحب السيد النائب بأعضاء فريق مشروع “إتقان” وأشاد بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية عند تنزيل مشروع “أليف”  ليركز على التعاون الجديد مع نفس الوكالة من خلال مشروع “إتقان” متمنيا أن يحقق الأهداف المرجوة منه، كما شكر السيد النائب الأستاذات والأساتذة على حضورهم الدورة التكوينية رغم كون يوميها صادفا منتصف عطلة الأسدس الثاني وحيىﱠ فيهم رغبتهم الإستفادة من الدورات التكوينية للارتقاء بأدائهم الذي ينعكس إيجابا على مستوى التلاميذ. كما شكر السيد النائب السادة المفتشين والمديرين على حضورهم لمتابعة أشغال الدورة، وشكر فريق الوحدة الإقليمية للتكوين المستمر ومدير المركب التربوي التعاوني  ابن خلدون بوجدة .

وتناولت بعده الكلمة الدكتورة كريستينا نتشوكان- سونو فقدمت عرضا حول مشروع “إتقان”: الاطار والأهداف والمنجز والمنتظر، أما أعضاء فريق”إتقان” (مؤطرو الدورة) وهم الدكاترة عبد القادر الزاكي والعربي الوافي وميلود أحيدو والأستاذ عبد العزيز الغرضاف فقد قدموا في عروضهم:

 1 ـ الخطوط العامة لمشروع “إتقان” : السياق الذي يأتي فيه المشروع ومرجعياته وأهدافه ومنهجيته وشركاؤه وحصيلته والفئة المستهدفة ومدة إنجازه.

2 ـ محاور الدورة التكوينية: أ ـ دعم النجاح المدرسي. ب ـ تيسير الفهم في التعليم المدرسي. جـ ـ التعلم الفعال. ـ التمركز حول المتعلم والمتعلمة ـ ملاءمة التعلمات لمتطلبات الحياة ـ بيداغوجيا الخطأ ـ أساليب الدعم والتقوية ـ الذكاءات المتعددة.

وفي كلمته رحب السيد رئيس مصلحة الشؤون التربوية بالحضور، وحفز الأستاذات والأساتذة على الإقبال والحرص على الاستفادة من المؤطرين الخبراء كما أشاد بأهمية مثل هذه التكوينات في المساهمة في تفعيل الحياة المدرسية.

وبعد انتهاء جلسة الافتتاح  توزع الحضور على ورشتين، أطر الورشة الأولى: الدكتورالعربي الوافي والأستاذ عبد العزيز الغرضاف والدكتورعبد العزيز الزاكي، وأطر الورشة الثانية: الدكتورميلود أحيدو والدكتورعبد القادر الزاكي والأستاذ عبد العزيز الغرضاف.

وفي اليوم الثاني توزع الحضور على خمس ورشات حسب الاختصاصات التالية: اللغة العربية – اللغة الفرنسية – الرياضيات – علوم الحياة والأرض – الفيزياء ، وذلك من أجل إنجاز أعمال تطبيقية ، وهكذا حددت كل ورشة صعوبات التعلم عند التلاميذ والتلميذات انطلاقا من التجارب الخاصة بكل أستاذ(ة) ومعرفته بالتلاميذ والبرنامج الدراسي ثم اقتراح الحلول التي يراها الأستاذ مناسبة لتخطي هذه الصعوبات وذلك وفق مبادئ وخطوات منهجية محددة.

وبعد منتصف اليوم الثاني اجتمع جميع المشاركين في جلسة ختامية قدم فيها السادة المؤطرين: تقييمهم للمنجز من فاعليات الدورة التكوينية وأخبروا الحضور بالمنتظر،كما تم تقديم السيد اسحيمي عمرو منسقا إقليميا لمشروع “إتقان” بنيابة وجدة أنكاد، وأشادوا كثيرا بانخراط المشاركين واهتمامهم بملفات الدورة كما أشادوا بكل من:

1 ـ السيد محمد ابوضمير مديرأكاديمية الجهة الشرقية على إصراره لكي تستفيد نيابة وجدة أنكاد من مشروع “إتقان”.

2 ـ السيد محمد البور النائب الإقليمي على مابدله من مجهود لاحتضان نيابة وجدة أنكاد هذه الدورة التكوينية وعلى متابعته الفعالة لانجاز وإنجاح الدورة وحرصه على تفقد الورشات وتشجيع الجميع من أجل إنجاح الدورة.

3 ـ السادة المفتشين والمديرين على مواكبتهم الفعالة لأشعال الدورة.

4 ـ فريق الوحدة الإقليمية للتكوين المستمر بالنيابة ومدير المركب التربوي التعاوني ابن خلدون على تنظيم الدورة وتوفير اللجستيك الضروري لإنجاحها.

وقد عبر بعض الحضور في كلمات قصيرة عن ارتياحهم للمكتسب من الدورة  وللظروف التي مرت فيها وعن إعجابهم واستحسانهم للطرائق التي وظفت من طرف المؤطرين، وعبروا عن استعدادهم للانخراط في مشروع”إتقان”.

وفي ختام اللقاء تناول الكلمة باسم نيابة وجدة أنكاد السيد رئيس الوحدة الإقليمية للتكوين المستمر ليجدد باسم السيد النائب الذي غادر وجدة إلى الرباط للمشاركة في اللقاء المنظم على الصعيد الوطني من أجل التحضير للدخول المدرسي ( 2013-2012)   شكرَ الأستاذات والأساتذة على حضورهم ومشاركتهم الفعالة والشكر نفسه خص به أعضاء فريق “إتقان” الذين أطروا الدورة وهم:

– الدكتور عبد القادر الزاكي

– الدكتور ميلود احبادو

– الدكتور العربي وافي

– الدكتور عبد العزيز الغرضاف

وهكذا انتهت الدورة التكوينية التي مرت في جو هادئ ومنظم بفضل ما وفر لها من إمكانيات لجستيكية مهمة وتنظيم محكم وتغذية جيدة ومتابعة مستمرة للسيد النائب مرفوقا برئيس مصلحة الشؤون التربوية وبفضل خبرة وحنكة السادة أعضاء فريق “إتقان”، وبفضل انضباط وانخراط المستفدين وتعاون الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) وبقية الشركاء  .

 نيابة وجدة أنكاد تنظم دورة تكوينية لفائدة أساتذة التعليم الثانوي الإعدادي تشرف عليه الوحدة المركزية لتكوين الاطر بتعاون مع مشروع إتقان
نيابة وجدة أنكاد تنظم دورة تكوينية لفائدة أساتذة التعليم الثانوي الإعدادي تشرف عليه الوحدة المركزية لتكوين الاطر بتعاون مع مشروع إتقان

 نيابة وجدة أنكاد تنظم دورة تكوينية لفائدة أساتذة التعليم الثانوي الإعدادي تشرف عليه الوحدة المركزية لتكوين الاطر بتعاون مع مشروع إتقان
نيابة وجدة أنكاد تنظم دورة تكوينية لفائدة أساتذة التعليم الثانوي الإعدادي تشرف عليه الوحدة المركزية لتكوين الاطر بتعاون مع مشروع إتقان

وجدة البوابة – مصلحة الشؤون التربوية وتنشيط المؤسسات

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz