نهضة بركان تضيع نقطتين بالميدان و يتعادل أمام شباب هوارة بصفر لمثله

13275 مشاهدة

رشيد الترميدي – وجدة البوابة : وجدة في 20 مارس 2012، لم يتمكن فريق نهضة بركان من كسب النقاط الكاملة في نزاله ضد متذيل الترتيب فريق شباب هوارة، الذي أرغم أصحاب الأرض على اقتسام النقط ،كما أنه لم يستغل النتائج السلبية لمنافسيه اتحاد المحمدية ،الاتحاد البيضاوي و الكوكب المراكشي.إذن التعادل كان في المقابلة التي جمعت برتقالة الشرق و برتقالة سوس ضمن فعاليات الدورة 21 وهي أول دورة من الثلث الأخير من بطولة القسم الوطني الثاني و بالملعب البلدي ببركان، علما أن معظم الزملاء المراسلين توجهوا إلى أحفير ليجدوا الأبواب موصدة ثم الانتقال إلى بركان بعد أن تحركت الهواتف النقالة.

قبل انطلاق الجولة الأولى وقف الجميع لقراءة الفاتحة ترحما على روح ابن محمد فشات اللاعب السابق لنهضة بركان. بعد انطلاق صافرة الحكم محمد علام الذي يزور المنطقة الشرقية للمرة الثانية على التوالي إذ سبق له قيادة مباراة المولودية و اتحاد ايت ملول في الدورة الماضية . المباراة انطلقت بالحيطة و الحذر من الفريقين، ولم يتحرك الفريق المحلي للمبادرة الهجومية إلا بعد مرور 14 دقيقة حيث حصل أصحاب الأرض على ضربة خطأ، لم ينجح اللاعب طالبي في ترجمتها إلى هدف.في الدقيقة 17 محاولة بواسطة رأسية للاعب أجراوي تمر محاذية للحارس السوسي حميد الله ، محاولات الزوار اعتمدت فيها تمريرات الكرات الطويلة نحو المهاجم طوطو لكنها لم تهدد الحارس البركاني ، اللاعب المختاري لم يكن محظوظا في تسديدة انتهت بتدخل الدفاع وكان ذلك في الدقيقة 32. الدقائق الأخيرة من الشوط الأول عرفت محاولتين للزوار في الدقيقة 44 بواسطة الافواري هرمان الذي تمكن من هزم الحارس لبرازي لكن الكرة أصابت الشباك الخلفية وفي الدقيقة 45 هداف الفريق طوطو يحرم فريقه من هدف محقق لينتهي الشوط الأول بنتيجة البياض.

بداية الجولة الثانية كانت لصالح الزوار بواسطة اللاعب طوطو تنتهي محاولته بتدخل الدفاع ، خمس دقائق بعد ذلك نفس اللعب يحاول مباغتة الحارس لبرازي الذي كان متقدما بعض الشيء ، لكن الرجوع السريع للحارس حرم الهواريين من هدف السبق. محاولات اللاعب أجراوي في الدقيقتين 59 و 60 تنتهي بتدخل رائع للحارس السوسي حميد الله. التغييرات التي قام بها المدرب هشام الدميعي أملا في تغيير النتيجة لم تأت بجديد ، حيث غاب التركيز على المهاجمين المحليين وسوء الأرضية زادت في محنة أصحاب الأرض ، لينتهي اللقاء بنتيجة البياض ويبقى السؤال المطروح لماذا الفريق المحلي يحقق نتائج ايجابية بعيدا عن بركان ليحقق الفريق التعادل السابع و الثالث بالميدان في حين الفريق الهواري يضيف نقطة واحدة إلى رصيده.

نهضة بركان تضيع نقطتين بالميدان و يتعادل أمام شباب هوارة بصفر لمثله
نهضة بركان تضيع نقطتين بالميدان و يتعادل أمام شباب هوارة بصفر لمثله

الترميدي رشيد .

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz