نصرة للعلامة الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي المحلي بوجدة

39277 مشاهدة

كثرت في الآونة الأخيرة حملات منظمة ومغرضة، تهدف إلى الانتقاص من مكانة علماء المغرب العاملين الذين يسخرون وقتهم وعلمهم للدفاع عن هوية الأمة وخدمة الدعوة. وعلى رأس هؤلاء الدعاة فضيلة العلامة الدكتور مصطفى بنحمزة. إن تجرؤ هؤلاء المغرضين من أصحاب الشهوات، والمتطاولين على علماء الأمة ليعد أمرا خطيرا ،لأنهم أباحوا لأنفسهم الاعتداء على ورثة الأنبياء، والذين قال فيهم رسول الله صلى الله عليه وسلم”…

نصرة للعلامة الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي المحلي بوجدة
نصرة للعلامة الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي المحلي بوجدة

وإن الملائكة لتضع أجنحتها رضا لطالب العلم، وإن طالب العلم يستغفر له ما في السماوات والأرض حتى الحيتان في الماء .وإن فضل العالم على العابد كفضل القمر على سائر الكواكب.وإن العلماء لم يورثوا دينارا ولا درهما، إنما ورثوا العلم.فمن أخذه أخذ بحظ وافر”. إن هذا المخطط الدنيء الذي يسعى أصحابه من ورائه مسخ كرامة العالم،وتشويه سمعته، والحط من قدره، ووصفه بأشنع الأوصاف، إنما يروم الحط من شأن العلم الشرعي في أعين الناس، ومحاولة الإيقاع بين العلماء وأولي الأمر.إن الكلام في أهل العلم من الأمة، كما يقول أحد الدعاة،هو”جرح في العلماء ،وجرح فيما يحملونه من الشريعة ،لأن الناس لن يثقوا بهم إذا كثر القول فيهم والخوض فيهم”.

mustafa benhamza  الدكتور مصطفى بنحمزة
mustafa benhamza الدكتور مصطفى بنحمزة

إن هذه الحملة الهستيرية تبين بالملموس مدى ما يخطط له البعض ،وتكشف عن الغايات الخبيثة التي تغذيها إديولوجيا مقيتة متعصبة نابعة عن حقد دفين وحسد مستشر في قلوب أصحابه. والهدف هو غمط أهل العلم والتقليل من شأنهم والتحريض عليهم.يقول ابن عباس رضي الله عنهما”من آذى فقيها ،فقد آذى رسول الله صلى الله عليه وسلم. ومن آذى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقد آذى الله عز وجل”.

إن من حق العلامة الدكتور بنحمزة علينا-نحن الأساتذة الذين تتلمذنا على يديه وغرفنا من معين منهجه الوسطي الاعتدالي-أن ندلي بشهادة في حق هذا الرجل.إن الدكتور مصطفى بنحمزة مذ عرفناه، وهو يسخر علمه وفكره ومنبره للدفاع عن شوكة الإسلام، وينذر نفسه لخدمة قضايا الأمة، ونشر العلم من خلال إلقاء الدروس العلمية كل أسبوع ،حتى يتفقه الناس في دينهم،ويعبدوا الله عن علم، ويتقربوا إليه تعالى زلفى..كما يشهد القريب والبعيد لفضيلة الشيخ جهوده الكبيرة للدفع بالعمل الاجتماعي إلى الأمام، من خلال تشجيع أهل الخير والإحسان لبذل أموالهم فيما يرضي الله ورسوله صلى الله عليه وسلم.وقد درس فضيلته، على مدى 30سنة تقريبا، العقيدة، والحديث، والتفسير،وأصول الفقه والنحو،وتخرج على يديه جمع من الأساتذة الأجلاء الذين التحقوا بهيئات التدريس بمختلف الجامعات المغربية وللله الحمد.فكيف يعقل أن يشار إلى هذا العالم المليء قلبه بحب الله، وحب رسوله صلى الله عليه وسلم وحب المؤمنين ، يشار إليه بالهمز واللمز والقذف.فلماذا يستهدف فضيلة الشيخ بنحمزة ، ويرمى بأمور يندى لها الجبين؟ولماذا بالضبط في هذا الوقت؟ إن هذا الاستهداف هو استهداف للفكر الوسطي الذي يحمي الشباب من التطرف والغلو، وهو محاولة بئيسة للتشويش على هوية الأمة، وتيئيس للناس بجلال العلم وفضل العلماء،ورغبة في إقصاء هؤلاء عن المجتمع والاحتكاك به،كأن قدر العالم المسلم أن يظل منغلقا على نفسه،منزويا في ركن قصي، غير عابئ بمشاكل مجتمعه وقضايا أمته.وأخيرا نقول لهؤلاء المتحاملين المعتدين ما قاله ابن تيمية رحمه الله: (إن الرد بمجرد الشتم والتهويل لا يعجز عنه أحد).وإن من شروط الكتابة التزام الموضوعية، والبعد عن الأحكام المسبقة ،وعدم التجريح والقذف.يقول الله تعالى((والذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانا وإثما مبينا))سورة الأحزاب،الآية58.

وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.

د.شوقي المقري،أستاذ جامعيد.حسن احساين،أستاذ جامعي

اترك تعليق

2 تعليقات على "نصرة للعلامة الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي المحلي بوجدة"

نبّهني عن
avatar
منى
ضيف

الدكتور الجليل مصطفى بنحمزة غني عن التعريف شخصية قل مثيلها علما وكفاءة وتواضعا ونحن نجله ونحترمه ونقدره .نتمنى ان يكثر من امثاله والله يوفقه لما فيه الصلاح والفلاح امين يا رب

عبد الله ع
ضيف

إن الناس لا يطعنون أبدا في الشيخ العالم مصطفى بنحمزة ولكنهم يطعنون
في أمور أخرى أقحم الرجل فيها نفسه فترك العلم وانشغل بها وهي معروفة
لدى الخاص والعام ولا داعي للحديث عنها ولو أن الشيخ رجع الى مجالس
العلم والفتوى والتدريس لأفاد وبنى وكون ولقي الله تعالى وهو عنه راض

‫wpDiscuz