ندوة تربوية حول استخدام سبورة “الوي” التفاعلية ( السبورة التفاعلية البديلة) في تدريس مادة الرياضيات بثانوية ابن بطوطة تمسمان

93213 مشاهدة

تمسمان: عبد الناصر بلبشير

 ندوة تربوية حول استخدام سبورة “الوي” التفاعلية ( السبورة التفاعلية البديلة)

في تدريس مادة الرياضيات بثانوية ابن بطوطة بتمسمان

          في إطار ترسيخ ثقافة استخدام تكنلوجيا الإعلام والاتصال في تدريس مادة الرياضيات، تم تنظيم ندوة ثم درس تطبيقي في الموضوع المشار إليه، بثانوية ابن بطوطة الإعدادية بتمسمان (كرونة) بواسطة هذه التكنلوجيا ، وذلك في 22 مايو 2015، أعدت وقدمت الدرس باستخدام السبورة التفاعلية البديلة الأستاذة سميرة السعيدي تحت إشراف مفتش مادة الرياضيات عبد الناصر بلبشير. وقد حضر معنا في هذا اللقاء أساتذة مادة الرياضيات العاملون بهذه المؤسسة بالإضافة إلى الأساتذة العاملين بإعدادية بنطيب 1 وقسيطة.

ويروم تنظيم هذا الدرس الفريد من نوعه، إبراز أهمية وفوائد هذه الوسائل الحديثة في تدريس مادة الرياضيات وخاصة منها الدور الفعال الذي تلعبه السبورة التفاعلية في تدريس بعض المفاهيم الرياضية في الهندسة المستوية والهندسة الفضائية…

   فالسبورة التفاعلية البديلة التي تعتمد على  تحويل السبورة البيضاء العادية الى سبورة تفاعلية  باستعمال الة التحكم في لعبة “الوي” “ Wiimote، كما أوضحت الأستاذة في بداية عرضها، هي عبارة  عن ادوات معينه وبرنامج يثبت على جهاز الكمبيوتر نستطيع من خلاله تحويل اي سطح يتم عرض “ المسلاط الضوئي” عليه سواء كان السبورة البيضاء المتوفرة في المدارس او شاشة العرض الخاصة ب”المسلاط الضوئي” او الحائط او اي سطح اخر الى تفاعلي بمعنى اننا نستطيع التحكم به من كتابة وفتح واغلاق البرامج او النوافذ من دون الرجوع الى جهاز الكمبيوتر او الفأرة.

وذكرت الأستاذة وهي تعرض مشروعها أن الأدوات الرئيسية المستخدمة لهذه الغاية هي:

  جهاز يسمى “وي ريموت” وقلم يصدر اشعة تحت الحمراء يصنع يدويا يستقبلها “الريموت” وطبعا جهاز الكمبيوتر وجهاز المسلاط الضوئي، وبلوتوت اذا كان الحاسوب لا يتوفر عليه. والبرنامج المستخدم يسمى “سمووث بورد smoothboard” وهو المسئول عن تحويل السبورة الى تفاعلية وبدونه لن نستطيع ان نقوم يتحويل السبورة الى تفاعلية، مشيرة إلى وجود برانم أخرى للكتابة على الشاشة وإثراء الدروس أيضا مثل برنامج bleusoleil أوالبرانم: sankoré,pen rite, geoflash, cabri 

ولعل اهم مايميز هذه الطريقة التي عرضتها الأستاذة في هذه الحصة، هو سعرها المنخفض جدا مقارنة مع السبورات التجارية الباهظة الثمن. كما انها سهلة الاستخدام ويستطيع اي شخص ان يستخدمها في اي مكان وعلى اي سطح كان حتى على شاشة الكمبيوتر نفسها فبهذه الطريقة نستطيع تحويل شاشة الكمبيوتر الى شاشة لمس نتحكم بكل مايعرض عليها بواسطة القلم وليس بواسطة الفأرة.

بعد ذلك، قدمت الأستاذة سميرة السعيدي أمثلة تطبييقية في الهندسة الفضائية والمستوية ( حساب المساحة – حساب الحجوم …) فطلبت من متعلميها تقديم أجوبتهم باستخدام طريقة السبورة التفاعلية هذه. ولم يجد التلاميذ صعوبات تذكر وهم يقومون بالمطلوب منهم، بل أكدوا إعجابهم بالوسيلة الجديدة التي أدمجتها الأستاذة في هذه الحصة كوسيلة تعليمية متطورة مكنت الجميع من التوصل إلى الأجوبة السليمة بكل سهولة وبسرعة فائقة. وقد استحسنا لديها الحرص القوي على تقويم النتائج المعروضة على السبورة البديلة من طرف التلاميذ تقويما تكوينيا فعليا.

خلال المناقشة، دعت الأستاذة سميرة السعيدي زميلاتها وزملائها الأستاذات والأساتذة مدافعة عن اختيارها لتقديم أنشطة رياضية بواسطة وسائل الإعلام والاتصال هذه، لاستغلال الفرص أكثر فأكثر وكلما توفرت الظروف المناسبة لاستخداما في تقديم عدد مهم من الدروس أو الأنشطة المهمة والصعبة التي يتم التغلب عليها بهذه التكنلوجيا.

ولقد أشاد جميع الأساتذة والأستاذات الحاضرون خلال هذا الدرس بالمجهود الجبار الذي بدلته الأستاذة سميرة السعيدي حيث فسحت لهم المجال للمزيد من البحث والتفكير في إغناء طرقهم التعليمية وإثرائها لتساير تكنولوجيا الإعلام والتواصل. لذلك كله فإننا نثمن بدورنا هذا المجهود ونثني عليه ونتمنى للأستاذة كل التوفيق مع اقتراح التنويه بما قامت به.

تقويم الحصة:

  • تم الجزم خلال المناقشة المستفيضة أن هذه الحصة قد حققت مجموعة مهمة من الأهداف المرسومة، والملاحظ هو التفاعل و التجاوب الكبير الذي أبداه التلاميذ ما يعبر عن مدى تفاعلهم الايجابي مع مثل هذه الأنشطة بهذه الوسائل وذلك من خلال خصائص الصوت والصورة والفيديو التي توفرها السبورة الذكية.

  • وتبين أن استخدام السبورة التفاعلية يهدف إلى نقل العملية التعليمة من النمط التقليدي الرتيب إلى التقنية التعليمية الحديثة التي من شأنها أن تعود بفائدة كبيرة على المدرس والمتعلمين، وجعل بيئة التعليم بيئة جاذبة لا طاردة تعتمد على التكنولوجيا الحديثة التي لاقت استحسانا واسعا شمل المدرسين الحاضرين معنا في النشاط والمتعلمين على حد سواء.

  • إن لتكنولوجيا التعليم الحديثة آثارها وفوائدها التي لها تأثير إيجابي عميق وواضح في النظام التعليمي. ولعلنا نرى هذه الفوائد والعوائد في استخدام هذه التكنولوجيا بوضوح أكثر في المجتمعات التي أنشأت هذا العلم بخلاف مؤسساتنا التي لم تحسن استغلال هذه التكنولوجيا بالشكل المناسب والصحيح لها. وحرصا على مواكبة التقدم والالتحاق بصفوف المتقدمين وحرصا على تطوير التعليم في بلادنا واستغلال كل ما يمكن أن يصب في مصلحته، كثفنا من أنشطتنا في الموضوع للتحسيس ألأكثر بأهمية التكنلوجيا الرقمية في تعليم تعلم الرياضيات.

وفي ما يلي نقدم البطاقة التقنية التي اعتمدتها الأستاذة سميرة السعيدي لإعداد السبورة الوي التفاعلية

تعريف

سبورة الوي التفاعلية هي سبورة تفاعلية  بديلة  تعتمد على  تحويل السبورة البيضاء العادية الى سبورة تفاعلية  باستعمال الة التحكم في لعبة الوي.

وللحصول على هذه السبورة  نحتاج لأدوات وتحميل برانم معينة

الادوات

  • حاسوب

  • مسلاط ضوئي

  • الة التحكم في لعبة الوي Wiimote

  • قلم اشعة تحت حمراء يصنع يدويا

  • Usb بلوتوت اذا كان الحاسوب لا يتوفر عليه

البرانم

برنامج smoothboard

برنامج bleusoleil

برانم اخرى للكتابة على الشاشة واثراء الدروس مثلا :

 sankoré,pen rite, geoflash,cabri

طريقة تحويل سبورة عادية الى تفاعلية

 Bluesoleil بالحاسوب عن طريق برنامج  اولا نقوم بربط

 بحيث حتى يجده البرنامج wiimote في 2و1 ثم نضغط على الزرينsmoothboard ثانيا نقوم بتشغيل برنامج تبقى المصابيح الاربعة مضاءة

 او على معايرة wiimote الموجود في   A وذلك بالضغط على الزر  infrarouge

ثالثا نقوم بمعايرة الشاشة بقلم  في البرنامج ,وبعد ذلك نمر للشاشة و نضغط بواسطة القلم على العلامات الموجودة في الزوايا . وهكذا نكون قد حصلنا على سبورة تفاعلية

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz