ميسور: تظل أمي خارج البيت “وقد يأتي التمر أو لايأتي…” أمام أعين السلطات/ميسورحميد باحنيني

84557 مشاهدة
مع حلول شهر رمضان من كل سنة، تعرف مدينة ميسور والمناطق المجاورة لها حركة غير عادية من النساء والرجال والشيوخ والشباب ،في اتجاه” مركز تربية الحبارى” التابع للشقيقة الإمارات العربية المتحدة ،في كل أوقات اليوم غير مبالين بشدة الحرارة نهارا ولا الخوف ليلا ولا بعد المركز عن المدينة(10 كلم)، والغاية من ذلك تلقي المساعدات الرمضانية من دقيق وتمور،كل هذا يبدو عاديا .غير أن المثير في ذلك هي الصيغ والطرق التي تتم بها عملية توزيع هذه المساعدات طرق تحط من كرامة المواطن وإنسانيته ،صيغ الزبونية والمحسوبية ….ومما يزيد الطينة بلة أن هذه المساعدات لاتقف عند حد الضعفاء والمحتاجين من أبناء المنطقة، التي أفقرتهم السياسات الحكومية المتتالية اتجاه منطقة تنعدم فيها شروط الحياة، بل تتعداهم لتصل إلى كل رؤساء المصالح وبدون استثناء (الصحة،الفلاحة،التعليم،الداخلية….) ، وأترك التعليق لكل مستعملي الطريق الرابطة بين ميسور وميدلت

missour_ramadane1

ميسور

اترك تعليق

6 تعليقات على "ميسور: تظل أمي خارج البيت “وقد يأتي التمر أو لايأتي…” أمام أعين السلطات/ميسورحميد باحنيني"

نبّهني عن
avatar
aziz
ضيف

nzidak ana khadam f ma3TARKA OGALIK WAHAD KHALI HOWA ALI MKALAF MAIS BSARAHA MAKAYAN HATA CHI HAJA KATFARAH WALO RILWAJHIYA

aziz
ضيف

akhoya makan alach yabça khtrak ana rah khdamt m”ahom 4 ans ofatli walo rilwajhiya okayan wahad asmiyto “atman howa ali mrawan kolach

ahmed zroufa
ضيف

khoya hamid hada mawdou3 khasso ni9ach fkol al idarat dyal missour li anah homa bdawrhom 3andhom lid fhad lkarita ok

ahmed zroufa
ضيف

saraha had lmawdou3 khasso ni9ach li anah bzaf dyal nass kaymchiw f kol raman lila mahmiyat al imarat al3arabiya bach yjibo tmar whad nass machi yalah min taba9a lfa9ira wa inamama

الكامل محمد
ضيف
من هذا المنبر اتوجه الى الفرنسي السيدلاكروا بهذه الرسالة التي اساله فيها عن معايير التوظيف عندما يتم حرماني لمرات عديدة من العمل وانا صاحب خبرة وكفاءة حيث اتوفر على دبلوم فلاحي ورخصة السياقة للسيارات الخفيفة وللوزن الثقيل ..لكنني اعرف ان السلطات المحلية تتلاعب في التوظيف حيث تعمد الى توظيف وبدون كفاءة ومن القرية التي انتمي اليها اناسا لا مهنة لهم ولاكفاءة سوى انهم من اعوانها على الظلم والفساد والامثلة كثيرة ويعرفها قائد ورئيس دائرة ميسور اللذين يتفننان في التدخلات المشبوهة لفائدة المشبوهين وابناء المشبوهين الذين يتعاونون مع المخزن بطريقة بليدة ويعاملهم المخزن بصفتهم النخبة التي يعول عليها في تغيير موازين… قراءة المزيد ..
هشام
ضيف

عين الصواب أخي حميد, ومما لا شك فيه أن لسلطات المدينة أو بعض المحسوبين عل مدينة ميسور لهم اليد العليا على كل هاته الطرق و الصيغ التي يتم بها توزيع هاته المساعدات ولخير دليل أو إضافة إذا صح القول على هذا أن هناك فئة واحدة من مدينة ميسور هي التي تستفيد من فرص الشغل هنالك في تلك المحمية ….

‫wpDiscuz