مولودية وجدة يحل ضيفا على فريق كوكب مراكش في أصعب مهمة لتقرير مصيره

100433 مشاهدة

وجدة البوابة – المراكشية: وجدة في 17 ماي 2013، تتواصل بعد غد السبت منافسات بطولة القسم الوطني الثاني لكرة القدم٬ بإجراء الدورة ال28٬ التي ستتميز بلقاءات هامة وحاسمة إن على مستوى المنافسة على بطاقة الصعود الثانية٬ التي يبدو أن التنافس انحصر بخصوصها بين ثلاثة أندية٬ هي الجمعية السلاوية والمولودية الوجدية واتحاد الخميسات٬ أو بالنسبة للصراع الدائر بين تسعة أندية في أسفل الترتيب من أجل البقاء.

فبعدما حسم فريق الكوكب المراكشي وبشكل مبكر في أمر بطاقة الصعود الأولى وحقق آمال العودة إلى قسم الأضواء بعد موسمين قضاهما في غياهب القسم الثاني٬ يبدو أن التنافس سيتواصل إلى غاية الدورة الأخيرة لمعرفة من سينتزع البطاقة الثانية من بين الثلاثي الجمعية السلاوية (الثاني ب52 نقطة) والمولودية الوجدية (الثالث ب48 نقطة) واتحاد الخميسات (الرابع ب47 نقطة مع مباراة ناقصة)٬ الذي يراوده بالمناسبة حلم استعادة مكانته الطبيعية بين أندية قسم الكبار.

ولتحقيق هذا الهدف٬ سيكون على الفريق السلاوي٬ الذي مر في الدورات الأخيرة بمرحلة فراغ على مستوى النتائج بدليل خسارته للقاءيه الأخيرين خارج الميدان (1-0) أمام الرشاد البرنوصي واتحاد آيت ملول بالنتيجة ذاتها٬ مطالبا بعدم التهاون والعودة إلى سكة الانتصارات وانتزاع النقاط الثلاث على الرغم من كون المهمة لن تكون سهلة عندما يستضيف فريقا مشاكسا وصعب المراس في شخص اتحاد المحمدية (التاسع ب30 نقطة) الباحث من جانبه عن نقطتي النجاة ٬ وهو ما سيخلق متاعب كثيرة للسلاويين.

ومن جانبه٬ تبدو مهمة الفريق الوجدي أصعب نسبيا عندما يحل ضيفا على فريق الكوكب المراكشي (الأول ب63 نقطة) والذي يمني النفس باستعادة نغمة الفوز بعدما تجرع الدورة الماضية مرارة الهزيمة الثانية في الموسم وكانت بالخميسات أمام الاتحاد المحلي (1-0)٬ وهو ما يتوجب بذل مجهود مضاعف من طرف فريق “سندباد الشرق” إن هو أراد البقاء في دائرة المنافسة. أما الفريق الزموري٬ فسيكون أمام خيار أصعب عندما يحمل آماله ويحل ضيفا بدوره على فريق شباب قصبة تادلة (ما قبل الأخير ب26 نقطة)٬ والذي يعاني في المقابل في أسفل الترتيب ما سيدفعه لانتزاع ثلاث نقاط الفوز الكفيلة وحدها بإنعاش حظوظه بالخروج من الوضعية الحرجة التي يوجد عليها.

والحدة ذاتها٬ ستميز مباريات الأندية التي تتصارع من أجل البقاء٬ والتي تهم تسعة أندية هي الراسينغ البيضاوي (الثامن ب31 نقطة) واتحاد المحمدية واتحاد وجدة (التاسع و10 ب30 نقطة) واتحاد تمارة (ال11 ب 29 نقطة) والاتحاد البيضاوي (ال12 ب28 نقطة) وشباب المسيرة واتحاد طنجة (ال13 ب27 نقطة) وشباب قصبة تادلة (ال15 ب26 نقطة) وأولمبيك مراكش (الأخير ب22 نقطة).

وإذا كانت الصورة لم تتضح بعد بخصوص الفريقين المغادرين نحو بطولة قسم الهواة بما في ذلك فريق أولمبيك مراكش٬ فإن التنافس سيتواصل على أشده إلى حين إجراء الدورة الأخيرة.

وفي ما يلي برنامج الدورة الثامنة والعشرين:

بملعب مركب ملاوي رشيد بالعيون (الثالث بعد الظهر):

شباب المسيرة ………….. اتحاد تمارة.

بالملعب البلدي بقصبة تادلة (الرابعة عصرا):

شباب قصبة تادلة ……… اتحاد الخميسات.

بملعب الأب جيكو بالدار البيضاء (الرابعة عصرا):

الراسينغ البيضاوي …… الاتحاد البيضاوي.

بالملعب البلدي بآيت ملول (الرابعة عصرا):

اتحاد آيت ملول ………. الرشاد البرنوصي.

بالملعب الشرفي بوجدة (الرابعة عصرا):

الاتحاد الوجدي ………. أولمبيك مراكش.

بملعب أبو بكر اعمار بسلا (الرابعة عصرا):

الجمعية السلاوية …….. اتحاد المحمدية.

بالملعب الكبير بطنجة (الرابعة عصرا):

اتحاد طنجة ………….. يوسفية برشيد.

بالملعب الكبير بمراكش (الرابعة عصرا):

الكوكب المراكشي …… المولودية الوجدية.

مولودية وجدة يحل ضيفا على فريق كوكب مراكش في أصعب مهمة لتقرير مصيره
مولودية وجدة يحل ضيفا على فريق كوكب مراكش في أصعب مهمة لتقرير مصيره

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz