مولاي رشيد يترأس المباراة النهائية لكاس العرش بين الفتح الرباطي والمغرب الفاسي

17272 مشاهدة

وجدة البوابة/ الرباط: في أجواء احتفالية كبرى، ترأس صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد عشية اليوم الخميس المباراة النهائية لنيل كأس العرش في كرة القدم لموسم 2009-2010، التي احتضنها ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط وجمعت بين فريقي الفتح الرياضي والمغرب الفاسي، والتي انتهت بفوز الفريق الأول 2-1، ليحرز بذلك الكأس لخامس مرة في تاريخه.
كأس العرش (2009-2010): صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يترأس المباراة النهائية بين الفتح الرباطي والمغرب الفاسي

ولدى وصول صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد إلى المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله، استعرض سموه تشيكلة من القوات المسلحة الملكية أدت له التحية قبل أن يتقدم للسلام على سموه السيد منصف بلخياط وزير الشباب والرياضة والجنرال دو كور دارمي حسني بنسليمان رئيس اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية.

كما تقدم للسلام على صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد السادة العلمي الزبادي، عامل عمالة سلا نيابة عن والي جهة الرباط سلا زمور زعير وبوعمر تغوان رئيس الجهة والجنرال دو بريكاد محمد الرودابي القائد المنتدب للحامية العسكرية لولاية الرباط وسلا وفتح الله ولعلو رئيس مجلس مدينة الرباط وعبد القادر تاتو، رئيس مجلس عمالة الرباط وعلي الفاسي الفهري رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وسعيد إزكا مدير المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله.

مولاي رشيد يترأس المباراة النهائية لكاس العرش بين الفتح الرباطي والمغرب الفاسي
مولاي رشيد يترأس المباراة النهائية لكاس العرش بين الفتح الرباطي والمغرب الفاسي

ووسط هتافات وتصفيقات الجماهير التي اكتظت بها مدرجات الملعب بمناسبة هذا الحدث الرياضي الكبير، والتي خصت صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد باستقبال حار وترحيب كبير، التحق سموه بالمنصة الشرفية.

وبعد تحية العلم على نغمات النشيد الوطني نزل صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد إلى أرضية الملعب حيث تقدم للسلام على سموه أعضاء مكتب الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وطاقم التحكيم ومسيرو ومؤطرو ولاعبو فريقي اتحاد الفتح الرياضي والمغرب الفاسي.

وبعد أخذ صور تذكارية لصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد مع الفريقين المتباريين وطاقم التحكيم، أعطى سموه الإنطلاقة الرسمية للمباراة قبل أن يلتحق مجددا بالمنصة الشرفية لتتبع أطوارها.

وفي أعقاب المقابلة التي جرت في كنف الروح الرياضية العالية، وانتهت بفوز الفريق الرباطي 2-1، وفي أجواء احتفالية ووسط تصفيقات الجمهور الغفير، سلم صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد كأس العرش لعميد فريق الفتح الرباطي محمد بنشريفة.

كما سلم سموه كأس العرش للإناث لعميدة فريق الرجاء البيضاوي بشرى حراث، الفائز في المباراة النهائية على نهضة طان طان 6-1.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz