موضوع للنقاش – قضية رأي عام: استئنافية الناظور تدين أبا أقدم على إغتصاب إبنتيه بمدينة زايو بعشر سنوات سجنا نافذا

36531 مشاهدة

وجدة البوابة /عن محمد العوال بتصرف/ ‏19‏/12‏/2011‏ – 01:54:3، 

بعد أن هجرته زوجته، عمد الى معاشرة إبنتيه القاصرتين فأذانته الغرفة الجنائية بمحكمة الناظور بعشر سنوات سجنا نافذا

الوقـائــع:

لم يجد المدعو محمد من طريقة لتحقيق نزواته الجنسية-الشيطانية سوى ابنتيه، بعدما هجرته زوجته التي لم تعد قادرة على تحمل تصرفاته وممارساته الشاذة. قام الجاني باغتصاب ابنتيه اللتين تبلغان على التوالي 6 و10 سنوات؛ وقد ظل يمارس عليهما الجنس، دون أن تبيحا بشيء لأحد خوفا من تعرضهما للعقاب، خصوصا أنه كان يعنفهما من حين لآخر. إلا أن مشيئة الله شاءت أن يفضح أمره.

 كانت الزوجة تعيش في بداية زواجها حياة عادية، كحياة باقي الأزواج، غير أنه في الفترات الأخيرة، أصبح الزوج يعاملها معاملة قاسية ويعرضها للضرب والتعنيف أمام أعين ابنتيها، وهو ما جعلها بعد معاناة طويلة دون أن يتغير سلوكه، تقدم على مغادرة بيت الزوجية. وبعد أن انتظرت الزوجة أن يعود الزوج الجانح لرشده ويطلب منها الرجوع لبيت الزوجية، استمر على العكس في تجاهلها، فاكتفت الزوجة بزيارة ابنتيها من حين لآخر.

و حسب تصرحات الزوجة  للدرك الملكي بزايو، أكدت أنها تزوجت المتهم ورزقت منه بابنتين، الأولى «حسناء» والثانية «سارة». غير أن المفاجأة الصادمة تلقتها حين قصدت منزل زوجها لتفاجأ بعناق حار من ابنتيها مصحوبا باضطرابات غير معهودة في سلوكهن. وبعد اسرار الأم على معرفة أسباب هذا الاضطراب باحت الابنة البكر لوالدتها بمأساتها وبتفاصيل اغتصابها رفقة شقيقتها من طرف والدهما.

    صعقت الزوجة بالخبر  وهرولت على الفور في اتجاه سرية للدرك الملكي، وروت لهم تفاصيل الجريمة. تم الاستماع في محضر رسمي لإفادة الابنة البكر(10 سنوات) التي أكدت على أنها تعرضت عدة مرات للاغتصاب من طرف والدها، وأن أول اعتداء تعرضت له كان حين أمرها والدها بدخول غرفة نومه والتمدد لجانبه. لم ترفض خوفا من الضرب فأحكم الجاني إغلاق الباب وانتهك دون رحمة جسدها الصغير ونهش الذئب لحمها البريء وسط ذهولها وفزعها من هول الواقعة.

وبعد أن أشبع الأب الجاني رغبته الحيوانية، طلب من ضحيته أن تتكتم على الأمر وهددها بالضرب إن نطقت لأي كان ولو بكلمة واحدة، وبعد أن استلذ الذئب طعم ضحيته أصبح لا يفكر سوى في الاختلاء بها وممارسة الجنس عليها. ” ولم تعد تكفي الأب معاشرة ابنته جنسيا مرة واحدة في اليوم، بل تعداها إلى ثلاث أو خمس مرات في اليوم الواحد، إلى أن أضحى أمرا مألوفا لها، وهي ترى والدها ينهش لحم أختها الصغيرة وهي التي لم تتجاوز بعد ربيعها السادس. استمرت تصرفات الوالد مدة طويلة، أصبحت تخاف من مجرد سماعها له يفتح باب المنزل أو يطلب منها الحضور لغرفة نومه.ولم ينقذها من هذا الجحيم سوى حنين واشتياق والدتها لها ولشقيقتها الصغرى، التي زارتها وكشفت لها عن تصرفات والدها“.

وبعد مواجهته بأقوال ابته البكر وأقوال شقيقتها التي لم تتجاوز بعد ربيعها السادس، اعترف الجاني بأفعاله وأبدى ندمه على ما ارتكبه من اغتصاب وظلم في حق طفلتيه البريئتين.

الحـكـــم:

وبعد جلسات مطولة أمام الغرفة الجنائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالناظور، قضت الهيأة المحكمة بإدانة الجاني بعشر سنوات سجنا نافذا بعد مؤاخذته بتهمة اغتصاب قاصر وزنا المحارم.

عن محمد العوال بتصرف

موضوع للنقاش - قضية رأي عام: استئنافية الناظور تدين أبا أقدم على إغتصاب إبنتيه بمدينة زايو بعشر سنوات سجنا نافذا
موضوع للنقاش - قضية رأي عام: استئنافية الناظور تدين أبا أقدم على إغتصاب إبنتيه بمدينة زايو بعشر سنوات سجنا نافذا

اترك تعليق

4 تعليقات على "موضوع للنقاش – قضية رأي عام: استئنافية الناظور تدين أبا أقدم على إغتصاب إبنتيه بمدينة زايو بعشر سنوات سجنا نافذا"

نبّهني عن
avatar
maryam zaio
ضيف

اللهم عاقب هادا الرجل عقابديدا في يوم القيامة

tarik2011
ضيف

علامة الساعة لله

محمد الصبار
ضيف

مجرم حقير يستحق الاعدام شنقا في ساحة عمومية ليكون عبرة. يجب على الجميع العمل من أجل انقاذ الطفولة المغتصبة
حسبي الله ونعم الوكيل
محمد الصبار

محمد الساجد
ضيف

اللهم إن هذا لمنكر، حسبي الله ونعم الوكيل. هذا المجرم يستحق الرجم حتى الموت
محمد الساجد

‫wpDiscuz