مواطن من كفرياسيف يتذمر من رمي القمامة قرب بيته

35407 مشاهدة

اعرب المواطن موسى ابو عقل من قرية كفرياسيف عن استيائه ومعاناته من النفايات المتراكمة على جوانب الطرقات،

مواطن من كفرياسيف يتذمر من رمي القمامة قرب بيته
مواطن من كفرياسيف يتذمر من رمي القمامة قرب بيته

والتي تفوح رائحتها الكريهة بجانب منزله بالمنطقة الصناعية وتكاثر الجرذان لوجود النفايات ، وقال : “هذه الظاهرة ازدادت في الفترة الأخيرة بشكل ملحوظ” , وفي الوقت نفسه ، حيث تذمر ابو عقل من “السلطة المحلية بعدم قيامها بجمع النفايات من امام بيته بانتظام ، مما يسبب انتشار الإمراض” – وفق ما ذكر موسى ابو عقل .وأضاف ابو عقل لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالقول : ” من هنا من منبر موقع بانيت أطالب المجلس المحلي وأصحاب المحلات التجارية في المنطقة الصناعية بحل عاجل وبأسرع وقت ممكن لإزالة النفايات المتراكمة”.وأنهى موسى ابو عقل لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالقول : “اناشد أهالي القرية بعدم رمي النفايات بالمنطقة الصناعية والأهم أصحاب المحلات التجارية ، فان النظام هو كل شئ ، فطالما هناك نظام ، ليس هناك وجود للمشاكل فعلى المجلس المحلي ان يغرم كل من يخالف القانون”.

تعقيب القائم باعمال رئيس مجلس محلي كفرياسيف فهد خطيب : “قمنا بتنظيف المكان وتبليغ المحلات التجارية لعدم تكرار الامر”وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع فهد خطيب القائم بإعمال الرئيس مجلس كفرياسيف المحلي قال : ” نحن ادارة المجلس سعينا وسنسعى كل الوقت سنعمل ما بوسعنا لرفع الضرر على الأهالي. بالنسبة لهذه الشكوى ، لقد قمنا بتنظيف المكان”.وأضاف خطيب بالقول : ” الحديث يدور عن قمامة تابعة لمصالح تجارية في المنطقة الصناعية حيث قام المجلس بتبليغهم لعدم تكرار هذا الموضوع ، كان بالحري بهذا المواطن الذي أكن له الاحترام التوجه الى المجلس المحلي لحل القضية وان لهذا المواطن حق وعليه واجب تجاه السلطة وتجاه مجتمعه ولا يجوز ايضاً اختراق القانون ببناء جدار ( سور ) على الشارع فنحن أهل القرية نفضل ان نقوم بحل مشاكلنا من خلال المجلس المحلي وليس عبر وسائل الإعلام”.وأنهى خطيب بالقول : “انا من خلالكم أتوجه الى جميع أهالي القرية بان يتساعدوا مع مجلسهم المحلي في الحفاظ على بيئة نظيفة فمهما قام المجلس في تنظيف الشوارع وغيرها وفي ظل شح الميزانيات، لا نستطيع ان نفي بالمطلوب ما لم يقدم المواطن حصته في هذا الموضوع، فللأسف الشديد ان المواطن العربي عندما يقوم بزيارة البلدات اليهودية يحافظ على الشوارع وعلى بيئة نظيفة أكثر من بلدته وحارته ومؤسساته، ومن هنا اناشد جميع المواطنين التعاون قدر المستطاع مع المجلس المحلي لكي نتخطى كل هذه الصعوبات، وسيسعى المجلس لوضع حاويات كبيرة في المكان لحل المشكلة”.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz