من غباء ناهش أعراض الغير جهله بعاقبة استباحة عرضه انتقاما إلهيا منه / بقلم: محمد شركي

9846 مشاهدة

محمد شركي/ وجدة البوابة:

من غباء بعض المعلقين على المقالات المنشورة على هذا الموقع المحترم ، أنهم يتقنعون بأقنعة وراء أسماء ونعوت مستعارة تعكس من جهة جبنهم ، ومن جهة ثانية سوء تربيتهم وسوء خلاقهم وينحدرون بالتعليقات إلى مستويات منحطة. ومنهم من يصدق عليه قول الله تعالى : (( مثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ))، ذلك أن بعضهم ممن أعمى التعصب الطائفي أبصارهم وبصائرهم يجدون ما يعلقون به مهما كان موضوع المقال المنشور لأن كل ما في جعبتهم من التعليق الكلام البذيء العاكس لتفاهتهم وخستهم . ومن شدة سوء تربيتهم أنهم ينزلون بمستوى التعليقات إلى الدرك الأسفل من الخسة والدناءة . وبعض هؤلاء ينهشون أعراض الناس ، وقد ينهشون عرض شعب كامل كما هو شأن بعض السفهاء الذين عرضوا بأعراض الشعب المغربي الكريم . وهؤلاء يجهلون أنه من عدالة الله عز وجل معاقبة ناهش العرض باستباحة عرضه ، فضلا عن لعنة تلحقه في عاجله وآجله ، وتطرده من رحمة الله عز وجل . فإلى الذين سولت لهم أنفسهم نهش أعراض الشعب المغربي على هذا الموقع الذي أربأ به أن يرضى ذلك أو يقره ، أقول قد تكون أيها الناهش نتاج متعة حرمها الله ، وقد يكون عرضك مستباحا ليل نهار ، وقد تكون ممن يقتات بعرضه ، ولكنك بلا ماء وجه ولا كرامة تطلق لسانك في أعراض الغير وتنسى أن لك عرضا مستباحا . فيا من ترمي المغربيات وتقذفهن اعلم أن أعراض الشعب المغربي المسلم أشرف من عرضك ، واعلم أن البغاء الذي تعير به أهل المغرب يوجد في بلدك أيضا حيث تعيش وهو قريب منك ، وربما وجد في بيتك . فهلا اتقيت الله في عرضك وأشفقت عليه قبل أن تنهش أعراض غيرك . ألا تستحيي أن تلطخ موقعا محترما كهذا بقذارتك ؟ واعلم أن الرد على قذارتك سيكون بالمثل ما دام الشرع قد أباح الرد على العدوان بالمثل. وأتحداك أن تذكر اسم بلدك لأعطيك أيضا عدد البغايا فيه ، وقد يكون ضمن العدد عرضك الذي سيتولى الله عز وجل استباحته انتقاما منك جزاء وفاقا .

من غباء ناهش أعراض الغير جهله بعاقبة استباحة عرضه انتقاما إلهيا منه / بقلم: محمد شركي
من غباء ناهش أعراض الغير جهله بعاقبة استباحة عرضه انتقاما إلهيا منه / بقلم: محمد شركي

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz