منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا

223851 مشاهدة

وجدة: عبد الكريم بوراس/ وجدة البوابة: وجدة في 0 فبراير 014، بعد تلقيها من طرف جمعية «حيفا أصيلة» و« جمعية تواصل سلا» لكرة القدم دعوة للمشاركة في الدوري الوطني الأول لاصيلا في ايطار أنشطة«جمعية شباب يعقوب المنصور» الرائدة التي كان آخرها الزيارة الناجحة لأكاديمية ملكنا المفدى محمد السادسنصره الله و أيده_ لكرة القدم بسلا الجديدة إلى جانب المشاركة في عدة دورات رياضية بتاونات و أكاديمية أقصبي بفاس و المغرب الفاسي بداية السنة الجارية على حسابها الخاص، مع العلم أنها الجمعية الوحيدة التي لا تفرض أي انخراط على ممارسيها نظرا لنشاطها بأكثر الأحياء فقرا بعاصمة الشرق و اهتمامها بأبناء ساكنة الأحياء المهمشة من اجل إدماجهم الفعلي في المجتمع عن طريق الرياضة مند سنة 1993.

لم تتوانى «جمعية شباب يعقوب المنصور الوجدي» – «جيمو»- في الموافقة و بدون أدنى تردد رغم معرفتها المسبقة لصعوبة التحدي وقلة الإمكانيات و خاصة كونها الجمعية الوحيدة التي لم تحصل قط على منحة سنوية من أي جهة مختصة رغم قدم تأسيسها و قانونيتها، كتشجيع مستحق لنتائجها الباهرة و خاصة فوزها بجميع الدوريات المنظمة بعاصمة الشرق بدون استثناء ،من كاس المدينةالطفولةبطولة الأحياء المدارية –الخ ،إلى جانب فوزها بالدورة الثانية لكاس وجدة الدولية سنة 2008 و فوزها المستحق بكأسي«الوكالة الشرقية»لسنتين متتاليتين2011و2012 المنظمتين من طرف جمعية أمل فوت.

و رغم تسيدها على العمل القاعدي البناء بعاصمة الشرق نظرا لسياستها المنفتحة على جميع الفرق المحلية و تدعيمها بدون استثناء و برامجها التكوينية المستقاة من اكبر المراكز الوطنية للتكوين الرياضي و خاصة الأكاديمية الملكية بسلا الجديدة التي تعد احد الشركاء الفاعلين في برامجها الخاصة بالتنقيب و صقل مواهب الأحياء و توجيههم و التي تتعامل مع الجمعية بصفة خاصة اعترافا بكون أول الملتحقين بها من الشرق كانوا يزاولون لعبة كرة القدم بجيموالوجدية .

و في اطار الشراكة المثالية التي تربطها مع جمعية أمل المحرشي ارتأت«جيمو» دعوتها في مشاركتها في هذا الحفل الرياضي بمدينة أصيلا النائية، و فتح المجال لتكوين منتخب من أحياء المدينة و خاصة أن الجمعيتين تعدان من أنشط الجمعيات بالمدينة و يتوفران على اطر متمرسة يشهد لها بالتفاني و تغليب المصلحة العامة على الخاصة، تعمل طول سنة بدون كلل أو ملل مواظبة على تنظيم الممارسة الرياضية بالأحياء الهامشية بالمدينة و تاطير أبناء ساكنتها و خدمتهم بشكل تطوعي.

كما أن وجود أوجه التشابه في الأهداف المسطرة و خاصة في جانب إشراك و إدماج أبناء الأحياء المهمشة بالمجتمع عن طريق ممارسة اللعبة الأكثر شعبية بالمنطقة الشرقية كرة القدم – جعل هذا التعاون و الشراكة يحقق نتائج باهرا و نجاحا على جميع الأصعدة منذ سنوات و خاصة المشاركة بمنتخب موحد بدورة اكادير الدولية لكرة القدم سنتي 2012-2013 إلى جانب تنظيم دوريات محلية ناجحة على جميع المقاييس بملاعب أحياء وجدة .

فرغم اصطدام الجمعيتين على سواء بقلة الإمكانيات و تفشي مظاهر البيروقراطية بشكل مهول بجميع أطناب _دواليب و كواليس التسيير بالمدينة، إلى جانب انشغال أعيان عاصمة الشرق بالغنى الفاحش على حساب برامج تأهيل المدينة و ساكنتها . جعل من تمويل برنامج سفر« منتخب أحياء وجدة» بعيد المنال . و لكن بفضل ظهور أمل جديد جعل من حلم هؤلاء المواهب الصاعدة يتحقق علي يد مؤسسة «الوكالة الشرقية» كعادتها، و التي انخرطت بجميع وسائلها في توفير جميع ظروف نقل و إقامة ممثلي الشرق بمدينة أصيلة.

هذه المؤسسة الوطنيةالرائدةالوكالة الشرقية– التي أصبحت تتبوأ مكانة مرموقة في نفوس أبناء ساكنة الأحياء الأكثر هشاشة بفضل برامجها الاجتماعية الرائدة فيما يخص مد يد العون للجمعيات المغلوبة على أمرها، من اجل تحقيق برامجها الخاصة بالتنمية البشرية و محاربة الإقصاء، بحيث لا يختلف اثنان انه منذ أن عين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده مديرها الحالي السيدمحمد امباركي» كمدير عام لها حققت ما عجزت عنه عدة مؤسسات محلية و عامة بعاصمة الشرق، و لعل توفر هذه المؤسسة الوطنية على مجموعة من المصالح الداخلية و الخارجية النشيطة والتي نجحت سياسة القرب التي تنهجها في تحقيق حاجيات أبناء الشرق و تأهيلهم بشكل جعل المدينة في مصاف المدن الراقية .

كما ان نجاح «الوكالة الشرقية» في مهامها يعود خاصة إلى توكيل أمور تسييره لأطر يشهد لهم بالنزاهة و المواطنة الصالحة و على رأسهم الأستاذة« سعيدة ماهر» و كذا السيد «ديدوح الجيلالي» اللذان ما فتئا منذ تعيينهم على تقديم النصائح السديدة بشكل مباشر لتصحيح العمل الجمعوي و إنقاذه بعدما أصبح عرضة للزوال بسبب المشاكل العويصةالتي أصبح يتخبط فيها و خاصة بسبب الخصاص المادي و الأفكار.

و لعل التشجيع الذي لقيته الجمعيتين في تكوين «منتخب أحياء الشرق» و المشاركة في الدورة الوطنية من طرف«الوكالة الشرقية» كان له الوقع الحسن في نفوس الجميع كما أعطى دفعة قوية في اتخاذ جميع الإجراءات الضرورية لسفر المستفيدين و الظهور بمظهر يشرف أبناء الشرق حيث تم حجز وسيلة نقل خاصة كلفت لوحدها للجمعيتين ما يناهز 5000 درهم.

كما حدد يوم الجمعة 14-02-2014 ، يوم انطلاق الوفد الرياضي المكون من مواليد 1999إلى2003 حيث غمرت الفرحة وجوه هؤلاء الصبية وذويهم من ساكنة الأحياء الفقيرة بالمدينة و لقد تخللت جميع مراحل السفر عبر الطريق الساحلي التي تربط الشرق بالشمال عدة توقفات بالمدن الساحلية كالناظورالحسيمةتطوانشفشاونطنجة … ، و التقاط صور تذكارية لآثارها التاريخية و مناظرها الخلابة مما جعل جميع مراحل السفر تعرف نجاحا باهرا منذ بدايته بل تعدت أن خلقت جوا مفعما بالحماس و الانسجام ما بين عناصر منتخب احياء وجدة بشكل سريع و ظاهر للعيان.

ولقد كان يوم الوصول 15-02-2014 ، على الساعة العاشرة صباحا يوما مشهودا خصص فيه مسؤولوا الجمعية المنظمة للدورة الرياضية الوطنية باصيلا استقبالا حارا جعل من هؤلاء الأطفال ينسون عناء السفر بسرعة ، بل انخرطوا بكل تلقائية في الجو الاحتفالي الذي خصص لهم من أبناء و أهل أصيلا الكرماء و الذين لم يدخروا جهدا في توفير جميع إمكانياتهم من اجل راحة سفراء الأحياء الهامشية لعروس الشرق ،مع تسطير برنامج غني بالزيارات الميدانية إلى أهم الأماكن التاريخية و السياحية لاصيلا عاصمة الفن و ملتقى الحضارات.

كما كان يوم الأحد 16-02-2014 ،يوم بداية الدورة الرياضية حيث جمعت مقابلة الافتتاح منتخب أحياء الشرق مع منظم الدورة حيث كانت النتيجة متعادلة ب 0-0 أما المقابلة الثانية فكانت مع فريق العرائش انتهت نتيجتها بالتعادل السلبي أما المقابلة الثالثة و الأخيرة فجمعته بفريق شباب المحمدية الذي يسهر على تدريبه و تسييره الحارس الدولي الرعد و الذي استطاع أن يوقف حماس أبناء الشرق بانتصارهم بهدف لصفر .

و عرف حفل الختام للدورة الرياضية الوطنية توزيع جوائز و ميداليات على الفرق بدون استثناء إلى جانب جوائز رمزية و تذكارية على مسيري الفرق و مرافقيهم وسط تصفيق جماهير غفيرة حجت إلى الملعب البلدي لاصيلا على غير العادة و التي استحسنت هذه المبادرة بل دعت إلى تكرارها كل سنة.

و لقد حصل فريق منتخب أحياء الشرق على جائزة اللجنة المنظمة كفريق مثالي بالدورة نظرا للانضباط و التنظيم الذي أبان عنه عناصره إلى جانب المستوى التقني و الفني الذي ابهر الحاضرين و على رأسهم الحارس الدولي الرعد الذي قدم دعوة خاصة إلى منتخب أحياء الشرق للحضور إلى المهرجان السنوي الذي ينظم كل سنة بعاصمة الورود المحمدية).

كما لا ننسى انه تم اختيار الموهبة الصاعدة و الواعدة بمنتخب أحياء الشرق«محمد معاش» من مواليد 2003كأصغر و أحسن مشارك بالدورة.

و كانت عشية يوم الأحد 16-02-2014 ،موعد رحلة العودة إلى عاصمة الشرق عبر الطريق السيار محور مكناسوجدة و عند تمام منتصف الليل وصلت البعثة الرياضية الى عاصمة الشرق حيث وجدت في استقبالها اباء و اولياء المستقيدين الذين اعربوا للاطر المشرفةعن شكرهم بنجاح هذه المبادرة الرائدة .

لقد كانت مشاركة «منتخب أحياء الشرق» بالدورة الوطنية الأولى باصيلا بفضل دعم «الوكالة الشرقية»مشاركة ناجحة بجميع المقاييس كما أنها منحت الجمعيتين دفعة قوية لنجاح برامجهما السنوية المتبقية فيما يخص تحقيق الأهداف المتوخاة و البحث عن السبل الكفيلة لإنجاح إشراك و إدماج أبناء ساكنة الأحياء المدارية بالمجتمع بشكل فعلي و فعال، إلى جانب تأهيل ساكنتها و تربيتها على المواطنة الصالحة و تنمية قدراتها الذاتية،التي تمكنها من رسم خريطة طريق مجدية لمستقبل زاهر ومشرف يقيها من الوقوع في براثن الضياع و الانحراف الذي أضحى يفتح مصراعيه بهذه المدينة بشكل مهول و مقلق .

منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا
منتخب أحياء وجدة يتألق بالدوري الوطني لكرة القدم باصيلا

من إعداد عبد الكريم بوراس

متتبع للعمل الجمعوي الهادف بعاصمة الشرق

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz