مكناس : المشاكل المادية تهيمن على المسيرة الإيجابية للنادي الرياضي المكناسي

24780 مشاهدة

محمد عـبــيــد / وجدة البوابة : حقق النادي الرياضي المكناسي لكرة القدم فوزه الرابع على التوالي بعودته من قبل مدينة الزهور بفوز ثمين على فريق شباب المحمدية برسم الدورة 12 من بطولة المجموعة الوطنية الثانية للصفوة.. الفوز الذي يكشف من خلاله فريق العاصمة الإسماعيلية عن نيته الواضحة في اللعب منم اجل الظفر بإحدى بورقتي العودة إلى قسم الأضواء الموسم القادم …

وبقدر ما خلف هذا الفوز الاخير فرحة عارمة في صفوف محبيه و متتبعي مسيرة الكوديم بقدر ما أصبحت المسؤولية تتعقد لدى رئيس النادي الذي أضحى أمام مسؤولية صريحة من حيث توفير الموارد المادية لاستخلاص أجور اللاعبين الذين دخلوا المباراة الأخيرة حاملين شارات سوداء احتجاجا على عدم توصلهم بمكافآت الانتصارات والأجور الشهرية.وما عاشه الفريق خلال الأسبوعين الماضيين يندى له الجبين بعد عدة تسويفات من طرف المسؤولين الذين عجزوا تسديد الديون ، ولأن الرئيس مل الوعود وبقي يصارع وحده من أجل إرضاء اللاعبين نسبيا ، ونفس الشيء بالنسبة للإطار الوطني هشام الإدريسي الذي أبدى نوعا من النضج والحب المتبادل مع اللاعبين الشيء الذي جعلهم يواظبون على التداريب وتحقيق النتائج الإيجابية.

مكناس : المشاكل المادية تهيمن على المسيرة الإيجابية للنادي الرياضي المكناسي
مكناس : المشاكل المادية تهيمن على المسيرة الإيجابية للنادي الرياضي المكناسي

ففي الوقت الذي تزخر فيه مدينة مكناس بفعاليات اقتصادية وسياسية ، لازال الكل متنكرا للرياضة بالمدينة وبقي الفريق وحده يصارع واللاعبون يعانون ، فهل سمعتم بلاعب طرده أبوه من المنزل لأنه منذ مدة لم يقدم أي دعم للأسرة كالعادة .الآن نتائج الفريق في تحسن كبير ويتطلع إلى الصفوف الأمامية التي قد تؤدي بالعودة إلى القسم الوطني الأول ، والكرة في مرمى المسؤولين عن المدينة ، مجالس منتخبة وسلطات محلية وفعاليات اقتصادية ، والأسبوع القادم سيكون حاسما لأنه توجد نيات حسنة في جمع الشمل مجددا و الوقوف جنبا لجنب مع الفريق ، مع العلم أن رئيس الفريق أبو خديجة كان قد صرف من ماله الخاص ما يقارب 260 مليون سنتيم ، ويطالب الآن بصرف مستحقات اللاعبين ، وإلا سيكون مضطرا لتقديم استقالته و إذا ما تمت فإنها ستبقى وصمة العار على كل مكناسي غيور على الرياضة بصفة عامة.و يذكر انه مؤخرا و في عملية شبيهة بالتويزة كان أن وضع كل من محمد القندوسي و العربي العرائشي و حميد لحلو أعضاء من المجلس الإداري للنادي المكناسي مبلغ 30 مليون سنتيم رهن إشارة فرع النادي المكناسي لكرة القدم ليتمكن هذا الأخير من تسوية مستحقات اللاعبين قبيل عيد الأضحى الأخير.. و حسب مصادر مضطلعة فإن هذا المبلغ هو فقط جزء من مبلغ إجمالي ينتظر ضخه في صندوق الكوديم يناهز 70 مليون سنتيم جاء بناء عن توافق في اجتماع للمجلس الإداري للنادي المكناسي و بمعية كل من الرئيس عبد المجيد أبو خديجة و نائبه الأول محمد سعد فضلا عن مل والي الجهة في شخص رئيس الشؤون الداخلية بالولاية .. كما انه على المسؤولين داخل المكتب المديري للنادي الرياضي المكناسي وكل الفعاليات بالمدينة توفير الدعم المالي للفريق حتى يتسنى له استخلاص ما في ذمته للاعبين .محمد عـبــيــد – مندوب المنارة الإخبارية – آزرو – إقليم إفران / البوابة المغربية الكبرى- وجدة البوابة

مكناس : المشاكل المادية تهيمن على المسيرة الإيجابية للنادي الرياضي المكناسي
مكناس : المشاكل المادية تهيمن على المسيرة الإيجابية للنادي الرياضي المكناسي

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz