مقتطفات من لقاء مولودية وجدة ضد النادي المكناسي

499998 مشاهدة

وجدة: عبد القادر بدوي/ وجدة البوابة: الشوط الاول من لقاء المولودية الوجدية ضد النادي المكناسي عرف تكافؤ في اللعب بين الطرفين وكان الفريق المكناسي الاقرب الى التسجيل بواسطة كل من عبدالكامل غالي اللاعب السابق بصفوف المولودية وفرصة مصطفى نامو في الدقيقة 22 الا ان الكلمة الاخيرة كانت للحارس الوجدي معطوف الذي انقذ مرماه من هدفين محققين فيما اتيحة فرصة للفريق الوجدي شكلت خطورة كبيرة على الحارس عزومي وكان وراءها اللاعب يونس الاندلسي في الدقيقة 44.

شهدت الدقيقة 25 حالة غريبة كادت ان تعيد سيناريو مدينة اسفي – والتي كان بطلها اللاعب حليوات –  حيث لم يستسغ هذا اللاعب البطاقة الصفراء التي وجهها اليه الحكم كريم صبري من عصبة الدار الكبرى ، خصوصا وانه كان ينتظر ان تعطى له ضربة خطا لصالحه بعد اسقاطه على مشارف العمليات ، وكان من نتائج  مبالغته في الاحتجاجات الورقة الحمراء مما جعل اللاعب حليوات يدخل في هيستيريا من الاحتجاجات ، الحكم صبري لم يكن رحيما بالفريق المكناسي و وزع ورقة حمراء ثانية للمدرب عبد العزيز كركاش الذي احتج بدوره على الحكم.

خلال الشوط الثاني من اللقاء بسط اشبال المدرب حسن اوغني سيطرتهم المطلقة على مجريات اللعب وناورت العناصر الوجدية من كل الاتجاهات بل وخلقت مجموعة من الفرص السانحة للتسجيل لكن تسرع اللاعبين وتماسك الدفاع بقيادة الحارس عزومي فوت على اللاعبين الوجديين تسجيل الاهداف ، ومن اخطر المحاولات فرصة هنكي وقذفة هرواش التي مرت محادية ومحاولة اللاعب السمامي – احسن عنصر – والتي اخرجها المدافع سيسي باب من المرمى، وقدفة المهاجم علي تيام التي ارتطمت بالعارضة.

لا حظنا من خلال اللقاء الذي احتضنه الملعب البلدي باحفير بين المولودية الوجدية  والنادي المكناسي ان هناك بوادر تشكيلة نموذجية لاحت في الافق لفريق المولودية والتي  بإمكانها ان تخلق الحدث في بطولة هذا الموسم خصوصا وان هناك عزم اكيد من طرف المكتب المسير وعلى رأسه خالد بنسارية و كذا المدرب حسن اوغني لتحقيق امال الجماهير الوجدية .

عبدالقادر بدوي

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz