مقترح لحل مشكل زحف الرمال في الصحراء/ عبد الله بوفيم

40480 مشاهدة

ذ.عبد الله بوفيم-مدير صحيفة الوحدة/ وجدة البوابة: مقترح لحل مشكل زحف الرمال في الصحراء

تعرف الصحراء مشكل زحف الرمال,  فتغلق الطرق المعبدة وتتكلف وزارة التجهيز مبالغ خيالية  لضمان جرافات تزيل الرمال  في الطرقات بين الفينة والأخرى لدرجة يمكن أن تصل تكلفة إزالة الرمال  ملايين الدراهم  في  السنة.

في نظري طريقة تعامل وزارة التجهيز مع الرمال فيها تبدير للمال العام عبثا, لا يمكن لجرافة أن تزيل الرمال ونهائيا في الطريق لأنها  تزيل ما يتجمع في الطريق ويرجع إليها ضعف ما أزالته.

عملية تافهة وبهلوانية بحق وتبذير للمال بغباء مقصود غايته نهب أموال الدولة مع سبق الإصرار والترصد.

شاهدت فيديو يوضح بجلاء طريقة مواجهة زحف الرمال في العيون والتكلفة التي تتكلفها الدولة، شاهد الفيديو:

مُعاناة مُستعملي الطريق من زحف الرمال بين المرسى والعيون

  .

طرحت الصحفية سؤال كيف السبيل لمواجهة زحف الرمال؟  فكان لزاما علي أن أفكر في سبيل أشارك به من بين سبل قد يقترحها غيري.

وجب أن نبحث عن سبيل لا يكلف الكثير ويضمن استقرار الرمال في مكانها لسنوات عدة  دون تحرك وزحف.

شاهدت كيف يقيم من يسمون أنفسهم الخبراء بعض زعف النخل وغيره بمبالغ خيالية يزعمون أنهم بها سيوقفون زحف الرمال, متناسين حل المشكل في أصله ووقف زحف الرمال  في مكانها الأصلي لا في المكان المتوقع أن تصل إليه.

ارخص  شيء  يمكننا به وقف زحف الرمال هو البلاستيك, وبالطبع  توجد لدينا في سوق المتلاشيات في المغرب ملايين الأمتار المربعة من الشباك البلاستيكي المستعمل في الضيعات الفلاحية وهو رخيص جدا والدليل استعماله لتسييج  الضيعات الفلاحية ويمنع مرور الغبار بنسبة كبيرة وبالطبع لا يسمح بمرور الرمل.

لكي نوقف زحف الرمال نتجه مباشرة لأكوام الرمل البعيدة عن الطريق نوقف تحركها بأن نغطيها بالشباك البلاستيكي الذي نجعل في طرفيه  تقلا مثلا وللتقريب فقط في كل متر نجعل على طرفيه   كيس بلاستيكي مملوء بالرمل محاط به الشباك  جيدا كي لا يتحرك الشباك ندفن  الأكياس المملوءة بالرمل في جهتي الكومة الكبيرة  ونغطيها بعد ذلك بالرمال بواسطة الجرافات .

بعد ذلك ندفع الرمال القريبة من الطريق نحو الأكوام البعيدة منه نسبيا بحوالي 100 متر وزيادة,  ونضع فوقها من جديد الشباك البلاستيكي ونجعل في طرفي كل مترين من الشباك كيسين  بلاستيكيان مملوءين بالرمل  يمنعان  تحرك الشباك فوق أكوام الرمل.

قد تكون تكلفة  منع ما طوله كلمترين  من الرمال  حوالي 150000 مائة خمسون ألف درهم وأقل ولمدة تزيد عن عشر سنوات. في حين أن التكلفة الحالية أكثر وغير مضمونة وتعتبر الجرافات في قلب الطريق وهي تزيل الرمال في كل وقت خطرا محدقا بالسائقين.

ثمن بيع المتر المربع الواحد من الشباك البلاستيكي الجديد  وبالجملة لن يتجاوز الخمسة دراهم. الكلمترين معناه 2000متر. لو فرضنا أن ارتفاع أكوام الرمل في الكلمرتين هو 5 أمتار فإن التكلفة من البلاستيك ستكون على النحو التالي:

5x2000x10=100000  مائة ألف درهم  لتتبث كلمترين من الرمال ارتفاع الأكوام فيها خمسة أمتار.

تكلفة الاكياس البلاستيكية كالتالي:  ثمن الكيس الواحد بالجملة حوالي نصف درهم, يلزمنا للكلمترين حوالي أربعة آلاف كيس بلاستيكي أي 2000ألفي درهم.

وعليه تكون تكلفة المواد اللازمة لتتبيث كلمترين من الرمل هي حوالي 102000 مائة وإثنان ألف درهم.

تجاوزا نعتبر تكلفة المواد ونقلها 120000 مائة وعشرون ألف درهم. وبالنسبة لتكلفة الشغل وتنفيذ المشروع ستكون كالتالي:

ملء كل كيس من الرمل سيكلف على الأقل درهم واحد لكون الرمل متوفر وفي الأكوام وبامكان المياوم أن يملاء وفي الأكوام نفسها حوالي مائة كيس من الرمل وأكثر, وبذلك يكون أجره اليوم مائة درهم وزيادة.

معناه يلزم لتنفيذ المهمة وفي يوم واحد  أربعون مياوما لملء الأكياس  وأحكام غلقا ودفنها في الرمال بعد وضعها على الشباك البلاستيك.

لتمرير الشباك البلاستيكي فوق الأكوام يلزم حوالي عشرة مياومين آخرين  بتكلفة مائة درهم لكل منهم والمجموع 1000 ألف درهم.

مؤونة المياومين في اليوم الواحد وعلى حساب المقاول حوالي 2500درهم, ربح المقاول في المشروع مع مصاريف أخرى غير متوقعة وجب أن يكون في حدود  50000خمسون ألف درهم.

تكون التكلفة الإجمالية  هي كالتالي:  177500   120000+50000+5000+2500=

أحتياطيا تكون التكلفة المقدرة لكلمترين من الرمال هي 200000 مائتا ألف درهم

بعد منع زحف الرمال البعيدة عن الطريق ندفع نحوها الرمال القريبة من الطريق  ونجعل عليها أيضا شباكا بنفس الطريقة مبقين مساحة قليلة بين الأكوام حتى إذا تجمع في تلك المساحة الفارغة رمل بعد أيام أو شهور وضعنا فوقه أيضا شباكا من جديد.

وكلما تجمع رمل بسمك متر أو أكثر  حول الأكوام السابقة نضع فوقه من جديد شباكا وهكذا ترتفع الأكوام وتتبث وتكون هي نفسها حواجز  تمنع زحف الرمال  لحين تبقى تابثة بالمرة.

بالطبع نعالج الأكوام البعيدة أيضا وبنفس الطريقة كي تكون أيضا حواجز. العملية هذه قد تبدو  للبعض مكلفة, لكنها في الحقيقة بسيطة وجدا وهي الحل الأمثل لمنع زحف الرمال الذي أصبح يهدد المدن والطرق والمنشآت في الصحراء.

بالنسبة للأماكن التي توجد فيها رمال متحركة لكنها لا تكون أكواما وجب علينا أن نسعى لتكون أكواما بعدها نمنع تحركها.

مثلا لدينا كلمترين يتحرك فيهما الرمل, نقسم الكلمترين  على 10  وحدات فتكون لدينا مسافة 200 متر لكل وحدة نعمل بطريقة تقنية حيث تكون خمس وحدات أمامها خمسة شرط أن تغطي الوحدات الأمامية ما لم تغطه الوحدات الخلفية وهكذا دواليك ويكون بين الوحدات مسافة مائة متر كي نبقي مساحة بين الأكوام وحال نثبتها تكون المساحة بينها قابلة لتجميع الرمال من جديد وهكذا وبعد سنوات سنثبت من الرمال الكثير.

بذلك نترك ممرات بين الأكوام كي لا نشكل حاجزا متواصلا. أما طريقة تكوين الأكوام فهي نفسها من شباك البلاستيك والأخشاب.

أخشاب بطول 3 أمتر يدفن المتر في الأرض ويشد بالاسمنت والحجارة جيدا ويكون بين كل عمود وعمود مترين تقريبا.

كل وحدة كما شرحت أعلاه ستكلف مائة عمود  خشبي ومائتا متر من الشباك البلاستيكي, الرمل حال يشكل أكواما وتدفن  الأخشاب ونهائيا نغطيها في الحين بالشباك البلاستيكي على الطريقة التي شرحت أعلاه.

وبذلك نكون جبالا من الرمل يمكنها أن تبقى مستقرة لعشرات السنين وتكلفة تباتها لا تساوي عشر التكلفة التي تنفق كل سنة لإزالة الرمال في الطرق والمدن وغيرها.

مقترح لحل مشكل زحف الرمال في الصحراء/ عبد الله بوفيم
مقترح لحل مشكل زحف الرمال في الصحراء/ عبد الله بوفيم

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz