معاناة تلاميذ ثانوية عبد الرحمان حجيرة بوجدة من العنف الممارس عليهم من طرف بعض أساتذتهم

254582 مشاهدة

وجدة البوابة: وجدة في 21 مارس 2014، يشكو  عدد من تلاميذ ثانوية عبد الرحمان حجيرة الإعدادية بنيابة وجدة أنكاد من العنف المبالغ فيه والذي يمارس عليهم في عصر بيداغوجيا التربية والتعليم من طرف بعض الأساتذة.

وقد أكد تلاميذ بهذه المؤسسة رفضوا ذكر أسمائهم ، أنهم يتعرضون لأقصى العنف الخطير كالضرب بالأنابيب والعصي المتواجدة داخل الفصول كما أنهم يتعرضون للسب والشتم . وذكر بعض التلاميذ الذين عبروا عن نفورهم التام من الدراسة بسبب لجوء هؤلاء إلى هذه العادة القذرة القديمة ، المتمثلة في ممارسة العنف الجسدي بالإعتداء ضربا بالأيدي أولوحات الخشب أوالأنابيب ، كما يؤكد جميع من شملتهم التصريحات من التلاميذ، والعنف المعنوي المتمثل في إطلاق الألفاظ النابية في حق الناشئة ، وهذا دون الحديث عن التبعات الصحية للصفعات التي يتلقاها هؤلاء التلاميذ أمام أقرانهم، ممثلة في العقد النفسية التي تلازمهم طيلة حياتهم وتحول دون تحقيقهم لأحلامهم وطموحاتهم، وهي الممارسات التي تجعل السحر ينقلب على الساحر بعد تفجر الغضب لدى المعنفين… ساكنة الحي المجاورة للإعدادية ومعهم المجتمع المدني ، يحتجون بشدة على هذا السلوك الدنيء ويناشدون المسئولين ضرورة التدخل العاجل لأجل إيقاف العناصر الممارسة للعنف الشديد والخطير عند حدهم وإعادتهم إلى جادة الصواب وفتح تحقيق في هذه النازلة قبل وقوع ما لا يحمد عقباه، وأكد المشتكون أن هذه الممارسات الخطيرة تحدث أمام مرأى إدارة المؤسسة دون أن تعمل هذه الأخيرة بشيء يحمي التلاميذ من هذا العنف “البوليسي” القديم الذي يذكرنا بزمن الرصاص وزمن المعلم المتجبر القديم.

غير أن مجموعة أخرى من التلاميذ عبروا عن إعجابهم الكبير بأساتذة آخرين أجلاء يقدرون المهنة التربوية ويحسنون التعامل مع تلاميذتهم ويحرصون كل الحرص على توفير الجو المناسب لهم للتعلم ما يجعلهم يرتبطون بالمؤسسة وقد ذكر بعضهم على سبيل المثال أسماء أساتذتهم المحبوبين لديهم مقدمين لهم من هذا المنبر بالغ الشكر والتقدير أمثال الأستاذ “قادم” والأستاذ “الحمدوني” وعدد مهم من خيرة الأساتذة الذين عبر التلاميذ عن تقديرهم لهم ، كما أكد المصرحون أن ممارسي العنف ولحسن الحظ هم أقلية فمهما فعلوا لا يؤثرون على السير العادي للمؤسسة

 

معاناة تلاميذ ثانوية عبد الرحمان حجيرة بوجدة من العنف الممارس عليهم من طرف بعض أساتذتهم
معاناة تلاميذ ثانوية عبد الرحمان حجيرة بوجدة من العنف الممارس عليهم من طرف بعض أساتذتهم

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz