مصرع قائد للدرك في حادثة سير قرب ميسور

وجدة البوابة22 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ شهرين
مصرع قائد للدرك في حادثة سير قرب ميسور
رابط مختصر

عُثر، صباح اليوم، على قائد المركز الترابي للدرك الملكي سكورة أمداز، التابع لسرية ميسور، جثة هامدة بعد مصرعه في حادثة سير مروعة نجمت عن سقوط سيارته في حافة عميقة، إثر انحرافها عن مسارها بأحد المنعرجات الوعرة بمدخل مركز جماعة سكورة أمداز على الطريق المؤدية نحو إقليم صفرو.

ووفق مصادر هسبريس، فإن تأخر الضحية، برتبة مساعد أول، في العودة إلى مقر عمله وانقطاع الاتصال به طيلة الليلة الماضية أثار استنفارا وسط أفراد أسرته وزملائه في العمل، قبل العثور عليه، صباحا، أثناء عملية البحث عنه، صريعا داخل سيارته التي تحولت إلى كومة حديد إثر هذا الحادث المروري الخطير.

وكان الضحية، الذي يبلغ من العمر 45 سنة وأب لثلاثة أبناء، قد التحق مؤخرا بمقر عمله الجديد على رأس المركز الترابي للدرك الملكي سكورة أمداز قادما إليه من إقليم شفشاون.

وبينما فتحت مصالح الدرك الملكي المختصة تحقيقا حول ملابسات وقوع هذا الحادث، أحيلت جثة الهالك، الذي ينحدر من مدينة سلا، على مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس لإخضاعها للتشريح الطبي.

المصدررشيد الكويرتي من فاس

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن