مصدر أمني: هذه حقيقة "عصابة الرعب" بشوارع سلا

وجدة البوابة2 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
مصدر أمني: هذه حقيقة "عصابة الرعب" بشوارع سلا
رابط مختصر

نفى مصدر أمني، بشكل قاطع، صحة المعطيات التي تم تناولها إعلاميا صباح اليوم الاثنين، والمتعلقة بقيام أفراد عصابة إجرامية بمهاجمة المواطنين وتخريب سيارات خاصة وقاطرات الترامواي بمدينة سلا.

وحول حقيقة الواقعة، أكد المصدر نفسه أن مصالح الأمن الإقليمي بسلا أوقفت، أمس الأحد فاتح شتنبر، ستة مشتبه فيهم، من بينهم أربعة قاصرين ينتمون إلى فصائل إلتراس مشجعي فرق كرة القدم بالرباط وسلا، لتورطهم في إلحاق خسائر مادية بثلاث سيارات بحي الملاح الجديد بنفس المدينة، فضلا عن إلحاق خسائر مادية طفيفة بقاطرة ترامواي.

وجاءت ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، يؤكد المصدر الأمني، على هامش احتفالات أحد فصائل الإلتراس بالذكرى السنوية لتأسيس النادي الرياضي بكل من مدينتي الرباط وسلا، بعد أن تبادل أفراد من أعضائه الرشق بالحجارة مع أفراد فصيل منافس بحي الملاح الجديد بمدينة سلا، قبل أن تتدخل بعين المكان مجموعة من دوريات الشرطة من أجل إيقاف المشتبه فيهم وإعادة فرض النظام العام بعين المكان.

وقد جرى الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الراشدين تحت الحراسة النظرية، والمراقبة الشرطية بالنسبة إلى القاصرين، رهن إشارة البحث الذي تجريه المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بسلا تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

المصدرهسبريس من الرباط

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.