مصالح امن وجدة تصادر كمية ضخمة من الادوية المهربة و الحبوب المهلوسة و الخمور

55809 مشاهدة

على إثر معلومة توصلت بها مصالح الأمن بوجدة، تتعلق بعمليات تخزين للأدوية المهربة بحي ظهر المحلة بوجدة ،وبعد مراقبة مستمرة لمداخل الحي المذكور دامت عدة أسابيع نجحت عناصر المجموعة الثانية للأبحاث بالشرطة القضائية بوجدة ليلة الاثنين الماضي في تحديد مكان التخزين وكذا مختلف التحركات المشبوهة التي أحاطت بالموقع المستهدف بالمراقبة ،والذي هو عبارة عن مسكن في ملكية مواطن مغربي مقيم بالخارج،وتمكنت في النهاية من مباغتة أحد الأشخاص الذي كان يتردد على المسكن باستمرار وإيقافه على سبيل الاحتياط ،ثم اقتحام المسكن المستعمل للتخزين موضوع المعلومة ،ليتبين في النهاية أن ماهو مخزن أكبر مما توقعته مصالح الشرطة القضائية،فقد وجدت عناصر المجموعة الثانية للأبحاث نفسها أمام كميات ضخمة هي:1500علبة دواء مهرب وصفائح الفياغرا وعبوات الفيتامينات ،382قنينة من الجعة والويسكي والفودكا وأنواع أخرى من الخمور المهربة من مليلية المحتلة ،إضافة الى720غرام من مخدر الشيرا معبأة بما يعرف بالبلوط واللوحة و25 راديو كاسيط و5دراجات نارية ودراجتين عاديتين ومحركين لقوارب زودياك وصدرية للإغاثة البحريةو25 آلة تسجيل ديفيدي وتسع علامات رمزية لنوع من السيارات ،ثم30 ألف دينار جزائري و5900درهم مغربي مع 3سكاكين من الحجم الكبير.وخمسة أقراص طبية من القرقوبي نوع ريفوتريل وكذا علبتي شروب السيرو من نوع ريفوتريل كذلك،مصدر بعضها العمال المغاربة القاطنون بالخارج ،بينما اغلبها مهرب من الجزائر ومن بين ذلك بعض العلب المنتهية الصلاحية.

وعلى الفور تم وضع الشخص الموقوف رهن الاعتقال ،ونقلت المحجوزات قصد استكمال التحقيق وتعميقه، خصوصا وأن المدينة كانت قد شهدت سابقا مداهمات واكتشاف أدوية أو خمور في عمليات سابقة ،ويتعلق الأمر بشاب من مواليد1982 يقطن بالحي نفسه ويمتهن تجارة الممنوعات ،كما تبين أنه ذو سوابق قضائية ،فقد قضى ست سنوات ونصف من أصل عشر التي حكم عليه بها في جريمة قتل ،ثم حصل خلالها على عفو ملكي ، كما اعتقل سابقا بتهمة الاتجار في الأدوية المهربة وبسببها قضى أربعة أشهر خلف القضبان،إضافة إلى كون علامات أحد أنواع السيارات التي كثر انتزاعها منذ بداية تصنيعها بالمغرب،يدل على أن الأمر قد يصل إلى ماهو اكبر من التخزين ،وهو نفس الاحتمال بالنسبة محركات قوارب الزودياك التي تستعمل للتهريب الدولي للمخدرات أو للهجرة السرية.

وفيما لا تزال فصول التحقيق المثيرة مستمرة مع الشخص الموقوف ،أثار انتباه المحققين تواجد علبتين من الدواء الخطير جدا المعروف باسم ريفوتريل في شكل سائل شروب السيرو، بعدما تعــود الجميع في المـــغرب وحتى في الجزائر على مصادفة هذا النــوع على شكل أقراص طبــية مخدرة بما يعرف باسم القرقوبي أو البولة الحمراء،ويعــــد هــــذا ((الاكتشاف) )أمرا في غاية الأهمية بالنسبة للعائلات وللتلاميذ الممدرسين والشباب عامة ،يدق ناقوس الخطر الذي يحدق بأبنائنا بسهولة كبيرة.

مصالح امن وجدة تصادر كمية ضخمة من الادوية المهربة و الحبوب المهلوسة و الخمور
مصالح امن وجدة تصادر كمية ضخمة من الادوية المهربة و الحبوب المهلوسة و الخمور

ويعد حي ظهر المحلة ،وهو الموقع الذي تم حجز الممنوعات به ،من أكبر الأحياء بوجدة ،ويتميز بكونه آخر حي بجنوب شرق وجدة ،ينفتح على الطرقات السرية المؤدية للحدود المغربية الجزائرية،ولا يبعد مسار سيارة تهريب منطلقة من الحدود وصولا إلى هذا الحي أكثر من 15دقيقة مرورا من بوشطاط أو أولاد العباس أو راس عصفور ،ومن العادي جدا أن يصادف المرء في هذه المناطق عشرات سيارات التهريب المعروفة بالمقاتلات، وهي تجوب هذه الطرقات مهددة سلامة السير وسلامة الصحة العمومية بل والاقتصاد المغربي برمته..وجدة : محمد المرابطي

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz