مشروع ضمن البرنامج الاستعجالي للتربية والتعليم يحصد الجوائز الدولية ودعم الرأي العام المغربي والدولي في غياب تام لوزارة التربية الوطنية

24491 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة في 21 مارس 2012، بعد الفوز بجائزة “أحسن مشروع وطني في العالم في مجال تطوير الأعمال” المسلمة من قبل الغرفة الاقتصادية الدولية و جائزة “الالتزام” المسلمة من قبل مركز المسير الشابCJD، مشروع ” التلميذ المبدع الاجتماعي” يرفع الراية عاليا مرة أخرى بجازة دولية أخرى ك “أفضل مقاربة لإدخال فكر المقاولة في ميدان التربية و التعليم” . جائزة دولية أعلن عليها يوم الخميس الخامس عشر من الشهر الحالي من قبل المنظمة الدولية البريطانية ” علم الرجل كيف يصطاد Teach a man how to fish ” اعترافا منها بمدى قوة المشروع التنموية وأثره البارز في ميدان التربية و التعليم وكيفة تأهيل التلميذ والطالب لولوج سوق الشغل بقدرات عالية المستوى.

هذا و تجدر الاشارة الى أن المشروع يندرج ضمن البرنامج الاستعجالي بعد أن ناضل القائمين على المشروع طويلا من أجل اقناع وزارة التربية الوطنية بأهميته و بقدرته على تفريخ شباب قائد مؤهل بامتياز لقيادة التنمية في المجتمع و خلقه لمقاولات اجتماعية جد متطورة مستقبلا. ورغم كل ذلك،لم يتلق مؤسسو المشروع و الساهرين على تعميمه وطنيا أي دعم من أي نوع من قبل الوزارة أو أي جهة أخرى حسب ما أكده اسماعيل شعوف مؤسس المشروع و الساهر على تعميمه وطنيا و الذي يعد اطارا يعمل بنفس الوزارة حيث أبرز أنه تلقى شهادات التنويه من كل جهات العالم المهتمة بمجال التنمية و التربية باستثناء وزارة التعليم ببلادنا و القائمين على الشأن التنموي الذين لم تصدر عنهم أية ردة فعل ايجابية أو شكر بالرغم من أن التكريم و التشريف اللذان جلبهما المشروع يهمان المغرب بكل فعالياته و مؤسساته.هذا و عبر مؤسس المشروع عن أمله في أن تأخذ الامور ءمجرى اخر مع قدوم الوزير محمد الوفا الذي أبدى عن وطنية عالية من خلال القرارات التي اتخذها منذ توليه زمام وزارة التربية الوطنية.في انتظار التفاتة مواطنة لدعم المشروع لا يسعنا إلا أن نهنئ كل الساهرين على المشروع على هذا النجاح اللافت للانتباه و على حسهم المواطناتي.

مشروع ضمن البرنامج الاستعجالي للتربية والتعليم يحصد الجوائز الدولية ودعم الرأي العام المغربي والدولي في غياب تام لوزارة التربية الوطنية
مشروع ضمن البرنامج الاستعجالي للتربية والتعليم يحصد الجوائز الدولية ودعم الرأي العام المغربي والدولي في غياب تام لوزارة التربية الوطنية

اترك تعليق

3 تعليقات على "مشروع ضمن البرنامج الاستعجالي للتربية والتعليم يحصد الجوائز الدولية ودعم الرأي العام المغربي والدولي في غياب تام لوزارة التربية الوطنية"

نبّهني عن
avatar
Participantd ans EIS
ضيف
la verité que ismail croit qu’il le manager exclusive du projet mais sans nous il est rien et je ment pas que lui qui a l’idée de ce projet mais British concil c’est lui qui a grandi ce projet avec d’autre association dans different ville Marakkeche (ville de ismail) agadir casa kenitra settat on a fait la main dans la main pour reussir ce projet mais à la fin Mr Ismail veut recolté lui seul tous les gain, pour mois j’ai pas vu Ismail que à la compétition national de l’année 2011 et maintenant questioiner les autres ville et vous… قراءة المزيد ..
coordinateur du projet EIS
ضيف

ادى قلت أن كل ما يقوله اسماعيل حول دعم الوزارة كله كدب في كدب ، حيت أنه هنا في الدارالبيضاa نجد كل الدعم من طرف هدا ألاخير دعم

coordinateur du projet EIS
ضيف

ادى قلت أن كل ما يقوله اسماعيل حول دعم الوزارة

‫wpDiscuz