مشروع الدستور الجديد يعطي النموذج لدولة قادرة على التكيف مع التحديات الجديدة للنظام الدولي

10419 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة 18 يونيو 2011، الجديدة التي يطرحها النظام الدولي، ويساهم من خلاله في تطوير الحركة الدستورية العالمية.وأضاف السيد بوقنطار، أن المغرب الآن أمام دستور جديد وليس مراجعة دستورية فقط، موضحا أن الدستور الجديد يكتسب عدة خصائص تجعل منه رائدا في الحركة الدستورية العالمية. 

فلأول مرة، يوضح السيد بوقنطار، يتم وضع دستور من قبل خبراء مغاربة، حيث إن الشعب يعرف أن اللجنة الاستشارية لمراجعة السدتور هي التي انكبت على هذا الأمر، وأن المراجعة كانت نتيجة حوار واسع أجرته اللجنة مع منظمات سياسية ونقابية وشبابية ومدنية إلى جانب شخصيات فكرية.

وأضاف أن عمل اللجنة واكبته الآلية السياسية للمتابعة والتشاور وتبادل الرأي بشأن مشروع مراجعة الدستور وهذا أمر مهم أيضا.

وسجل الباحث الجامعي أن مشروع الدستور استجاب، من حيث المحتوى، وبصفة إجمالية، إلى جميع المطالب التي قدمت من طرف مكونات الشعب المغربي.

وتتجلى هذه الأهمية أيضا، يقوم السيد بوقنطار، في التصدير الذي حدد موقع المغرب في محيطة الإقليمي والجهوي والدولي، وأكد على أن هذا التصدير يعد جزءا لا يتجزء من الدستور، تنطبق عليه الالتزامات والنتائج المتعلقة بفصوله.

وقال إن هذا المشروع يوسع فضاء الحقوق الأساسية التي يتمتع بها المواطن، ويستحضر التزامات المغرب بمحددات حقوق الإنسان ارتكازا على المواثيق والاتفاقيات الدولية التي صادق عليها .

وأضاف أن مشروع الدستور “أحدث هندسة جديدة على مستوى العلاقات بين السلطات حيث إننا أمام فصل جديد للسلط يتسم بالمرونة والتعاون”، مبرزا الأهمية التي تكتسيها إعادة صياغة الفصل 19 الذي حدد موقع الملك كسلطة دينية باعتباره ضامنا للهوية الدينية وسلطة سياسية وخاصة في مجال تحديد الاختيارات الاستراتيجية للدولة، هذا بالإضافة إلى سلطته التحكيمية.

وأشار إلى أن مشروع الدستور أحدث سلطة تنفيذية فعلية يوجد على رأسها رئيس الحكومة الذي ينفذ إلى جانب اختصاصات مهمة أخرى، السياسيات العمومية ارتكازا على البرنامج الحكومي الذي تضعه الحكومة التي يتم تشكيلها انطلاقا من نتائج الانتخابات.

الدستور الجديد، انكب أيضا، يضيف السيد بوقنطار، على وضع شروط حكامة جيدة سواء من خلال المبادئ أو الآليات الدستورية حيث إن عددا من المجالس تمت دسترتها وسيتم تحديد اختصاصاتها بشكل واضح من خلال القوانين التنظيمية.

 

مشروع الدستور الجديد يعطي النموذج لدولة قادرة على التكيف مع التحديات الجديدة للنظام الدولي
مشروع الدستور الجديد يعطي النموذج لدولة قادرة على التكيف مع التحديات الجديدة للنظام الدولي

وجدة البوابة – وكالة المغرب العربي للانباء

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz