مساهمة الاسر في نجاعة الدخول المدرسي/ وجدة: محمد بوطالب

218989 مشاهدة

وجدة البوابة: محمد بوطالب

مساهمة الاسر في نجاعة الدخول المدرسي

لا تخفى مساهمة الاولياء في البناء السليم لحياة أبنائهم في البيت وضمان توازنهم الجسدي و الفكري و الديني والاجتماعي على مستويات عدة. ولا شك ان هذا البناء و الاعداد للحياة الاجتماعية له اثار ايجابية على الحياة المدرسية. فالأسرة الذكية تتحاشى تعطيل فكر الابناء خلال العطل بل تتخذها فرصة للانتقال الى تربية الفكر بأساليب مرحة تحفز على الاستعداد الناجع لدخول مدرسي اكثر تألقا و امتاعا.

فالتهييىء النفسي للطفل مهم لتجنيبه القلق وضمان استعداده لمسايرة متطلبات السنة الدراسية الجديدة.و الاسر الذكية تستعمل اساليب كثيرة لتحقيق ماربها: سواء من حيث اعداد لباس الطفل وتخصيص وقت له لتقريبه من عالم الكتب حتى لا يفقد الصلة بها لأكثر من شهرين حرصا على اهمية القراءة واثارها على الاستعدادات الفكرية و الثقافية للطفل وكفاءته في الحياة المدرسية والميول الايجابية نحو المنافسة فيها.يعتبر الاولياء اعضاء في المجتمع المدرسي عبر جمعيتهم وعليه فان تقوية الاتصال بها و الاهتمام بأنشطتها من اهم العناصر المؤطرة لدخول مدرسي ناجح.

ومن المطلوب من الاولياء حسن التواصل مع المدرسين للتعريف بأبنائهم و استجلاء كثير من الصعوبات المحتملة في طريقهم وتقوية ارادتهم في النجاح المدرسي والتأقلم الاجتماعي.ان الاهتمام بالجانب الصحي للطفل اساسي جدا في تطوير قدرات الاداء عند الطفل و تحفيزه على الإنجازالناجع.ومن البديهي ان للتغذية السليمة اثارا ايجابية كما هو معلوم بان العقل السليم في الجسم السليم و الجسم السليم من التغذية المتوازنة والنومالهادئ.

ان تهيئ المستلزمات الدراسية تجعل الطفل يعتمد على نفسه و يتجنب كل ما منشانه الاخلال بالسير العادي لحياة صفية هادئة و انجاز اكيد. ان من اهم واجبات الاولياء الاطلاع اليومي على اداء ابنائهم من اجل تيسير ظروف نجاعتهم وتجاوز الصعوبات الممكنة.

و لاشك ان جانبية التلميذ الدراسية تتأثر سلبا و ايجابا بمواظبته او غيابه ولذلك فان تتبع هذا المجال دليل الحرص على انجاح الحياة المدرسية و برهان على المساهمة في نجاعتها وتطوير الاداء المدرسي ومظهر ايجابي على المساهمة في بقدر وافر من الجهد لضمان دخول مدرسي ناجع.

ومن الواجب ان يصر الاولياء على معرفة رفقاء ابنائهم لتجنيبهم مسارات السوء وتنمية اخلاقهم ايجابا وتطوير قدراتهم على التنافس البناء وضمان نمو اجتماعيتهم بما ينمي لديهم قيمة مضافة في سلم القيم الاجتماعية.كما ان توجيه الابناء في مجال السمعي البصري وترشيد استعماله من شانه ان يؤثر ايجابا على فعاليتهم الدراسية والسلوكية في الحال و المال.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz