مرور ستة أشهر كاملة على فئة المتقاعدين التقاعد النسبي دون توصلهم بمعاشاتهم

463329 مشاهدة

محمد شركي
بعدما جازت وزارة التربية الوطنية جزاء سنمار مجموعة من فئة المتقاعدين البالغين سن التقاعد , الذين احتفظت بهم للخدمة إلى نهاية الموسم الدراسي الحالي حيث أوقفت معاشاتهم ولم ترع فيهم إلا ولا ذمة ، ولم تقدر تضحيتهم ها هي تعاود الكرة مع فئة المتقاعدين التقاعد النسبي حيث مرت ستة أشهر كاملة عليهم دون توصلهم بمعاشاتهم . وتتعامل الوزارة مع هذه الفئة وكأنها تركت الخدمة وقد فاض رزقها ولم تعد في حاجة إلى معاشاتها . ولم تفكر الوزارة في مسؤوليات هذه الفئة وحاجتها إلى ما تعول به أسرها أو تسدد به فواتير علاجها المتراكمة خصوصا وأن الدافع الأكبر وراء طلب التقاعد النسبي هو الظروف الصحية لدى غالبية طالبيه . وتسويف الوزارة في صرف معاشات هذه الفئة يعكس النظرة الدونية التي تنظر بها إلى موظفيها الذين أسدوا لها خدمات مدة ثلاثين سنة وأكثر ، وهي مدة نالت من عز شبابهم ومن صحتهم . ومن العار أن تقضي الجهات المسؤولة مدة ستة أشهر دون تصفية ملفات معاشات هذه الفئة في زمن الثورة التكنولوجية والمعلوماتية وزمن البطاقات الممغنطة ـ يا حسرتاه ـ . ومن المفارقات أن نجد الذين أوكلت إليهم مهمة تصفية ملفات هذه الفئة والذين يتماطلون في معالجتها يهرولون نهاية كل شهر لسحب رواتبهم دون أن يخطر ببالهم أن فئة من الناس تترقب مثلهم معاشاتها من أجل قوتها وقوت أبنائها. وفي غياب المتابعة و المراقبة والمحاسبة تفعل وزارة التربية بموظفيها المتقاعدين التقاعد النسبي ما يفعله الحجامة برؤوس اليتامى كما يقول المثل الشعبي . ومن أغرب ما سمعت كجواب من مسؤول على تصفية ملفات التقاعد النسبي يوم أمس ردا على استفسار في الموضوع أن الملفات كثيرة وأن تصفيتها تتطلب وقتا طويلا . وهذا الجواب لعمري يدل على خلل كبير في هذه الوزارة ، وعلى تعاملها مع المتقاعدين كملفات فقط لا ككائنات بشرية . ومن المفارقات أيضا أن الوزارة لا تكاد تصلها إشعارات بالاقتطاع من رواتب موظفيها حتى تبادر بأقصى سرعة لتنفيذها لكنها تتعمد التلكؤ والتسويف في صرف مستحقاتهم بما فيها المعاشات التي ليس بعدها مستحقات . اللهم إن هذا منكر .اللهم كما تيسر على من يسر على خلقك ، فعسر على من عسر عليهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات3 تعليقات

  • محمد شركي

    إلى الأستاذ الفاضل المتقاعد ليكن في علمك أن الوزارة لا زالت من تعالج ملفات المتقاعدين نسبيا إلى حدود هذه الساعة فهي المسؤولة أولا قبل صندوق التقاعد

  • أستاذ متقاعد

    إنني أتفق معك في كل ما أوردته من تلكؤ للجهات المعنية في تسوية ملفات المتقاعدين تقاعدا نسبيا ، ومعاناة هذه الشريحة لمدة ستة أشهر ، إلا أنني لا أتفق معك في تحميل وزارة التربية الوطنية مسؤولية ذلك ، لأن ملفات المعنيين بالأمر صارت بين أيدي مسؤولي الصندوق المغربي للتقاعد ، وعليه فإن هذا الأخير هو من يتحمل مسؤولية هذا التأخير ، وتقبل تحياتي أستاذي الفاضل .

  • احد المظلومين

    لقد ظلمتنا وزارة التربية الوطنية حينما ارغمتنا كرها على العمل دون الاستفادة من راتب التقاعد
    اللهم يا رب جاز كل ظالم طاغي , اللهم نكل به ومزق احشاءه
    ندعوك يا الله ان تنكد عليه عيشه وتعسر سبله