مرجان وجدة: إعفاء مدير أسواق مرجان من مهامه

163707 مشاهدة

وجدة البوابة: وجدة في 14 نونبر 2013، علمنا في شبكة الأخبار وجدة البوابة حسب مصدر عليم أنه تم إعفاء مدير مرجان الحالي بعدما تعددت مشاكله وكثرت الفضائح في عهده، فبعد عملية السطو على أكبر كمية من الخمور من السوق والتي بلغت قيمتها حوالي 45 مليون سنتيم، وبعد إقدامه على الانتقام من عدد من الموظفين بالسوق عن طريق إلصاق التهم لهم وبعد إقدام عدد من الموظفين في عهده على الاستقالة من مهامهم بالسوق تم اكتشاف فضيحة أخرى تتمثل هذه المرة في اختفاء حوالي 17 مليون سنتينم من محطة البنزين بسوق مرجان، مما اعتبرته الإدارة العامة لمرجان تهاونا كبيرا في مهام التسيير حيث تم تنقيل المدير إلى منطقة أخرى إلا أنه رفض الامتثال لذلك وهو ما جعل الإدارة تفصله نهائيا من مهامه حسب ما صرح لنا به مصدرنا، كما أن الإدارة العامة لا تزال تحقق معه حول مختلف الاختلالات التي قد تسيء لسمعة أسواق مرجان خاصة بمدينة وجدة. وجدير بالذكر أن المدير المخلوع كان يرفض استقبال الصحافيين وممثلي الإعلام لغرض في نفس يعقوب وكان يدفع كاتبته أومستشارته للكذب على كل صحافي  يرغب في زيارته للتأكد من بعض الوقائع التي كانت تروج في المدينة حول نفس السوق، وهو الأمر، ربما، الذي جعل هذه المستشارة هي الاخرى تستقيل من مهامها في عهده.

وفي لقاء معه لشبكة الأخبار وجدة البوابة حول ما وصلنا من أخبار عن مصادر مقربة من إدارته في أسواق مرجان بوجدة حول اختلالات متعددة، وهو اللقاء الذي لم يكتب له الانعقاد إلا بعد مرور أكثر من شهر كان المدير دائما يبعث مستشارته لتخبرنا إما بعدم وجوده في الإدارة أو لكونه في اجتماعات مع موظفيه وهو ما اعتبرناه تهربا له من أمر الواقع، فخلال اللقاء الذي تم بيننا أخبرنا أن أسواق مرجان وجدة تشهد أزمة كبيرة في المبيعات بعد فتح مرجان السعيدية ثم مرجان مدينة بركان على حد تعبيره وكذا بسبب السرقات المتعددة داخل السوق..

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz