من هذا المنبر أخبر السيد الوزير أن أكاديمية الشرق هي تحت وصاية إحدى الزوايا النافذة بالشرق و نفوذها لا شك سيظهر عند تعيين المناصب الأخيرة بالأكاديمية . و لا أظن أن الوزارة تريد من رجال ونساء التعليم أن يصبحوا كلهم من خدام الزاوية من أجل أن ينتقلوا أو يعينوا بالأكاديميات والنيابات؟