محمد السادس يعطي انطلاقة عملية تنقيل منشآت عسكرية بمدينة مراكش

26098 مشاهدة

مراكش -أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، اليوم الجمعة بقاعدة مدارس القوات الملكية الجوية بمراكش، انطلاقة أشغال مشروع تنقيل منشآت عسكرية من المدينة بتكلفة إجمالية تبلغ 05ر3 مليار درهم.
محمد السادس يعطي انطلاقة عملية تنقيل منشآت عسكرية بمدينة مراكش
محمد السادس يعطي انطلاقة عملية تنقيل منشآت عسكرية بمدينة مراكش

` جلالة الملك يعطي انطلاقة أشغال بناء مستشفى عسكري جديد بكلفة 450 مليون درهم

` مشروع التنقيل سيمكن من إخلاء أراض مساحتها 560 هكتارا ستخصص لإحداث ثلاثة أقطاب حضرية جديدة باستثمارات تبلغ 11 مليار درهم

` جلالة الملك يترأس مراسم التوقيع على اتفاقية تتعلق بتهيئة القطب الحضري العزوزية

وتهم هذه العملية تفويت قطعة أرضية مساحتها 270 هكتار لفائدة صندوق الإيداع والتدبير بغلاف مالي يبلغ 65ر2 مليار درهم. وفي مقابل القيمة المالية للعقار، سيتكفل الصندوق بنفقات إنجاز المستشفى العسكري لمراكش (450 مليون درهم) وتأهيل المدارس العسكرية في بن جرير (958 مليون درهم) وكذا تمويل، بواسطة وكالة السكنى والتجهيزات العسكرية، عملية تنقيل ثكنات مجمع يوسف بن تاشفين (64ر1 مليار درهم).

ويشمل هذا المشروع، الذي سيمكن من إخلاء قطع مهمة من الأراضي بوسط مدينة مراكش، بالأساس، تنقيل التجهيزات الأساسية العسكرية وإعادة إسكان حوالي 3800 أسرة من قاطني دور الصفيح بمجمع يوسف بن تاشفين على وعاء عقاري مساحته 270 هكتار في ملكية وكالة المساكن والتجهيزات العسكرية.

كما أعطى صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، بهذه المناسبة، انطلاقة أشغال بناء المستشفى العسكري الجديد لمراكش، الذي سيتم إنجازه في إطار عملية التنقيل هاته باستثمارات إجمالية تبلغ 450 مليون درهم.

ويضم هذا المستشفى، الذي ستسغرق الأشغال به 36 شهرا ويتم تشييده على مساحة 12 هكتار، 207 أسرة ومجموع المرافق والتجهيزات الطبية والاستشفائية والمصالح التقنية اللازمة.

وسيتيح مشروع تنقيل المنشآت العسكرية إقامة ثلاث مناطق حضرية على مساحة إجمالية تناهز 560 هكتار بمراكش . ويتعلق الأمر بمجمع يوسف بن تاشفين (270 هكتار) والذي سيتم تثمينه من طرف صندوق الإيداع والتدبير ، والقطعة الأرضية الموجودة بقاعدة مدارس القوات الجوية الملكية (90 هكتار) والتي عهد بتثمينها إلى وكالة المساكن والتجهيزات العسكرية والقطعة الأرضية المتواجدة بالعزوزية (200 هكتار) التي ستتم تهيئتها بشراكة بين الصندوق والوكالة.

وسيتم تمكين هذه الأقطاب الحضرية الثلاثة، التي تتطلب تعبئة استثمارات مالية بقيمة 11 مليار درهم على مدى ست سنوات، من جميع التجهيزات الضرورية وكذا بناء حوالي 27000 وحدة سكنية منها 18000 وحدة مخصصة للسكن الاجتماعي.

وبنفس المناسبة، قدمت لجلالة الملك شروحات حول مشروع تهيئة القطب الحضري العزوزية الذي سيتم إنجازه في إطار هذا البرنامج باعتمادات إجمالية تصل إلى 5 ملايير درهم منها 5ر1 مليار درهم خصص لإعادة الإسكان والتهيئة.

وسيمكن هذا المشروع، الذي يعكس الرعاية السامية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، لأفراد القوات المسلحة الملكية من أجل تحسين ظروفهم الاجتماعية والاقتصادية، من إعادة إسكان 3800 أسرة من قاطني أحياء الصفيح.

إثر ذلك، ترأس جلالة الملك، أيده الله، مراسم التوقيع على اتفاقية لإنجاز القطب الحضري العزوزية، وقعها السادة الطيب الشرقاوي وزير الداخلية وصلاح الدين مزوار وزير الاقتصاد والمالية وأحمد توفيق احجيرة وزير الإسكان والتعمير والتنمية المجالية وعبد اللطيف لوديي الوزير المنتدب المكلف بإدارة الدفاع الوطني ومحمد امهيدية والي جهة مراكش تانسيفت الحوز عامل عمالة مراكش.

كما وقعها السيدة فاطمة الزهراء المنصوري رئيسة مجلس الجماعة الحضرية لمراكش والسيدان أنس العلمي المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير وأحمد طاهور المدير العام لوكالة المساكن والتجهيزات العسكرية.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz