محمد السادس يدشن معهد التكوين في مهن صناعة الطيران بكلفة تبلغ 5ر113 مليون درهم

31556 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة 6 ماي 2011،  أعطى صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الجمعة، انطلاقة أشغال تهيئة المحطة الصناعية المندمجة للنواصر “ميد بارك”، باستثمارات إجمالية تبلغ 743 مليون درهم.
جلالة الملك يعطي انطلاقة أشغال إحداث المحطة الصناعية المندمجة للنواصر باستثمارات إجمالية تبلغ 743 مليون درهم 

` جلالة الملك يطلع على مشروع إنجاز منتزه صناعة الطيران بالنواصر بكلفة 30 مليون درهم

` جلالة الملك يدشن معهد التكوين في مهن صناعة الطيران بكلفة تبلغ 5ر113 مليون درهم

ويندرج هذا المشروع، الذي سيمكن ، بعد إنجازه ، من استقطاب استثمارات صناعية بقيمة أربعة ملايير درهم، في إطار تنفيذ مقتضيات الميثاق الوطني للإقلاع الصناعي، الذي يرمي إلى تطوير وتسويق عرض تنافسي يستجيب لحاجيات المستثمرين المغاربة والأجانب.

ويهدف المشروع إلى تطوير محطة صناعية من الجيل الجديد تتخصص في مجال صناعة الطيران والدفاع والأمن والإلكترونيك والمواد المركبة واللوجيستيك الصناعي وعدة أنشطة أخرى مرتبطة بها.

وستتم تهيئة المحطة الصناعية المندمجة وفق تصور حديث يمكن من استقطاب وإحداث سريع لشركات صناعية تتوخى ضمان التنافسية على مستوى الجودة والتكلفة، عبر تمكينها من مجموعة من الأنشطة المشتركة (مركز للأعمال، شباك وحيد لاستقبال المستثمرين وخدمات جماعية ولوجيتسكية متبادلة). كما تتضمن ورشات قابلة للتشغيل من أجل توفير مواقع للاستقرار المؤقت للشركات والمصانع تستجيب لحاجيات المستثمرين.

وسيتم إنجاز أشغال تهيئة المحطة الصناعية المندمجة “ميد بارك”، التي تمتد على مساحة 125 هكتار، على شطرين، يشمل الشطر الأول مساحة 63 هكتار وتنتهي الأشغال به في الفصل الأخير من 2012، في حين يمتد الشطر الثاني، الذي تنطلق الأشغال به في الفصل الأول من سنة 2015 وتنتهي في الفصل الأخير من سنة 2016، على مساحة 62 هكتار.

وتراهن المحطة الجديدة، التي ستستفيد من وضعية المنطقة الحرة، على استقبال 300 مقاولة وكذا خلق 15000 منصب شغل مباشر.

وبهذه المناسبة، اطلع جلالة الملك على مشروع إنجاز منتزه صناعة الطيران بالنواصر، الذي ستتم تهيئته على مساحة 15 هكتار بتكلفة مالية تبلغ 30 مليون درهم.

وباعتباره متنفسا ترفيهيا، سيتضمن هذا الفضاء ، الذي سيتم إنجازه بمحاذاة المحطة الصناعية المندمجة للنواصر “ميد بارك”، مركزا رئيسيا وتجهيزات اجتماعية ورياضية (مراكز متعددة الخدمات، فضاءات لألعاب الأطفال، ملعب رياضي، مسبح وفضاء للعروض)، وممرات للمشي والتنزه ومرافق تجارية وخدماتية.

وسيتم إنجاز المشروع في إطار شراكة بين وزارة الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة ووزارة الشباب والرياضة والمندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر والأملاك المخزنية وجماعة النواصر.

إثر ذلك، أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أيده الله ، على تدشين معهد التكوين في مهن صناعة الطيران، تم إنجازه باعتمادات إجمالية تبلغ 5ر113 مليون درهم.

ويتوخى هذا المعهد، الذي تمت برمجته في إطار الميثاق الوطني للإقلاع الصناعي، تمكين العاملين في صناعة الطيران والفضاء، من عمال وتقنيين وأطر وسيطة، من تكوينات قبل التشغيل وبعده، وكذا من دروس لاستكمال التكوين وتطوير المهارات بهدف الاستجابة لحاجيات ومتطلبات المقاولات.

كما سيوفر المعهد تكوينات أخرى مرتبطة بمهن صناعة الطيران، من قبيل المشتريات والجودة واللوجيستيك والهندسة والتدبير والتسيير الصناعي.

ويضم هذا المعهد، الذي تم تشييده على مساحة إجمالية تبلغ 21500 متر مربع، بناية رئيسية (1450 متر مربع) ومحترفات للأشغال التطبيقية (2320 متر مربع) وجناحا إداريا (475 متر مربع) وداخلية ومطعما (1690 متر مربع).

وستمكن المؤسسة الجديدة من تكوين 300 متدرب خلال سنة 2011، و450 متدرب خلال 2012 ، في أفق بلوغ سقف 800 متدرب سنويا بعد إتمام بنائها.

ويعد إنجاز معهد التكوين في مهن صناعة الطيران، ثمرة شراكة بين وزارات التشغيل والتكوين المهني ، والصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة ، والاقتصاد والمالية ، وتجمع الصناعات المغربية في مجال الطيران والفضاء ، والاتحاد الفرنسي لصناعات ومهن التعدين ، والوكالة الفرنسية للتنمية.

ويأتي تشييد المؤسسة الجديدة في إطار برنامج واسع للتكوين رصد له غلاف مالي بقيمة 510 مليون درهم، يروم مواكبة الجهود المبذولة والاستثمارات المتعلقة بالمهن الدولية بالمغرب.

وإلى جانب المعهد الجديد يشمل البرنامج إنجاز أربعة معاهد مماثلة متخصصة في صناعة السيارات ومعهدا خاصا بصناعة النسيج والألبسة.

محمد السادس يدشن معهد التكوين في مهن صناعة الطيران بكلفة تبلغ 5ر113 مليون درهم
محمد السادس يدشن معهد التكوين في مهن صناعة الطيران بكلفة تبلغ 5ر113 مليون درهم

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz