"محاربة المخدرات" توقف رئيس عصابة بمراكش

وجدة البوابة9 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
"محاربة المخدرات" توقف رئيس عصابة بمراكش
رابط مختصر

أوقفت فرقة محاربة المخدرات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، مؤخرا، رئيس عصابة متخصصة في الاتجار بالمخدرات والمؤثرات العقلية وخمسة من شركائه.

وأكد مصدر أمني أن التوقيف جاء نتيجة بحث قضائي أجرته عناصر الفرقة بشأن معلومة تفيد باستئناف أحد الأشخاص، المبحوث عنه على المستوى الوطني، لنشاطه المتمثل في ترويج المخدرات، موضحا أن الأبحاث والتحريات الميدانية المنجزة أكدت تزعم الشخص المعني لعصابة إجرامية مختصة في ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية في مدينة مراكش.

وأضاف أن عناصر الفرقة الأمنية سالفة الذكر نصبت كمينا أمنيا محكما وفرضت حراسة سرية على الأماكن التي يتردد عليها المشتبه به ومساعدوه؛ وهو ما مكنها، في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء الماضي، من إيقافه داخل محل سكناه بحي رياض العروس، بمعية خمسة من شركائه، من بينهم قاصر وشخص آخر مبحوث عنه وطنيا من أجل السرقة الموصوفة.

ومكنت إجراءات التفتيش المسطرية، المنجزة بالتنسيق مع النيابة العامة المختصة، من حجز 175 قرصا مهلوسا وست صفائح من مخدر الشيرا، بلغ وزنها الإجمالي حوالي 640 غراما، وكذا حجز مجموعة من القطع الصغيرة لدى باقي الموقوفين وسلاحين أبيضين وهواتف محمولة ومبلغ مالي متحصل من بيع المخدرات.

وقد جرى الاحتفاظ بالموقوف القاصر تحت المراقبة، في حين وضع المشتبه بهم الراشدين تحت تدبير الحراسة النظرية إلى حين تقديمهم أمام العدالة، بينما سيظل البحث جاريا حتى اعتقال أشخاص آخرين يحتمل تورطهم في سياق هذه القضية.

المصدرهسبريس من الرباط

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن