مجلس جهة الشرق ينوه بتعاون الولاية وباقي العمالات والمصالح الخارجية الجهوية في إعداد مشروع برنامج التنمية الجهوية

25899 مشاهدة

نوه نائب رئيس مجلس جهة الشرق سعيد بعزيز نيابة عن رئيس المجلس بالمجهودات التي قدمتها الولاية وعمالات وأقاليم الجهة ومختلف المصالح الخارجية الجهوية لمكتب الدراسات ومجلس الجهة من أجل إعداد الوثيقة المرجعية لبرنامج التنمية الجهوية، شاكرا إياهم على تفعيلهم الحرفي لروح مرسوم 299.16.2 وتقديمهم الاستشارة للمجلس في كل القضايا التي تهم تنمية الجهة.

وكان مكتب الدراسات المكلف بإعداد مشروع برنامج التنمية الجهوية بجهة الشرق قد قدم عرضا مفصلا أمام ممثلي الولاية وعمالة وأقاليم الجهة ورؤساء وممثلي مختلف المصالح الخارجية الجهوية حول المحاور الأساسية التي تتضمنها وثيقة برنامج التنمية الجهوية.وجاء هذا ضمن اللقاء الذي جمع ممثلي المصالح المعنية ومكتب الدراسات المنعقد بمقر مجلس جهة الشرق صبيحة يوم الجمعة المنصرم، حيث اطلع من خلاله الحضور على مدى تضمين واستغلال مكتب الدراسات للمعطيات المتوصل بها من طرفهم، وملائمة مشروع البرنامج مع الاستراتيجيات القطاعية الوطنية والبرامج الجهوية للمصالح الخارجية وبرامج تنمية العمالة والأقاليم.وكان سعيد بعزيز نائب رئيس المجلس قد افتتح الاجتماع بكلمة ترحيبية موضحا من خلالها أوجه المساعدة التقنية والموارد البشرية التي تمت تعبئتها من طرف جميع المصالح لإنجاز مشروع البرنامج، ملتمسا منهم دراسة الصيغة المتقدم بها من طرف مكتب الدراسات وملائمتها مع سياسة الدولة على صعيد كل قطاع حكومي على حدة، والمعطيات الأولية لمشروع تصميم إعداد التراب المزمع تهيئه والوقوف على مدى اعتماده للبعد البيئي بهدف تحقيق تنمية مستدامة، إضافة إلى ضرورة الوقوف على وجود الالتقائية بينه وبين برامج تنمية العمالة والأقاليم والجماعات.وللقيام بذلك والتأكد من مطابقة المشروع للبرامج المشار إليها تم تمكين الجميع من أسبوع إضافي لتقديم ملاحظات تؤكد مسايرة المشروع للبرامج الموجودة من عدمه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.