ما رأي وزارة الصحة في هذا: أطباء يداومون بمؤسسة للمكتب الوطني للمطارات بالتناوب.. و المرضى بمدينة وجدة يبحثون عن من يعالجهم

477782 مشاهدة

وجدة: أبو أمين/ وجدة البوابة: ما رأي وزارة الصحة في هذا: أطباء يداومون بمؤسسة للمكتب الوطني للمطارات بالتناوب.. و المرضى بمدينة وجدة يبحثون عن من يعالجهم

“..لقد زاد مرضي تفاقما وأنا أبحث عن طبيب يفحصني بقسم المستعجلات..” إنها صرخة أحد المرضى الذي التقيناه بباب قسم المستعجلات بمستشفى الفارابي بعد أن ظهر عليه العياء و اليأس من عدم تلبية ندائه في إيجاد الطبيب الذي يفحصه و يعالجه..و أمثال هدا المغلوب على أمره كثيرون..و قد طرحنا بعض الأسئلة على بعض المهتمين بالمجال الصحي ممن أنهوا خدماتهم به حول غياب بعض الأطباء عن مقرات عملهم ، فتأفف بداية و قال أن عهد السبة قد ولى، دلك أن عددا من الأطباء حوالي سبعة يتناوبون على المداومة بمؤسسة تابعة للمكتب الوطني للمطارات (مطار وجدة/أنكاد) ، و حسب نفس المصدر تبلغ مدة مداومة كل طبيب بالمؤسسة المذكورة 24 ساعة أي سبعة أطباء خلال كل أسبوع.. و هو الشيء الذي يؤثر سلبا على المؤسسات الصحية التابعة للقطاع العمومي اد تصبح شاغرة طيلة الأربع و عشرين ساعة بدونهم باستثناء بعض الممرضين أو الأطباء الداخليين..و يتساءل الرأي العام المحلي بوجدة عن دور المؤسسات الصحية التابعة للقطاع العام و الحالة هده، و عن مصير المرضى الدين يزورونها و يعودون بخفي حنين في غالبية الأحيان..و هدا ما وقفت عليه العلم بعدد من المراكز الصحية و بقسم المستعجلات لمستشفى الفارابي.. تزاحم و صراخ و مشادات كلامية مع حراس الأمن الخاص و انتظارات طويلة للفحص و العلاج..

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz