ما جدوى استفتاء جنوب السودان والنتيجة محسومة سلفا ؟ بقلم:محمد شركي

8298 مشاهدة

محمد شركي/ وجدة البوابة : وجدة 10-01 – 2011، من المسرحيات الهزلية التي لا يبالي الأمريكان ومن يواليهم من غربيين بهزلها ما سمى استفتاء جنوب السودان . ولقد باتت نتيجة هذا الاستفتاء محسومة سلفا إذا يصرح مسؤولو الجنوب عبر وسائل الإعلام ،هم ومن يخضع لهم من أتباع بأن انفصال جنوب السودان عن شماله واقع وبنسبة مليار في المائة على حد تعبير أحدهم .

ما جدوى استفتاء جنوب السودان والنتيجة محسومة سلفا ؟ بقلم:محمد شركي
ما جدوى استفتاء جنوب السودان والنتيجة محسومة سلفا ؟ بقلم:محمد شركي

فإذا كانت النتيجة معلومة ومؤكد فمن السخرية بالعرب أولا وبغيرهم بعد ذلك تسويق مسرحية الاستفتاء هذه بحضور رئيس أمريكي سابق ، وحضور عضو مجلس الشيوخ الأمريكي ، وحضور ضباط كبار من المخابرات الأمريكية والإسرائيلية ، وحضور رجال أعمال أمريكان وغربيين وصهاينة يسيل لعابهم للثروة البترولية والحيوانية في جنوب السودان ، وبحضور سمسار الإمبريالية رئيس جنوب إفريقيا . لقد غيب الشعب السوداني عن الاستفتاء الذي حصر في رعايا الجنوب دون اكتراث برأي رعايا الشمال . فلم يسأل كل السودانيين عن مصير بلادهم الذي قسم سلفا وعبر مسرحية الاستفتاء الهزلية ، وهي مسرحية لها نهاية واحدة معروفة وممجوجة . فعندما تشاهد مظاهرة في عاصمة الكيان الصهيوني يؤيد من نظمها انفصال جنوب السودان عن شماله فسلام على وحدة السودان ، وسلام وعلى وحدة الوطن العربي الذي تركب فيه الطوابير الخامسة العملية من طرف المحتلين الطامعين. والمؤسف أن جامعة الدول العربية التي من المفروض أن تدافع عن الوحدة الترابية للبلاد العربية تحضر لتزكية ومراقبة مسرحية الانفصال الهزلية هذه شاهدة على نفسها بالهوان أمام مرتزقة جنوبيين وأسيادهم الطامعين في استعبادهم ونهب ثرواتهم . فإذا كان الغرب قد أعد مسرحية الانفصال الهزلية فعلى الشعب السوداني والشعوب العربية أن تكذب المسرحية وتخلق الواقع الذي ينفي الهزل والحق الذي يزهق الباطل . وأخيرا نقول أين رعاية الأمريكان والغرب لاستفتاء الفلسطينيين من أجل حريتهم واسترجاع حقهم أم أن المكيال مزدوج ، وأن الاستفتاء جائز فقط عندما يراد تمزيق بلاد الوطن العربي أما عندما يتعلق الأمر بالاحتلال الصهيوني فلا استفتاء ولا هم يحزنون ما لكم كيف تحكمون ؟

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz