ما أكثر الذين يستغلون فضاء الحرية والانفتاح في المغرب لأغراض باطلة

144766 مشاهدة

وجدة: محمد شركي/ وجدة البوابة: لقد كشف الخطاب الملكي السامي بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء عن مصدر الإساءة إلى سمعة المغرب الحقوقية، وهو استغلال فضاء الحرية والانفتاح فيه ، حيث شجع هذا الفضاء كل من هب ودب على التظاهر والتجمهر والاعتصام إلى درجة تجمع المنحرفين أخلاقيا من أجل المطالبة بحق التقبيل علانية في الأماكن العمومية . ولا يمر يوم دون أن تتجمع جماعة أو طائفة مستغلة فضاء الحرية للمطالبة لما تريده دون وجه حق وكأن المغرب بلد بدون مؤسسات وبدون قوانين وبدون عدالة . ومعلوم أن أساليب الاحتجاج والتجمهر والاعتصام تأتي بعد استنفاد الوسائل القانونية المتاحة عكس ما يحدث عندنا حيث تضرب كل الوسائل القانونية عرض الحائط ، وتكون البداية من الشوارع والساحات لا من المؤسسات والقوانين . فما معنى أن تتجمهر جماعة أو فئة من الناس تريد الحصول على مكاسب دون وجه حق وهي تتعمد استخدام ضغط الشارع من أجل الابتزازالمكشوف . ولهذا لم تعد الوظائف عندنا تنال باجتياز المباريات بالكفاءات بل بالتجمهر والاعتصام ، كما أنه لم تعد عندنا مواصلة الدراسة في المؤسسات التعليمية وفق شروط التمدرس بل وفق التجمهر والاعتصام أيضا . ولم تعد عندنا المعارضة الحزبية في المؤسسات البرلمانية بل عن طريق تجييش الشوارع والساحات وعن طريق التظاهر والتجمهر . فمنذ 20 فبراير لم تبق فئة أو طائفة أو جماعة أو حزب أو جمعية في المغرب لم تستغل فضاء الحرية من أجل التظاهر والتجمهر والاعتصام حتى صار ذلك حدثا يوميا ، واستغل لتصفية الحسابات السياسوية ولتحقيق المصالح الفئوية بشكل مكشوف وفاضح ومخز . وصار المتظاهرون والمعتصمون يعتقدون أن التظاهر والاعتصام صار بديلا عن مؤسسات الدولة وقوانينها ، وصار أول ما يلجأ إليه الناس هو التظاهر والاعتصام قبل أن تراجع المؤسسات والقوانين في المواضيع التي يركب من أجلها هذا التظاهر والاعتصام . ويعتقد المستغلون للتظاهر والاعتصام وهم جازمون أنهم على حق دائما ، وأن نتيجة التظاهر والاعتصام يجب أن تكون بالضرورة هي تحقيق مقاصدهم مع بطلانها وليذهب القانون إلى الجحيم. وفي ظل استغلال فضاء الحرية في المغرب بهذا الشكل الفاضح استغل أعداء وحدتنا الترابية الوضع لتمرير مؤامراتهم وباطلهم . ولقد كانت الفئات والجماعات والأحزاب المستغلة للتظاهر والاعتصام بشكل عبثي هي التي أغرت هؤلاء الخصوم باستغلال فضاء الحرية في الوطن من أجل السباحة في الماء العكر لتلطيخ سمعة المغرب الحقوقية والارتزاق بترويج التهم الباطلة ضده في مجال حقوق الإنسان حتى بلغ الأمر بأكثر الأنظمة العسكرية العربية استبدادا ومصادرة للحريات وهو النظام الجزائري المزايدة على المغرب في المجال الحقوقي مع أنه لا مقارنة بين المغرب والجزائر في هذا المجال مع وجود الفارق كما يقال . إن شرائح من المغاربة الذين يفضلون مصالحهم على الصالح العام هم الذين يتحملون مسؤولية إطماع النظام الجزائري وغيره من الخصوم في وطنهم من خلال تقليعة التظاهر والاعتصام من أجل أمور باطلة وواضحة البطلان ، بل من أجل أمور مخزية من قبيل المطالبة بالانحلال الخلقي علنا في الأماكن العمومية ، ومن أجل مطالب طائفية تتنافى مع تماسك اللحمة الوطنية ، ومن أجل أمور غريبة عن المواطنة المغربية المعهودة تاريخيا . إن الغرض من ظاهرة التظاهر والتجمهر والاعتصام هو الدعاية الإعلامية الرخيصة التي تروم الابتزاز والحصول على المكاسب باطلا وزورا وبهتانا . ومما زاد في أطماع المرتزقين بالتظاهر والاعتصام والتجمهر هو اعتماد هذه الظاهرة من طرف أعداء الحريات كما هو الشأن في مصر حيث لجأ أصحاب الانقلاب على الشرعية إلى أسلوب ركوب تظاهرات واعتصامات الشوارع من أجل إضفاء الشرعية الزائفة على الانقلاب على الشرعية الحقيقية ، واعتقد المغرضون من أصحاب المصالح أن أسلوب التظاهر والتجمهر والاعتصام قد صار بديلا عن القانون والعدالة . ولا يخجل هؤلاء من نعت التظاهرات التي تقوم على أساس الانتصار للباطل بأنها عبارة عن شرعية فوق شرعية القوانين . ولا زالت الفئات والطوائف والأحزاب في بلاد الربيع العربي تراهن على إسقاط الشرعيات التي تعتمد القوانين بما يسمى شرعيات التظاهر والتجمهر والاعتصام التي تعتمد الأباطيل الصارخة والمتنكرة للعدالة والحق والقانون . ولقد دل المرتزقة بالتظاهر والتجمهر والاعتصام عندنا أعداء وحدتنا الترابية على مصدر النيل منا ومن سمعة وطننا الحقوقية ، بل طعنوه من الخلف إذ مكنوا لخصومه من الطمع فيه عن طريق ما ابتدعوه من تظاهر وتجمهر واعتصام استغلالا لفضاء الحرية والانفتاح وهي نعمة لا يجحدها إلا جاحد أو منكر أو مسعر فتنة .

ما أكثر الذين يستغلون فضاء الحرية والانفتاح في المغرب لأغراض باطلة
ما أكثر الذين يستغلون فضاء الحرية والانفتاح في المغرب لأغراض باطلة

اترك تعليق

1 تعليق على "ما أكثر الذين يستغلون فضاء الحرية والانفتاح في المغرب لأغراض باطلة"

نبّهني عن
avatar
moslima
ضيف

naas machya l fassad o ma7asach nsara walaw kaysalmo 7it 3arfo dik al7oriya manaf3ahoumch. wa7na lamgharba bouzabal kanla9to wsakh nsara houma yakhdo minna al7aja zwina wa7na nakhdo 7achakom zbaal dyalhoum. o f lakhalar samiwha 7orriya. wach wjahkoum hadak wala chritouh. ewa chab3o bozabal m3a raskoum.

‫wpDiscuz