لماذا يهنأ راكب العود ـ بضم العين ـ بركوب العود ـ بفتح العين ـ في ثقافتنا الشعبية ؟؟؟

15170 مشاهدة

محمد شركي/ وجدة البوابة: وجدة في 28 يونيو 2012، كثير من خلق الله يحب أن يحمد بما لم يفعل ، ويطرب للمدح الكاذب ، وعندما يصارح بما لا يرضيه يزبد ويرغي ، ويعد بالويل والثبور وعواقب الأمور. وأحيانا قد يقدم النصح لبعض الناس ، وهم في وضعيات يرثى لها إلا أنهم يسيئون فهم النصح ، وقد يعتبرونه حسدا مع أن وضعياتهم لا يحسدون عليها ، ولا يتمناها غيرهم  من أكياس الناس . وثقافتنا الشعبية التي تطبعها الحكمة ، والحكمة ضالة الأمة المؤمنة تعبر عن حالة الذين يضيقون ذرعا بالنصح الصادق .

ومما تتداوله ثقافتنا الشعبية الحكيمة قولهم لراكب العود ـ بضم العين ـ  جمع أعواد ـ بتسكين العين وفتح الواوـ  وأعود ـ بتسكين العين وضم الواو ـ  وعيدان ، ويطلق على الغصن إذا قطع من الشجر هنيئا لك العود ـ بفتح العين ـ جمع عودة ـ بكسر العين  وفتح الواو ـ  وهو كل مطية مسنة ، والعرب تقول  عود ـ بفتح العين وتضعيف الواو ـ البعير إذا صار عودا أي صار مسنا .  

والعوام عندنا يسمون الحصان والجواد والفرس عودا  ، ولا يخطر ببالهم أن هذا الاسم يطلق على المسن من المطايا ، وقد يطلق على الرجل المسن أيضا .  وكم يبدو منظر راكب العود أي الغصن مسليا ، وهو يعتقد أنه يركب حصانا  كما يفعل الصبية الصغار وهم يقلدون الكبار في ركوبهم ظهور الخيل ، كما أن تهنئة هذا الراكب  المخدوع المغرور أكثر تسلية من تسلية ركوبه .

ويعمم حكم هذا الركوب  الوهمي على كل من يركب المراكب الخادعة  من الناس الذين  يمتلكون استعدادا فطريا للإطراء الكاذب حيث يطربون له أيما طرب ، ولا يروقهم  قول من يصارحهم  بحقيقة ما هم عليه في واقع الحال . فهنيئا لكل من غش نفسه  ، وصدق غشه ، وهنيئا لمن اتصف بما لا يناسبه  ورضي ذلك  وارتاح له ، وهنيئا لمن خدعه مدح وإطراء الكاذبين  والمتملقين ، وهنيئا للذين يتكلفون  إظهار عكس ما يبطنون من سجايا كاذبة خاطئة . وهنيئا لمن لا يرضيه النصح الصادق ، وهنيئا لمن يطرب للمدح الكاذب ، وهنيئا للذباب بجناحي النسر الكاسر. وأخيرا هنيئا للراغبين في التهنئة  المجانية على كل ما لا يستحق تهنئة ، بل  يجر مذمة وخزيا .

لماذا يهنأ راكب العود ـ بضم العين ـ بركوب العود ـ بفتح العين ـ  في ثقافتنا الشعبية ؟؟؟
لماذا يهنأ راكب العود ـ بضم العين ـ بركوب العود ـ بفتح العين ـ في ثقافتنا الشعبية ؟؟؟

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz