احتراماتي للسيد مدير الاكاديمية هدا الرجل المتخلق دو الوازع الديني والوطني ما التمسه منه هو السهر شخصيا بمعية من له فيهم الثقة التامة على مبارة شتنبر المقبل والتي تخص المديرين والحراس العامين لاتخاد الاجراءات الصارمة في حق من تسول له نفسه للالتجاء الى الغش للوصول الى مبتغاه ومنهنا اشكر كدلك الوزارة على هدا الاستحقاق من اجل تكافؤ الفرص لولوج اطار متصرف واتمنى ان يقطع الطريق عن فاقد الشيء الدي ينتظر ان يغير اطاره وهو افرغ من فؤاد ام موسى