لعنة فضيحة عبد الفتاح الصعيدي مدرب الكارتيه تلحق عبد الفتاح السيسي

114118 مشاهدة

وجدة: محمد شركي/ وجدة البوابة: “لعنة فضيحة عبد الفتاح الصعيدي مدرب الكارتيه تلحق عبد الفتاح السيسي”

لا حديث داخل مصر  وخارجها إلا  عن  فضيحة مدرب  الكارتيه  المدعو عبد الفتاح الصعيدي  المالك  لقاعة رياضية  بمدينة  المحلة الكبرى  محافظة الغربية ، وهو من أنصار  متزعم  الانقلاب  عبد  الفتاح  السيسي  والذي   تولى  جمع  التوقيعات  من أجل  دعم  انقلابه  على  الشرعية  والديمقراطية  ، وهو  الذي  روج  القذف  في حق  نساء  وبنات  الإخوان  المسلمين  اللواتي  كن يعتصمن  بساحة  رابعة العدوية في شهر رمضان المعظم   ، واتهمهن  بما يسمى  نكاح  الجهاد  ، وهي  الفرية  التي  ابتدعها  النظام  النصيري  في  سوريا  من أجل  تشويه  صورة  المعارضة  الإسلامية  التي تقاتل  للإطاحة  به ، وقد  تلقف  مدرب  الكارتيه  هذه  الفرية من النظام السوري ، وسوقها  ضد  جماعة  الإخوان  المسلمين نكاية فيهم  . والفضيحة  المدوية  لمدرب  الكارتيه  تتمثل في  تخصيص  قاعة  خاصة مجهزة  بكاميرا  لتسجيل  انحلاله  الخلقي  مع  نساء  وبنات  شخصيات  ذات سلطة  ونفوذ في  حلف  السيسي ،  وقد فضح سر مدرب  الكارتيه  أحد  معارفه  حين نسخ فضائحه  الأخلاقية  المصورة على أقراص مدمجة  انتشرت  في مصر  انتشار  النار في الهشيم  ، كما  تلقفتها  المنابر  الإعلامية  على  الشبكة  العنكبوتية . ولما كان  مدرب  الكارتيه  يقذف  أعراض  نساء  وبنات  الإخوان  المسلمين  في  ساحة  رابعة  العدوية  لم يخطر بباله  التفكير  في لعنة  الله  التي  توعد بها  الذين يرمو ن المحصنات الغافلات  المؤمنات  في قوله تعالى  : (( إن الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنوا في الدنيا  والآخرة  ولهم  عذاب  عظيم ))  ،ومعلوم  أن   لعنة  الله  عز وجل  عبارة  عن  طرد  من رحمته ، وإبعاد  من تحل  به عن  الخير ، وفضحه ، وحيازته الشؤم  والخزي  بين  خلق الله ، ذلك  أن  اللعين  أو الملعون مفضوح  بين الناس  ، و مسيب  ومطرود  ومشؤوم  وممسوخ  ومخزى . وهل يوجد  خزي ومسخ  أكبر من أن  يصور  الإنسان انحلاله  الخلقي  بنفسه ،  ويفضح  نفسه  ليحوز  احتقار  خلق الله له . فها هي لعنة  الدنيا  قد حلت بعبد  الفتاح  الصعيدي  مؤيد  عبد الفتاح السيسي  في الدنيا ، وله  موعد  مع  لعنة  الآخرة  بعد  رحيله  عنها مع  عذاب أليم .  وهاهم  الذين  تلقفوا من هذا  الفاسق  نبأ  جهاد  النكاح  الذي  رمى به  عفيفات  ساحة رابعة  العدوية  في شهر  الصيام  وهن  صائمات  وقائمات  يتجرعون  مرارة  الخزي  بسبب  افتضاح  انحلال  نساء  شخصيات  نافذة  في  زمرة  الانقلابي السيسي الذي  لحقته  لعنة  مدرب  الكارتيه ، وهو في أوج  حملته  الانتخابية  ، وهو  يستخف  بالمصريين  ، ويزعم  أنه  قابل الله  تعالى الله عما  يصفه  وما يفتري ، ويقدم  نفسه  على  أنه  من  أهل  الله  ومن  أصحاب الطرق  والشطحات ، ويزعم  أنه  اطلع  على  كتاب  رجال  حول  الرسول وتأثر به  ، وهو  يجمع  حوله  أشباه  الرجال  ولا رجال  من  صنف  مدرب  الكارتيه صاحب   نكاح  الكارتيه الملعون .

yhs-1

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz