لزرق: المعيار العددي في الانتخابات الجزئية لا أهمية له

وجدة البوابة16 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ سنتين
لزرق: المعيار العددي في الانتخابات الجزئية لا أهمية له
رابط مختصر

على ضوء نتائج الانتخابات البرلمانية الجزئية بدائرة تطوان بحيث فاز محمد إداعمار برلماني حزب “البيجيدي” على 8717 صوتا مقابل 3745 صوتا للمنافسته فاطمة المغاري ممثلة فدرالية اليسار الديمقراطي، قال الباحث في الشؤون الحزبية، رشيد لزرق إن  “إن المعيار العددي لا أهمية له، على خلاف المعيار السياسي الذي يكتسي أهمية كبرى في قراءة ميولات الرأي العام”.

وعن نسبة المشاركة في هذه الإنتخابات التي بلغت 5.9 في المائة فقط، حيث صوت في صناديق الإقتراع 14502 ناخبا، فيما تم إلغاء 2040 ورقة تصويت، قال لزرق إن “الانتخابات الجزئية كقاعدة عامة تكون نسبة التصويت منخفضة”.

وعن اعتبار نتائج هذه الانتخابات مؤشر عن المرحلة القادمة، قال لزرق إن “هناك مؤشرات أخرى على مستوى تطوان، حيث عرفت ارتفاع لظاهرة العزوف عن التصويت، مما يفسر غياب القنوات الطبيعية بين سكان الجهة وبين مؤسسات الوساطة”، مضيفا أنه يجب “انتظار الانتخابات الجزئية لأكادير و وجدة، بحيث يمكن أخدهما كعينة لقراءة الوضع السياسي وميولات الرأي العام داخل المشهد السياسي هل سيؤثر أم لا”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.