رسالة مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة الشرقية بمناسبة الاحتفال بذكرى عيد ميلاد صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن بجماعة تمسمان إقليم الدريوش

377676 مشاهدة

تمسمان: عبد الناصر بلبشير/ وجدة البوابة: تمسمان في 07 مايو 2014، في غمرة احتفالات الشعب المغربي  بذكرى عيد ميلاد صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، نظمت ثانوية ابن بطوطة الإعدادية بجماعة تمسمان ومفتش مادة الرياضيات السيد عبد الناصر بلبشير بنيابتي الدريوش ووجدة أنكاد تظاهرة علمية فنية وثقافية ورياضية كبرى يوم الأربعاء 08 مايو 2014، حضرها عضو المجلس العلمي المحلي لإقليم الدريوش ورئيس مصلحة الحياة التربوية بنيابة الدريوش وممثل السلطة وجميع أساتذة الرياضيات الإعدادي بإقليم الدريوش وتلاميذ المؤسسة المشاركون في الحفل، وبهذه المناسبة العظيمة تلا السيد عبد الناصر بلبشير مفتش الرياضيات الرسالة القيمة نيابة عن السيد محمد ديب مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة الشرقية في ما يلي نصها الكامل:

كلمة السيد مدير الأكاديمية بمناسبة الاحتفال بذكرى عيد ميلاد صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على رسوله الكريم

السيد النائب الإقليمي لنيابة الدريوش

السادة رؤساء المصالح والمكاتب بالنيابة

السادة أطر المراقبة التربوية

السيدات والسادة أطر الهيئة الإدارية والتربوية

بناتي وأبنائي الأعزاء

يسعدنا جميعا أن نلتحم اليوم في هذه المؤسسة التي تعتبر واحدة من آلاف المؤسسات التي تسعى اليوم إلى الاحتفال بهذه المناسبة السعيدة، ذكرى عيد ميلاد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، مناسبة تجسد الاحتفال الوطني بالطفولة المغربية، والاحتفاء بفلذات الأكباد.

إننا ونحن نخلد هذه المناسبة الجميلة إنما نسعى إلى التركيز على أهم المقومات التربوية والقيمية التي نسعى إلى ترسيخها لدى بناتنا وأبنائنا، إننا نعمل على أن نرسخ لديهم الوطنية الصادقة، والجد المتواصل، والإصرار على التميّز، فالمغاربة من أقصى شمال المملكة إلى أقصى الجنوب، يمثلون وحدة تتنوع فروعها، وتعدد ملامحها الثقافية والفكرية، وتتكاثر منابعها الجمالية والفنية، ولكنها وحدة مغربية بامتياز، وحدة صنعت هذا التميز المغربي الضارب في التاريخ، والراسخ في أذهان كل الشعوب والمجتمعات.

أيتها السيدات، أيها السادة  

بناتي وأبنائي الأعزاء

 إن حلقات هذا الاحتفال لا تشبه باقي الاحتفالات الأخرى لكونها تحتفي بمناسبة نريد لها أن تكون رديفة للمعرفة والعلم، ورديفة للثقافة والجمال، من هنا كان اختيار الحلقات المعرفية والثقافية مؤشرا على خصوصية المناسبة، ومؤشرا على نوعية المشاركين. فإذا كنا نسعد جميعا بهذا الحدث، فإنكم به أسعد لأنكم الطفولة التي نود أن تكون نموذجية بقيمها الوطنية، وراقية بوظائفها الاجتماعية، ومتألقة بعطائها.

 

أيتها السيدات، أيها السادة 

بناتي وأبنائي الأعزاء

لقد كانت المبادرات الملكية السامية لصاحب الجلالة والمهابة الملك محمد السادس نصره الله في شأن الطفولة قد انصبت في معظمها على الاهتمام بمقومات ارتقائه الفكري والبدني، وراهنت على تأهيله الاجتماعي والسيكولوجي، وهذا يؤكد الرغبة الملكية في تأسيس مجتمع حداثي واع بخصوصيات وظائفه التاريخية، مدرك لطبيعة مهامه، قادر على رفع التحديات التي تفرزها المرحلة.

 

أيتها السيدات، أيها السادة 

بناتي وأبنائي الأعزاء

هنيئا لصاحب الجلالة بهذه المناسبة الغالية، وهنيئا لنا جميعا بها، وهنيئا لنا بكم، فأنتم الجيل الذي سيجعل من آمال اليوم واقع الغد، ومن تطلعات اللحظة ممارسات المستقبل الجميل، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

مدير الأكاديمية

محمد ديب

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz