كريستينا صوايا لا تمانع من إنهاء حياتها في بيتها

47358 مشاهدة

شاركت كريستينا صوايا في إنطلاقة برنامج “بالهوا سوا” عبر شاشة “الأم تي في” اللبنانية، فأطلت في حلقته الأولى الى جانب الوزير سليم وردة والفنان القدير طوني حنا والممثلة ورد الخال.

كريستينا صوايا لا تمانع من إنهاء حياتها في بيتها
كريستينا صوايا لا تمانع من إنهاء حياتها في بيتها

مواضيع فنية وإجتماعية وحياتية مختلفها طرحتها الحلقة. أما أبرز ما تحدثت عنه كريستينا صوايا في سياق الحوار هو “بيتنا”، المركز الصحي والإجتماعي الخاص بالمسنين، والذي شاركت في تأسيسه، ومن ثم إفتتاحه في أيار 2002 في منطقة زغرين في المتن الشمالي – لبنان. يذكر أن “بيتنا” كان ضمن المشاريع التي تولتها كريستينا صوايا بعد إنتخابها ملكة جمال لبنان، وما زالت تعمل الى جانب أعضاء جمعية الإسعاف والخدمات الأهلية لتطويره عاماً بعد عام.

أعلنت كريستينا مجيباً على سؤال لوسام بريدي، أنه لا مانع لديها في إنهاء حياتها في هذا المركز وقالت:” وضعنا نصب أعيننا هدفاً واحداً هو تأمين مكان يشبه جو المنزل تماماً لكل مسن أجبرته الظروف على الخروج من منزله. لا ننكر أن الأمر مؤلم بالنسبة للأهل خصوصاً بعد سنوات أمضوها في تربية وخدمة أولادهم، إلا أن مجتمعنا يعاني تلك الحالة كغالبية المجتمعات في العالم. ومواجهة مشكلة موجودة يتطلب إختيار الحل الأفضل بدل التغاضي عنه أو إنتقاده”.

تجدر الإشارة الى أن الوزير سليم وردة أثنى بإعجاب وتقدير على جهود كريستينا التي لم تحصر عملها الإنساني بفترة ولايتها فحسب بل إمتد طيلة السنوات الماضية.يذكر أن كريستينا صوايا تطل تباعاً خلال شهر رمضان المبارك من خلال مجموعة من البرامج التلفزيونية الحوارية والترفيهية.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz