كأس العالم (البرازيل 2014) : فوز عريض لمنتخب ألمانيا على البرتغال 4 -0

243785 مشاهدة

سلفادور (البرازيل) / وجدة البوابة: كأس العالم (البرازيل 2014) : فوز عريض لمنتخب ألمانيا على البرتغال 4 -0

قدم منتخب ألمانيا عرضا قويا وأمطر شباك منتخب البرتغال بأربعة أهداف للاشيء في افتتاح مباريات المجموعة السابعة ضمن منافسات كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا بالبرازيل، التي أقيمت اليوم الإثنين .

وسجل توماس مولر، مهاجم المنتخب الألماني، ثلاثة أهداف (هاتريك) قاد بها المنتخب الألماني لاكتساح نظيره البرتغالي 4 / صفر، الإثنين، في افتتاح مباريات المجموعة السابعة لمونديال البرازيل.

وضرب المنتخب الألماني أكثر من عصفور بحجر واحد حيث وجه الفريق إنذارا شديد اللهجة للمنافسين في كأس العالم من خلال هذا الفوز الكاسح، كما احتفل الفريق بمباراته رقم 100 في المونديال بتحقيق فوز عريض.

وسجل «مولر» ثلاثة أهداف في الدقائق 11 و45 و75 علما بأن الهدف الأول جاء من ضربة جزاء، بينما تكفل ماتس هوميلس بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 32.

ويتصدر «مولر» قائمة هدافي المونديال برصيد ثلاثة أهداف، وأصبح قريبا من المحافظة على لقب هداف كأس العالم، وهو الشرف الذي ناله في جنوب أفريقيا عام 2010 عندما سجل خمسة أهداف.

وسيطر المنتخب الألماني على المباراة منذ البداية وحتى النهاية، واستحق الفريق تسجيل أربعة أهداف بجانب إهدار العديد من الفرص الأخرى.

وظهر المنتخب البرتغالي بمستوى هزيل للغاية، ولم يشفع له أنه يضم بين صفوفه أفضل لاعب في العالم كريستيانو رونالدو، علما بأن أداء الفريق تأثر كثيرا أيضا بفعل طرد مدافع ريال مدريد، بيبي، بسبب نطحه مولر في الدقيقة 37.

بدأت المباراة بشكل سريع جدا منذ الدقائق الأولى حيث شن الفريق الألماني هجمة سريعة انتهت بتصويبة رأسية من مولر ثم رد الفريق البرتغالي بهجمة سريعة عن طريق هوجو ألميدا الذي سدد كرة ضعيفة أمسكها الحارس الألماني مانويل نيوير بسهولة.

وشن المنتخب البرتغالي هجمة خاطفة انتهت بتسديدة قوية من رونالدو، ولكن نيوير وقف لها بالمرصاد.

وكاد سامي خضيرة يفتتح التسجيل للمنتخب الألماني بعد أن استغل لاعب وسط ريال مدريد خروج الحارس البرتغالي روى باتريشيو من مرماه، ليسدد كرة قوية ولكنها مرت مباشرة بجوار القائم.

واحتسب الحكم الصربي ميلوراد مازيتش ضربة جزاء للمانشافت الألماني في الدقيقة 11 بعد تعرض ماريو جوتزه للدفع من قبل جواو بيريرا، ليتقدم مولر للتسديد محرزا هدف السبق لبلاده.

وهدأ إيقاع اللعب كثيرا بعد هدف «مولر»، حيث لم يبذل المنتخب البرتغالي ما يشفع له لإدراك التعادل، كما انخفض أداء المنتخب الألماني كثيرا مقارنة بالمستوى الذي قدمه في الدقائق العشر الأولى.

وكاد ناني، نجم مانشستر يونايتد، أن يدرك التعادل للمنتخب البرتغالي عبر تصويبة صاروخية بعيدة المدى، لكن الكرة مرت مباشرة من فوق الشباك.

وتلقى باولو بينتو، المدير الفني للمنتخب البرتغالي، صدمة قوية في الدقيقة 27 بعد إصابة الميدا ليضطر لاستبداله بإيدير.

كان المنتخب الألماني قريبا جدا من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 31 عبر تصويبة قوية من جوتزه، لكن الكرة اصطدمت بأقدام المدافعين وخرجت لضربة ركنية، وتم تنفيذ الضربة الركنية من الناحية اليمنى ليرتقي لها هوميلس ويحولها برأسه إلى داخل الشباك.

وأهدر فابيو كوينتراو فرصة ثمينة للمنتخب البرتغالي قبل عشر دقائق من نهاية المباراة، ثم تعقدت أوضاع الفريق بشدة بعد طرد بيبي لنطحه مولر.

وأطلق المنتخب الألماني رصاصة الرحمة على نظيره البرتغالي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بعدما وصلت الكرة إلى مولر داخل منطقة الجزاء ليسدد بسهولة في الشباك محرزا الهدف الثاني له ولبلاده.

ولم تشهد اللحظات الأخيرة أي جديد لينهي المنتخب الألماني شوط المباراة الأول متقدما بثلاثة أهداف نظيفة.

وأجرى «بينتو» ثاني تغييرات المنتخب البرتغالي مع بداية الشوط الثاني بنزول ريكاردو كوستا بدلا من ميجيل فيلوسو، وبعد مرور خمس دقائق من بداية الشوط الثاني أهدر مسعود أوزيل، نجم أرسنال، فرصة ذهبية لإحراز الهدف الرابع للمنتخب الألماني بعدما انفرد تماما بالمرمى البرتغالي، لكنه سدد بغرابة في أحضان الحارس.

وانخفض إيقاع اللعب كثيرا في ربع الساعة الأول من الشوط الثاني في ظل معاناة المنتخب البرتغالي من النقص العددي بعد طرد بيبي، في الوقت الذي لم يقدم فيه المنتخب الألماني الأداء الذي كان عليه في الشوط الأول.

وكاد رونالدو يسجل هدفا شرفيا للمنتخب البرتغالي في الدقيقة 60 من ضربة حرة مباشرة، لكن الكرة ارتطمت بالحائط البشري، وأجرى يواكيم لوف، المدير الفني للمنتخب الألماني، أول تغييراته بخروج أوزيل، ونزول أندريه شورله، مهاجم تشيلسي.

وأهدر جوتزه فرصة هدف مؤكد للماكينات الألمانية في الدقيقة 69 بعدما تلقى تمريرة سحرية من البديل شورله، وضعته في مواجهة المرمى مباشرة، لكنه سدد في أقدام الحارس باتريشيو لتتحول الكرة إلى ضربة ركنية.

وتعرض هوميلس لإصابة في القدم ليغادر الملعب مع حلول الدقيقة 72 ويشارك شكوردن مصطفى بدلا منه، وضاعت إحدى أخطر الفرص للمنتخب البرتغالي في الدقيقة 75 بعدما أطلق ناني قذيفة صاروخية أبعدها الحارس الألماني نيوير لتصل الكرة إلى إيدير داخل منطقة الجزاء، ليتعرض لعرقلة واضحة، لكن الحكم تغاضى عن احتساب ضربة جزاء، مما أشعل غضب رونالدو.

وجاءت الدقيقة 77 لتشهد الهدف الثالث لمولر والرابع للمنتخب الألماني بعدما سدد شورله كرة أرضية زاحفة أبعدها باتريشيو بأطراف أصابعه لتصل إلى مولر أمام المرمى مباشرة ليسدد دون أي عناء في الشباك.

وخرج مولر نجم المباراة مع حلول الدقيقة 82 وشارك بدلا منه لوكاس بودولسكي.

ولم تشهد الدقائق الأخيرة من المباراة أي جديد باستثناء تسديدة صاروخية من رونالدو أبعدها نيوير بصعوبة شديدة

اهداف كاس العالم 2014

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz