في وقفة شباب حركة 20 فبراير بمدينة آزرو ” ماسلكتينش و ما مفاكينش ! و على الاعتصام عازمين! “

15095 مشاهدة

محمد عـبــيــد – مندوب المنارة الإخبارية – آزرو – إقليم إفران / البوابة المغربية – وجدة البوابة: وقفة شباب حركة 20 فبراير بمدينة آزرو تضامنا مع رشيد نيني مدير جريدة المساء –
 

في وقفة شباب حركة 20 فبراير بمدينة آزرو” ماسلكتينش و ما مفاكينش ! و على الاعتصام عازمين! ”يندد في وقفة احتجاجية بالأوضاع الاجتماعية المقلقة و يجهر بتمتيع مدير جريدة “المساء” بالسراح فورا.. 

شاركت ساكنة مدينة آزرو شباب 20 فبراير آزرو في الوقفة الاحتجاجية ليوم 22ماي ي201 معبرة عن التحامها مع الحركة ومطالبها ابتدأ الشكل النضالي و الذي استمر حوالي2 ساعات بالوقوف دقيقة صمت على شهداء حركة 20 فبراير و ذكر فقدان كل من الرفيقة سعاد و أمها و الرفيق الشهيد لحسن عدولي جبيلو مع ترديد الشعارات ثم اعتصام إنذاري تخللته مساهمات فنية ملتزمة لشابات وشباب الحركة في جو نضالي جماهيري شعبي ليختتم هذا العرس النضالي بكلمة منسق شباب حركة 20فبراير آزرو التي أكد من خلالها تشبث الحركة بالنضال حتى تحقيق كل مطالبها و رفضها للقمع المسلط على كل الحركات الاحتجاجية و في مقدمتها حركة 20 فبراير مع المطالبة بالاستجابة الفورية لمطالب الحركة الضامنة لحقوق مجتمعية بسيطة لا تزال غير مكتسبة لفئات عريضة من شرائح المجتمع المغربي الكادح من الطبقة المعوزة معنويا و ماديا لا تحقق له لقمة العيش الكافي نظير بعض السلوكات السياسية التي تكرس للفساد إذ احتج المشاركون على الإقصاء و التهميش نظير ضعف التجهيزات البنيوية و الخدمات بعدد من المرافق العمومية الأساسية ، مما ساهم جليا في تردي الأوضاع المجتمعية لدى الطبقة المسحوقة مقابل الاغتناء على حسابها من طرف بعض الضالعين بعالم الفساد المستشري بمختلف مناطق المغرب عموما بمدينة آزرو و إقليم افران على وجه الخصوص ، مطالبين بمحاكمة رموز الفساد و الاستبداد و ناهبي المال العام و العابثين بخيرات البلاد ،موجهين انتقادات لعدم إخضاع هاته السلوكات للمحاسبة الموضوعية … ” ماسلكتينش و ما مفاكينش ! و على الاعتصام عازمين! ” هو عنوان بارز رافق هاته الوقفة التي تخللها ترديد شعارات مناهضة لسير الحكومة من جهة و لبرلمان استفشت به سلوكات مشينة لا تخدم إلا مصالح منتهجيها و دعة الدولة إلى ضمان الخدمات العمومية و عدم استغلال مصلحة المواطنين و بيع المرافق العمومية للشركات الخواص ، و طالب نداءات بدستور نابع من إرادة الشعب ليس بالمفروض عليه .. و بالتالي إلى اتخاذ بتدابير عملية للنهوض بالأوضاع الاجتماعية (البطالة،الفقر،غلاء الأسعار،تدني الأجور…)- و كذا تمكين كافة التعبيرات السياسية في التنظيم و التعبير من خلال التعديلات الدستورية المرتقبة التي تحتاج إلى إجراءات سياسية موازية من قبيل إطلاق مجال الحريات العامة و الفردية و حرية الإعلام و إسقاط الحكومة و حل البرلمان الفاقدين للشرعية و محاكمة المسؤولين عن الجرائم السياسية و الاقتصادية و ناهبي المال العام..و المطالبة أيضا بالسراح الفوري لكل المعتقلين السياسيين و الصحفيين و على الخصوص الاعتقال التعسفي الذي يطال مدير جريدة “المساء” رشيد نيني رافعين نسخا من الجريدة و يافضات تعبر عن تضامنهم واستنكارهم لهذا الإجراء الذي لا ينبني على أسس ديمقراطية تتماشى و حرية الرأي و التعبير واصفة في بعضها الاعتقال بالخطأ الفادح إداريا و تقنيا من قبل الجهات التي اعتمدت هذا الإجراء و مطالبين بالسراح الفوري لرشيد نيني الذي تشكل قضيته خرقا سافرا في حق حرية الصحافة و موقف صارخ مع روح التعديلات الدستورية المنتظرة التي تحث على ضمان الحريات الفردية و الجماعية حيث أصبحت قضية مجتمع بكل أذرعه الساعي إلى توفيره ضمانات العيش الكريم في شتى المجالات الحياتية و المعيشية ..

كما تم التنويه بكل التحركات الشعبية في الإقليم من بينها التنديد بالاعتداء الذي طال ساكنة دوار آيت الطالب أسعيد برفع شعارات المطالبة برحيل قائد قيادة إركلاون الذي أصبح محط استنكارات شعبية في عدد من المحطات الأخيرة سيما تجاه المستضعفين في ما يخص قضايا الأراضي السلالية بكل آيت عمر أوعلي و آيت يحيى أوعلا التي ضاقت ضرعا من سلوكاته و جبروته عليها كانت محط مسيرات و وقفات احتجاجية لهاته السلالات خلفت ضحايا في صفوفها باعتماد تصرفات حاطة من كرامة المواطنين مما جعلها تشيع جوا من التوتر وفقدان الثقة وتضر بصورة المغرب كدولة للحق و القانون… و في الأخير تم التأكيد على استمرارية الأشكال النضالية للحركة وضاربين للجماهير موعدا في الأسبوع المقبل.

في وقفة شباب حركة 20 فبراير بمدينة آزرو " ماسلكتينش و ما مفاكينش ! و على الاعتصام عازمين! "
في وقفة شباب حركة 20 فبراير بمدينة آزرو " ماسلكتينش و ما مفاكينش ! و على الاعتصام عازمين! "

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz