أشكرك الأستاذ شركي على الموضوع القيم و الموضوعي الذي أصبت فيه جوهر العطب في المدعوة بيداغوجيا الإدماج .
الخلل أن التعليم في المغرب يحتاج إلى حلول مقترحة محليا ومن خبراء مغاربة و ليس من تقنيين كانوا إلى وقت قريب عاجزين حتى عن تحديد المغرب جغرافيا، أم أن المكلفين بذلك إعتقدوا أن التعليم هو كرة القدم : مدرب أجنبي يقود الفريق إلى التأهل، أخشى مستقبلا أن يفرضوا علينا أفكارا من فنان أوراقصة عالمية، والعجب هو كيف يفكر لأبنائنا من أبناؤه يدرسون بالخارج أو بمدارس خاصة بمناهج و أطر تختلف كثيرا عما هو متوفر لدى التلاميذ و التلميذات من أبناء دافعي الضرائب,